أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - صادق إطيمش - اكاديمي وكاتب يساري عراقي- في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول : المقومات الإجتماعية للصراع السياسي إنطلاقاً من معطيات الحداثة ... العراق نموذجاً. / صادق إطيمش - أرشيف التعليقات - أخي الفاضل صادق إطيمش - فؤاد النمري






أخي الفاضل صادق إطيمش

فؤاد النمري




- أخي الفاضل صادق إطيمش
العدد: 781308
فؤاد النمري 2018 / 10 / 29 - 20:54
التحكم: الكاتب-ة

لا بل قلت .. - انني اعتقد بانك ، سيدي الكريم ، تخلط بين النظام الرأسمالي القائم على الأساليب القديمة للرأسمالية التي أطاحت بها نضالات الجماهير وبين الأسلوب الجديد الذي تبنته الرأسمالية-
وهو ما يعني أن ثمة رأسمالية أخرى غير الرأسمالية التي عرفها ماركس وقد انهارت أساليبها
لذلك قلت لك أن ليس هناك رأسمالية أخرى غير تلك التي فصلها ماركس
كما قلت حضرتك أن الخدمات قدمتها الرأسمالية مرغمة بفعل نضالات الجماهير فرددت عليك ليس المهم هو أسباب تقديم الخدمات بل كلفة إنتاج الخدمات التي تقع بكل ثقلها على الرأسمالي كجزء من فائض القيمة الذي هو أصلاً من إنتاج العمال وهو ما يعني أن الخدمات لا تخلق سنتيماً واحدا
وعليه فإن 80% من الانتاج الأمبركي لا ينتج سنتيما واحدا وهو منافي للرأسمالية
هذا ما أود الوصول إليه معك

النظام الرأسمالي سيموت جراء أزمته الدورية الناجمة عن فائض الانتاج كما أكد ماركس
اليوم الميزان التجاري الأميركي يعاني من عجز سنوي يقارب الترليون دولار كل عام منذ أكثر من ربع قرن
السنة الفائتة فقط تفاخر ترمب بأن عجز الميزان التجاري لم يتجاوز 550 مليار دولار
فكيف مع كل هذا يصر الشيوعيون واليساريون أن النظام في أميركا ما زال رأسمالياً إمبريالياً !!
كيف يمكن الإدعاء بأن أميركا دولة رأسمالية امبريالية وهي نفسها تعلن أن الفوائد التي دفعتها قبل سنوات تجاوزت 450 مليار دولار وهي اليوم قد تزيد على 600 مليار
ليس من سبب لذلك غير الفقر المدقع في علم الماركسية

لك أخي الكريم كل احترامي


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
صادق إطيمش - اكاديمي وكاتب يساري عراقي- في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول : المقومات الإجتماعية للصراع السياسي إنطلاقاً من معطيات الحداثة ... العراق نموذجاً. / صادق إطيمش




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - مرة أخرى انتخابات، فهل سيجزينا آذار / جواد بولس
- ترميم الروح / مريم الحسن
- هل جبهة البوليساريو منظمة ارهابية ؟ / سعيد الوجاني
- الى البابا ..مع التحية !! (1) / احمد الحاج
- مقدمة كتاب في رثاء عامودا. / عبداللطيف الحسيني
- نقض المنظومة الفكرية لدى جون لوك / هيبت بافي حلبجة


المزيد..... - الفتح يصدر بيانا بشأن زيارة بابا الفاتيكان للعراق
- -أنصار الله- تعلن استهداف قاعدة الملك خالد الجوية ومطار أبها ...
- التحالف العربي: اعتراض وتدمير طائرة بدون طيار مفخخة أطلقتها ...
- ماهى الدهون الحشوية وكيف تصيبك بالأمراض المزمنة؟ دراسة توضح ...
- تهدئة أوروبية أميركية وإيران تعلن: لن نعود للتفاوض مجددا بشأ ...
- الفنان حاتم عمور يطلق -فيديو كليب- -ألو ليزامي-


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - صادق إطيمش - اكاديمي وكاتب يساري عراقي- في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول : المقومات الإجتماعية للصراع السياسي إنطلاقاً من معطيات الحداثة ... العراق نموذجاً. / صادق إطيمش - أرشيف التعليقات - أخي الفاضل صادق إطيمش - فؤاد النمري