أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الاسلام الحديث تارك الصلاة يجوز قتله و أكل لحم جسده من غير طبخ ... / علي مهدي الاعرجي - أرشيف التعليقات - الرد على amir baky - Amr










الرد على amir baky - Amr

- الرد على amir baky
العدد: 710388
Amr 2017 / 2 / 2 - 19:53
التحكم: الحوار المتمدن

بسم الله الرحمن الرحيم
اما بعد..
سيدنا ابو بكر عليه السلام لم يقاتل من اجل الزكاه فقط كما تقول بل لان الزكاه ركن من اركان الاسلام لاتؤخذ الا من غنى فبعد موت رسول الله ص ارتد كثير من العرب ومنهم من ادعى النبوه ومنهم منترك الصلاه واذا رضى ابو بكر عن ذلك معناه تبدل دين الاسلام وان يصبح من ميول النفس الاماره بالسوء من الزنا والسرقه والكذب والقتل بغير حق
كل هذه الامور حرمها الاسلام فاذا حللت هذه الامور
لم يصبح هناك دين


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
الاسلام الحديث تارك الصلاة يجوز قتله و أكل لحم جسده من غير طبخ ... / علي مهدي الاعرجي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك














المزيد..... - قمع وحشي مع توقيع الاتفاق الإطارى / تاج السر عثمان
- بيان صادرعن اجتماع اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني / ... / الحزب الشيوعي الفلسطيني
- أنهار توقفت عن الجريان / كاظم فنجان الحمامي
- لماذا تعجز الجبهة الاجتماعية المغربية عن فعل نضالي في مستوى ... / محمود جديد
- من أجل تعبئة شعبية لإلغاء الديون / المناضل-ة
- إنهم كالضباع ينهشون لحم الطبقة العاملة / التيتي الحبيب


المزيد..... - قاض أمريكي يرفض الدعوى ضد ولي العهد السعودي في قضية مقتل خاش ...
- قاض أمريكي يرفض الدعوى ضد ولي العهد السعودي في قضية مقتل خاش ...
- أعراض متلازمة النفق الرسغي وطرق علاجها
- السعودية.. فلكية جدة ترصد تعامد القمر الأحدب المتزايد على ال ...
- واشنطن تحث أوروبا على مساعدة أوكرانيا في إعادة تأهيل الطاقة ...
- الرئيس العراقي لوفد أوروبي: لدينا استراتيجية خاصة للانفتاح ع ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الاسلام الحديث تارك الصلاة يجوز قتله و أكل لحم جسده من غير طبخ ... / علي مهدي الاعرجي - أرشيف التعليقات - الرد على amir baky - Amr