أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - كاظم المقدادي - أكاديمي وباحث بشؤون الصحة والبيئة وبالتلوث الإشعاعي - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: طبيعة أسلحة اليورانيوم والأضرار البيولوجية لأستخدامها والجدل العقيم والتضليل والتواطؤ بشأنها. / كاظم المقدادي - أرشيف التعليقات - رد الى: عبد الكريم جعفر الكشفي - كاظم المقدادي










رد الى: عبد الكريم جعفر الكشفي - كاظم المقدادي

- رد الى: عبد الكريم جعفر الكشفي
العدد: 657732
كاظم المقدادي 2016 / 1 / 3 - 13:45
التحكم: الكاتب-ة

الأخ عبد الكريم الكشفي: شكراً لك على تعقيبك. وجواباً على تساؤلاتك:أقول ليس يشاع وإنما موثق من قبل العديد من المؤسسات العسكرية والأكاديمية والبحثية وعلماء أجانب مرموقين من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا وكندا وهولندا،وغيرها( لا يتسع المجال لذكر أسماءهم وإختصاصاتهم وأين ومتى) أكدوا بانه خلال غزو العراق في عام 2003 إستخدمت القوات الأمريكية والبريطانية أكثر من 2200 طناً من الذخائر المشعة.وقد قدر الخبراء الدوليون ان ما خلفته الذخائر المذكورة من تلوث إشعاعي في العراق يعادل أكثر من 250 قنبلة نووية من تلك القنابل التي قصف الأمريكان بها مدينتي هيروشيما وناغازاكي اليابانيتين في نهاية الحرب العالمية الثانية.
وعدا هذا كشفت وسائل الأعلام الغربية،لاسيما البريطانية، بأن جيش المحتل ترك في الأراضي العراقية،خاصة في قواعده في المناطق العراقية الغربية والجنوبية، نفايات سامة وخطيرة تقدر بعشرات اَلاف الأطنان دون معالجة.
وقد أثرنا هذا الموضوع في وسائل الأعلام العراقية والعربية على أمل ان تتخذ الحكومة العراقية إجراءات مطلوبة عاجلة، لكنها لم تفعل شيئاً جدياً، لا بل راحت وزارة البيئة تتخبط في مواقفها وتصريحاتها المرددة لمزاعم البنتاغون ولخدمة مصالحه،على حساب صحة وحياة العراقيين..
وفعلآ أخي الكشفي يعاني العراق منذ عقدين، وتحديداً منذ حرب عام 1991 التي إستخدمت خلالها وجربت لأول مرة في ميادين القتال أسلحة اليورانيوم، من زيادة رهيبة في إصابات السرطان وفي وفيات السرطان، حيث تجاوز عدد المصابين المليون نسمة ومات بالسرطان مئات الآلاف، ويتزايد معدل الأصابات السنوية عاماً بعد عام(حالياً أكثر من 20 ألف إصابة) ويتوقع الخبراء ان يبلغ في الأعوام القلائل القادمة 25 ألفاً، ويموت حالياً 16- 18 ألف..ووزارة الصحة ليست فقط غير مهتمة بهذا الكارثة،ولم توثق مؤشراتها، بل وتمنع وتعاقب أي طبيب يبوح بمعلومة تتعلق بها..
مع التقدير والأحترام



للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
كاظم المقدادي - أكاديمي وباحث بشؤون الصحة والبيئة وبالتلوث الإشعاعي - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: طبيعة أسلحة اليورانيوم والأضرار البيولوجية لأستخدامها والجدل العقيم والتضليل والتواطؤ بشأنها. / كاظم المقدادي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك














المزيد..... - في اليوم العالمي لمكافحة الفساد ؟؟؟مطلوب إقرار خطه استراتجيه ... / علي ابوحبله
- السلطات القطرية تلاحق الجماهير الايرانية وتقمع اي نشاط احتجا ... / نساء الانتفاضة
- مسرحجي حدث ثقافي يجب دعمه / حوا بطواش
- مزيد من ليبرالية الفوضى / عادل صوما
- إيران: النساء والحجاب، انتفاضة متكاملة / نساء الانتفاضة
- قاتُ العراقيّين و قاتُ اليمن / عماد عبد اللطيف سالم


المزيد..... - يؤكد أهمية العمل المشترك.. السعودية والصين تصدران بيانا مشتر ...
- جواز السفر الإماراتي الأقوى عالميًا.. إليكم ترتيب جوازات الس ...
- -قوة دفع جديدة لتعزيز العلاقات-.. ترقب القمة العربية الصينية ...
- فيديو حصد 6 ملايين مشاهدة.. سيلين ديون تمتنع عن الغناء وتبكي ...
- ?????: ???? ???? ?? ????? ????? ?????? ??????? ????? ???? -? ...
- يؤكد أهمية العمل المشترك.. السعودية والصين تصدران بيانا مشتر ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - كاظم المقدادي - أكاديمي وباحث بشؤون الصحة والبيئة وبالتلوث الإشعاعي - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: طبيعة أسلحة اليورانيوم والأضرار البيولوجية لأستخدامها والجدل العقيم والتضليل والتواطؤ بشأنها. / كاظم المقدادي - أرشيف التعليقات - رد الى: عبد الكريم جعفر الكشفي - كاظم المقدادي