أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كاظم المقدادي - أكاديمي وباحث بشؤون الصحة والبيئة وبالتلوث الإشعاعي - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: طبيعة أسلحة اليورانيوم والأضرار البيولوجية لأستخدامها والجدل العقيم والتضليل والتواطؤ بشأنها. / كاظم المقدادي - أرشيف التعليقات - رد الى: مالكة عسال - كاظم المقدادي










رد الى: مالكة عسال - كاظم المقدادي

- رد الى: مالكة عسال
العدد: 656564
كاظم المقدادي 2015 / 12 / 23 - 07:49
التحكم: الكاتب-ة

السيدة/ الآنسة مالكه عسال: أأمن وأنجح طريقة لتطهير المناطق المتضررة بالإشعاع حينما تتم إزالة مصدر الإشعاع عاجلآ حال حصول أنبعاث الإشعاع منه، وإلا فكل يوم يمر والمصدر باق تزداد خطورة إنتشار الأشعاع عبر الأحتكاك به ويتسع نطاقه، بإنتشاره عبر الرياح الى مناطق أخرى، ومن الجو ينتقل الى التربة، ومن التربة الى المياه الجوفية، ويتعرض له الأنسان عبر تنفس الهواء الملوث به أو عبر البلع عندما يتناول الطعام أو يشرب الماء الملوث به.. بالإشعاع.وتتعرض للتلوث النباتات والحيوانات وبقية الكائنات الحية.
بالنسبة لذخائر اليورانيوم أثبت العلم بأن مخلفات الحرب المضروبة بها (الدبابة أو المدرعة مثلآ) تصبح هي الآخرى مشعة، ويدوم إشعاع اليورانيوم المنضب ملايين السنين.لذلك لابد من الأسراع حال توقف الحرب بنقل المخلفات من ميادين القتال الى مناطق بعيدة عن السكان وعن الأنشطة الحيوية، وطمرها في مطامر حديثة، تعدُ خصيصاً لهذا الغرض وفق مواصفات علمية دولية جديدة (تتعلق بموقعها، وعمقها، وسمك جدرانها، وإرتفاعاتها، والمواد المستخدمة لبنائها، بحيث تكون اَمنة لفترة لا تقل عن مائة عام..لامجال هنا لشرح المواصفات العلمية الجديدة..
في عام 2011 إنعقدت في الجامعة التكنولوجية في لوليو بالسويد ورشة عمل دولية كرست لمساعدة العراق على كيفية التخلص من مخلفات الحرب الملوثة بالإشعاع، وقدم 4 علماء مختصين مشروع علمي عملي ضامن 100 % وبأقل التكاليف.وقد بعثته اللجنة التحضيرة،مع بقية الأبحاث وتوصيات الورشة، الى حكومة المالكي والوزارات المعنية، لكنها لم تهتم به،مثلما أهملت مبادرات علمية أخرى، ولم تبادر حتى لتقديم الشكر للجامعة المذكورة..فأحرجتنا أمام السويديين
أما تقديم الدولة المسببة للتلوث الأشعاعي الى القضاء، فأن المحكمة الجنائية الدولية لن تحرك أي دعوى لم تقدمها حكومة البلد المتضرر،ولا تقبل دعوى مقدمة من قبل أشخاص أو منظمات غير حكومية.. وكان وزراء عراقيون قد وعدوا بأنهم سيسعون ان يقدم العراق دعوى بهذا الخصوص،ولم يحصل شيء من هذا القبيل لحد اليوم..
مع الشكر والتقدير.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
كاظم المقدادي - أكاديمي وباحث بشؤون الصحة والبيئة وبالتلوث الإشعاعي - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: طبيعة أسلحة اليورانيوم والأضرار البيولوجية لأستخدامها والجدل العقيم والتضليل والتواطؤ بشأنها. / كاظم المقدادي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك














المزيد..... - نتنياهو بتحالفه مع حزب الصهيونية الصاعدة تكريس لمفهوم كتابه ... / علي ابوحبله
- تربويون يحذرون من انحدار التعليم في العراق إلى الهاوية / فلاح أمين الرهيمي
- مرور.. مرور / علاء هادي الحطاب
- سيادة القانون بين فكي الاحتلال والانقسام / نهى نعيم الطوباسي
- الإنتقال مِن اليهودية الطقسية (يهودية الذبائح والطقوس) إلى ا ... / ابرام لويس حنا
- سرُّ إشراق السير مجدي يعقوب: PPHH / فاطمة ناعوت


المزيد..... - -مسألة مهمة للغاية-.. عقيد متقاعد يتحدث لـ CNN عن الإستراتيج ...
- المغني الأيرلندي رونان كيتنغ يشرح سبب حبه للعبة الغولف
- من سجين إلى رئيس وزراء ماليزيا.. نبذة سريعة عن بدايات أنور إ ...
- وفاة إسرائيلي ثانٍ أصيب في أحد انفجارين بمحطتي حافلات في الق ...
- شاهد ما حدث في دار مسنين بعد اشتعال بطارية كرسي كهربائي متحر ...
- المغني الأيرلندي رونان كيتنغ يشرح سبب حبه للعبة الغولف


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كاظم المقدادي - أكاديمي وباحث بشؤون الصحة والبيئة وبالتلوث الإشعاعي - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: طبيعة أسلحة اليورانيوم والأضرار البيولوجية لأستخدامها والجدل العقيم والتضليل والتواطؤ بشأنها. / كاظم المقدادي - أرشيف التعليقات - رد الى: مالكة عسال - كاظم المقدادي