أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - في مهام اليسار اليوم / التيتي الحبيب - أرشيف التعليقات - ها هي ذررك في الحفظ والصون - التيتي الحبيب






ها هي ذررك في الحفظ والصون

التيتي الحبيب




- ها هي ذررك في الحفظ والصون
العدد: 724408
التيتي الحبيب 2017 / 5 / 22 - 18:13
التحكم: الحوار المتمدن

خاف السيد فاخر على ذرره من الحجب ولكن هاهي في الحفظ والصون واصبحت موثقة في الحوار المتمدن وسينعم به الشيوعيون العرب وغيرهم.
امعانا في عقابك سنحتفظ بها وربما سنعلقها في باب المندب ومضيق جبل طارق نظرا لعمقها وقوتها النظرية.
ايها الاخ فاخر نحن نناقش قضايا ميدانية يطرحها على المناضلين اليساريين في منطقة الريف
وحركها اليوم.ربما سمعت بهذا الحراك فهو محتاج الى المتابعة والتقييم ويجري بصدده المناضلون العديد من النقاشات لما انت فابحث عن تعريف اليساريين وعلاقتهم بالشيوعيين وذلك دليل على عطالتك.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
في مهام اليسار اليوم / التيتي الحبيب




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - مُقتطفاتٌ من كتاب: في عِلمية الفكر الخلدوني - لمؤلّفه مهدي ع ... / بوناب كمال
- محمود شقير يجوب فضاء العالم . / محمود شاهين
- روزنامةُ الأسبوع ـ لَاهُوتُ الكَبَّاشِي! / كمال الجزولي
- من أجل حماية حقوق المرأة الفلسطينية في اليوم العالمي لمناهضة ... / علي أبو هلال
- نارٌ للتوت، وحبلى! / يعقوب زامل الربيعي
- التعليم والضفائر الفوشيا في مصر / عبدالله أبو شحاتة


المزيد..... - أردوغان: قطر تحتل المرتبة الـ17 في الاستثمار الأجنبي بتركيا. ...
- ما حقيقة استخدام -رشاش بتحكم عن بعد- لقتل محسن فخري زادة؟
- العثماني: الانفصاليون في عزلة عن العالم وبرنامج تنمية أقاليم ...
- مجلسي النواب المغربي والأوربي يثمنان جودة العلاقات بين المؤس ...
- الولايات المتحدة: 29 منظمة تعارض إتمام صفقة بيع أسلحة للإمار ...
- أردوغان: قطر تحتل المرتبة الـ17 في الاستثمار الأجنبي بتركيا. ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - في مهام اليسار اليوم / التيتي الحبيب - أرشيف التعليقات - ها هي ذررك في الحفظ والصون - التيتي الحبيب