أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - صادق إطيمش - اكاديمي وكاتب يساري عراقي- في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول : المقومات الإجتماعية للصراع السياسي إنطلاقاً من معطيات الحداثة ... العراق نموذجاً. / صادق إطيمش - أرشيف التعليقات - العمل المأجور - زينة محمد






العمل المأجور

زينة محمد




- العمل المأجور
العدد: 782136
زينة محمد 2018 / 11 / 11 - 05:19
التحكم: الكاتب-ة

اذا اعتبرنا ان أي عامل ماجور بروليتاري يخلق فائض قيمة فأننا بالتأكيد نصل الى نتيجة بان الماركسية نظرية غير علمية والى الزوال . 99.99 من العاملين في العالم ماجورين فكيف ان هذه الاعداد الهائلة من البروليتاريا لم تقم بقبر الرأسمالية؟

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
صادق إطيمش - اكاديمي وكاتب يساري عراقي- في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول : المقومات الإجتماعية للصراع السياسي إنطلاقاً من معطيات الحداثة ... العراق نموذجاً. / صادق إطيمش




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - مرة أخرى انتخابات، فهل سيجزينا آذار / جواد بولس
- ترميم الروح / مريم الحسن
- هل جبهة البوليساريو منظمة ارهابية ؟ / سعيد الوجاني
- الى البابا ..مع التحية !! (1) / احمد الحاج
- مقدمة كتاب في رثاء عامودا. / عبداللطيف الحسيني
- نقض المنظومة الفكرية لدى جون لوك / هيبت بافي حلبجة


المزيد..... - الفتح يصدر بيانا بشأن زيارة بابا الفاتيكان للعراق
- -أنصار الله- تعلن استهداف قاعدة الملك خالد الجوية ومطار أبها ...
- التحالف العربي: اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار مفخخة أطلقتها ...
- ماهى الدهون الحشوية وكيف تصيبك بالأمراض المزمنة؟ دراسة توضح ...
- تهدئة أوروبية أميركية وإيران تعلن: لن نعود للتفاوض مجددا بشأ ...
- الفنان حاتم عمور يطلق -فيديو كليب- -ألو ليزامي-


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - صادق إطيمش - اكاديمي وكاتب يساري عراقي- في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول : المقومات الإجتماعية للصراع السياسي إنطلاقاً من معطيات الحداثة ... العراق نموذجاً. / صادق إطيمش - أرشيف التعليقات - العمل المأجور - زينة محمد