أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - فؤاد قنديل -الكاتب والروائي المصري - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: لماذا لا ترتقى الآداب والفنون بالمجتمعات العربية؟ / فؤاد قنديل - أرشيف التعليقات - ألبطرياركية والديمقراطية ألمنقوصة - د. علي عبد ألوهاب ألدباغ






ألبطرياركية والديمقراطية ألمنقوصة

د. علي عبد ألوهاب ألدباغ




- ألبطرياركية والديمقراطية ألمنقوصة
العدد: 568424
د. علي عبد ألوهاب ألدباغ 2014 / 9 / 1 - 20:19
التحكم: الكاتب-ة

أستاذي الأكرم ... كلنا - وأنا من ضمن هذا التعميم - نجيد التحليل وندري بالذي صار والمثل يقول: إن كنت لا تدري فتلك مصيبةٌ، وإن كنت تدري فالمصيبة أعظمُ! ولكن أن يلي كل تحليل محاولة لوضع خطة أو على الأقل فكرة عملية وقابلة للتطبيق، فذلك أضعفُ الإيمان. وعوداً إلى العنوان أعلاه، فإن مشكلة ألديمقراطية ألمنقوصة يمكن أن تلخص بجانبين؛ خارجي وذاتي. والجانب الخارجي هو في أن ألديمقراطيات ألعتيدة للدول ألمستعمرة (بكسر الميم) تطورت في بلدانها الأصلية لتنمو فيها -ألألعاب ألديمقراطية- بكل أشكال التآمر لتمرير المصالح ألكبرى على حساب شعوبها. ولكن ألنظام يسمح وخصوصاً بقوانين الحريات ألصحفية لكي يقف الشعب ضد تلك -ألألعاب- وتتطور الآليات ألتي يستخدمها مع تطور آليات -ألألعاب ألديمقراطية- للوصول إلى تسوية معقولة تتيح للجميع أن يعيشوا ويمرّوا ويعملوا.وأما داخلياً، فلكوننا نفتقر للخبرة ألديمقراطية ألتي لا تتحقق إلّا بالتراكم ، فقد إلتبس علينا ألمفهوم بين الديمقراطية والألعاب ألديمقراطية، ووقعنا ضحية -ألبطرياركية- ذات الخبرة الطويلة ألمتراكمة في الدكتاتورية، والتي سعت وتسعى لإجهاض حكم الشعب (أي ألديمقراطية) في كل بلد وصلته حديثاً أو ستصله قريباً، بشتى الوسائل. والأنظمة ألدكتاتورية في بلداننا العربية مهما كانت مسمياتها (ملكية، إمارتية، سلطنة، جمهورية العسكرتاريا، ...إلخ)تشجع أكبر المثالب ألإجتماعية ألا وهي عبادة ألفرد! حتى يصبح مصوناً غير مسؤول، ويمتلك الرقاب دون حسيب. وللأسف لا يوجد بديل للتراكم ألديمقراطي لنخرج من خانة ألتخلف ألتي حدت بطاغور أن يقول: -إن اُمةً من الخراف، لحريٌّ أن يحكمها ألذئاب-. والضوء الحقيقي ألملموس في نهاية ألنفق ألمظلم هو الحراك الشعبي ألمصري ألذي أجهض بؤرة ألمؤامرة الكبرى لدفع ألتطرف ألديني للسيطرة على مقدرات ألمنطقة تحقيقاً للخطة ألبريطانية سيئة ألصيت: -عش ألدبابير- والذي كان سيجعل للعدو ألبديل للمعسكر ألإشتراكي (وأقصد به ألإسلام ألمتطرف) كياناً جغرافياً يحوله من عدو خيالي لا وجود له إلى عدو ذي جغرافيا محددة يمكن تركيز العداء فيه ك-معسكر إسلامي- يوضح ويبرر الكثير من أفعال ألمصالح الكبرى ألمتوحشة! وذلك كان وراء ألجهد ألجبار لتحطيم قيَم المجتمع ألمصري كعقاب له لإجهاض الخطة ألدولية للمصالح ألعولمية. فهل سنرعوي؟ لست أدري

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
فؤاد قنديل -الكاتب والروائي المصري - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: لماذا لا ترتقى الآداب والفنون بالمجتمعات العربية؟ / فؤاد قنديل




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الإصلاح الإقتصادي بين النتائج والأسباب: رسالة الى وزير المال ... / عماد عبد اللطيف سالم
- لا أحد يولد عبقريا أو شريرا / مروان هائل عبدالمولى
- تأملات في الثورة / عبدالله عطية شناوة
- ايها السياسيون .. حبل كذبكم قصير / طارق الجبوري
- حوار فلسفي مع فتاة ذكية / هيثم بن محمد شطورو
- مبارزات المثقف النقدي / حسن مدن


المزيد..... - رئيس وزراء إثيوبيا: لا نية للإضرار بمصر والسودان.. والتعبئة ...
- آبل تطلق صندوقاً بـ200 مليون دولار لمكافحة تغير المناخ
- آبل تطلق صندوقاً بـ200 مليون دولار لمكافحة تغير المناخ
- رئيس وزراء إثيوبيا: لا نية للإضرار بمصر والسودان.. والتعبئة ...
- مفتي مصر السابق: الحشيش والأفيون طاهرين لا ينقضان الوضوء وال ...
- خروج قطار عن القضبان في مصر.. ووقوع إصابات في صفوف الركاب (ف ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - فؤاد قنديل -الكاتب والروائي المصري - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: لماذا لا ترتقى الآداب والفنون بالمجتمعات العربية؟ / فؤاد قنديل - أرشيف التعليقات - ألبطرياركية والديمقراطية ألمنقوصة - د. علي عبد ألوهاب ألدباغ