أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الاتجاه الماركسي المعاصر في حوار مفتوح مع القارءات والقراء حول: نقد التاريخ، لبناء تأريخ جديد، خطوة نحو بناء حزب ماركسي في العراق / الاتجاه الماركسي المعاصر - أرشيف التعليقات - رد الى: عبد الحسين سلمان - الاتجاه الماركسي المعاصر






رد الى: عبد الحسين سلمان

الاتجاه الماركسي المعاصر




- رد الى: عبد الحسين سلمان
العدد: 820907
الاتجاه الماركسي المعاصر 2020 / 6 / 9 - 22:48
التحكم: الكاتب-ة

الرفيق العزيز عبدالحسين سلمان
تحية طيبة
عزيزي: ندرك الريع الاقتصادي، في المعدل العام لحساب الربح الوسطي، نصل الى ان الريع الارض ستخرج من الفائض القيمة. بدون عمل العمال في الأرض. ونعلم ان الارض لا ينتج مباشرة اي شئ – ما عدا المواد الغذائية والانتاج الزراعي للاستهلاك الشخصي وليس للتبادل- اي ليس فيها عملا منتجاً، وهذا واضح في كل ما هو باطن الارض وما فوق سطحها. بإمكاننا ان نرجع الى ماركس وبالتحديد الى -رأس المال – المجلد الثالث، الصفحة 908/ الفصل 74- أصل الريع العقاري الراسمالي – ترجمة: دكتور فالح عبدالجبار-. نحن قلنا في إجاباتنا السابقة ان هذه المسائل التحليلية والنظرية، بامكاننا ان نستمر في مناقشتها في حياتنا حتى الموت... هذه قضية، ولكن راية ماركس، يتطلب عملا سياسيا مدروسا، كما اكدنا في إجاباتنا السابقة. هذا اولا.
ثانيا:ماركس يتحدث عن العلاقات الاجتماعية السائدة و يضرب مثل البريطاني و يعممه على اوروبا الغربية. لكن حين يحلل الطبقات يحلله بصورة عامة ليس لها ربط باوروبا او اي بلد اخر، بل يشرحه بصورته المجردة ويعرفه في الايدولوجيا الالمانية..
ثالثا: عزيزنا الرفيق عبدالحسين، انت تقول -ماهو الدليل على أن لها رؤية ثورية وفق راية ماركس ؟
هل تعتقدون أن هؤلاء العمال يعرفون ماركس؟ من قال ذلك؟ وانت بنفسك اقتبست من إجابتنا، نحن قلنا: (اذا هذا الجزء ومعها اجزاء اخرى من العمال الموانئ والكهرباء و السمنت والخدمات ...الخ. لها رؤية ثورية وفق راية ماركس، حينذاك نحن امام قوة جبارة، التي بامكانها ان تخنق الاقتصاد البرجوازي). نحن قلنا -إذا هذا الجزء...-. نحن قلنا -إذا- هي اداة شرطية اي في حالة اذا توفرت...... بمعنى اذا هذا الجزء من الطبقة لديها افقه الثوري الماركسي، حينذاك نكون امام قوة جبارة طبقية بغض النظر عن اعدادها لانها ذو موقع اقتصادي كبير، هذا الجانب و الجانب الاخر، حين نحسب العامل في حقول النفط ، نحن نغض النظرعن العامل الاجنبي والعراقي على رغم الفوارق في الاجور والامتيازات.
واخيرا هناك رسائل عديدة يصفون بها الطبقة العاملة البريطانية بانها - تبرجزت- وليس برجوازية، تبرجزت ويقصدون منها فقط الجزء القيادي منها في الحركة الشارتية و ما بعدها من الاتحادات و النقابات العمالية...وهذا امر طبيعي ولكن اليوم الطبقة البرجوازية لا تحتاج الى التبرجز. هذا الجزء من الطبقة العاملة لانها غير نشطة في الميدان السياسي وليست قوة مقتدرة سياسية، ولا ينخرط بالصراع على السلطة، هذا جانب مهم من البحث، اما الجانب الاخر، ان البرجوازية الغربية بصورة عامة تراجعت امام القوة الاسيوية الاقتصادية، الصين والهند تحديدا، فكيف بها ان يتبرجز هذا الجزء من الطبقة.... لانها تكلف الاموال ويدخل ضمن الانفاق العام... شكرا وتقديرنا لك


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
الاتجاه الماركسي المعاصر في حوار مفتوح مع القارءات والقراء حول: نقد التاريخ، لبناء تأريخ جديد، خطوة نحو بناء حزب ماركسي في العراق / الاتجاه الماركسي المعاصر




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - صراع انجازات النساء مع كورونا / غادة حدّاد
- حقوق الإنسان الجديدة / طارق الهوا
- 08 مارس يوم الكفاح من أجل تحرر النساء من الاستغلال الرأسمالي ... / المناضل-ة
- الثامن من آذار.. نكافح من أجل عالم دون جائحة، ودون تمييز جنس ... / الرابطة الأممية للعمال
- النساء في الانتفاضة: قمع وتحرش وإستخفاف / ميان مساعد
- أمس .. واليوم .. و غداً / عماد عبد اللطيف سالم


المزيد..... - رصيف الصحافة: القوات المسلحة الملكية تغلق جميع المنافذ أمام ...
- مراسلنا: أنباء عن سماع دوي انفجارات في محيط قاعدة عين الأسد ...
- بريطانيا.. تخفيف الإجراءات وفتح المدارس
- بالفيديو.. هدف صاروخي -عابر للقارات- من قبل منتصف الملعب
- توقعات بارتفاع أعداد بالنازحين السوريين إلى 6 ملايين خلال ا ...
- إشادة رسمية أمريكية بـ-شجاعة- ميغان وهاري


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الاتجاه الماركسي المعاصر في حوار مفتوح مع القارءات والقراء حول: نقد التاريخ، لبناء تأريخ جديد، خطوة نحو بناء حزب ماركسي في العراق / الاتجاه الماركسي المعاصر - أرشيف التعليقات - رد الى: عبد الحسين سلمان - الاتجاه الماركسي المعاصر