أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - بشير مصطفى السيد - عضو الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو و الوزير المستشار لدى الرئاسة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: تقرير المصير في الصحراء الغربية : مبتدأ الديمقراطية وخير الحريات الأساسية. / بشير مصطفى السيد - أرشيف التعليقات - رد الى: Tunisia - بشير مصطفى السيد






رد الى: Tunisia

بشير مصطفى السيد




- رد الى: Tunisia
العدد: 448756
بشير مصطفى السيد 2013 / 2 / 5 - 14:00
التحكم: الكاتب-ة

الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب المعروفة باسم البوليساريو (بالإسبانية: Polisario) هي حركة تسعى إلى تحرير الصحراء الغربية المحتلة من طرف المغرب و تأسيس الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية.
تأسست في 10 مايو 1973. كلمة البوليساريو هي المختصر الإسباني المكون من الحروف الأولى لاسم -الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب- والذي يظهر من خلال الاختصار الإسباني للاسم: Frente Popular de Liberación de Saguía el Hamra y Río de Oro.
لقد شكل الرد الذي قامت به اسبانيا ضد الحركة الطليعية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب والبحث الدائم عن ابرز قياداتها الى التفكير من جديد عن الاسلوب الانجع لبناء تنظيم يؤطر الجماهير الصحراوية ويوحد طاقاتها ويتبنى مطالبها المشروعة في مواجهة المستعمر الاسباني وتصفيته من الصحراء الغربية فبرزت على الساحة التحركات الجديدة التي كان يقوم بها الولي مصطفى السيد واللقاءات السياسية التي كان يجريها مع بعض الطلبة الوطنيين الصحراويين, تمخضت تحركاته تلك عن ميلاد الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (البوليساريو) في 10 ماي 1973, عند عقد مؤتمرها التأسيسي تحت شعار -بالبندقية ننال الحرية-، من اجل إعلان ميلاد الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب واندلاع الكفاح التحريري المسلح. وحلل البيان السياسي لذلك المؤتمر الذي سميّ مؤتمر الشهيد محمد سيدي إبراهيم بصيري، الوضع والأسباب العميقة التي دفعت الشعب الصحراوي إلى امتشاق البنادق وإعلان الكفاح المسلح ضد الإدارة الاستعمارية الإسبانية وذلك بعد فشل كل أساليب النضال السلمي التي قمعت بعنف وهمجية من قبل المستعمر في 17 يونيو 1970. وأعلن البيان بعبارات واضحة الأسباب التي أدت إلى تبني هذا الخيار مؤكدا على أنه لم يكن هناك غيره: -إزاء تشبث الاستعمار بالبقاء مسيطراً على شعبنا العربي الأبي، ومحاولة تحطيمه بالجهل والفقر والتمزق وفصله عن الأمة العربية (…) وإزاء فشل كل المحاولات السلمية.. تتأسس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، كتعبير جماهيري وحيد متخذة العنف الثوري والعمل المسلح وسيلة للوصول بالشعب الصحراوي العربي الإفريقي إلى الحرية الشاملة من الاستعمار الإسباني(…)-.
عشرة أيام بعد ذلك أي في 20 مايو 1973, اندلعت شرارة الكفاح المسلح ضد الاستعمار الإسباني, بقيادة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب, وتكون اسبانيا بذلك دفعت ثمنا غاليا أمام ضربات جبهة البوليساريو في عدة معارك ضارية تكبدت خلالها خسائر فادحة ، وأجبرت الانتصارات العسكرية المتتالية التي حققها المقاتلون الصحراويون الإدارة الإسبانية على محاولة استنساخ وتقليد الإستراتيجية التي اتبعتها فرنسا في مستعمراتها الإفريقية، والمتمثلة في إنشاء حكم ذاتي داخلي يخفي نواياها من خلال خدعة حزب الاتحاد الوطني الصحراوي الذي أنشئ حسب المزاج الاستعماري وبدعم منه. لكن الحزب المذكور لن يطول به العمر حتى ينفضح وتكشف أوراقه، لذلك لم يتريث زعماؤه في التخلي عنه، فمنهم من انضم إلى جبهة البوليساريو ومنهم من فر إلى المغرب، محتذيا بأمينه العام خلهن ولد الرشيد وآخرون أقل أهمية التحقوا بموريتانيا.
أما المؤتمر الثاني، مؤتمر الشهيد عبد الرحمن ولد عبد الله, المنعقد في الفترة الممتدة من 25 إلى 31 غشت 1974، تحت شعار -حرب التحرير تضمنها الجماهير-, فقد جاء بيانه السياسي واضحا وقويا، ورافضا كل خيار غير خيار الاستقلال التام، كما أورد تحذيراً هذا نصه: -إن فكرة الحكم الذاتي ليست سوى مناورة استعمارية، تحاول إسبانيا من خلالها تغطية فشلها والتشبث بالبقاء مسيطرة على وطننا ونهب خيراته-, كما أعد المؤتمر برنامج عمل وطني للحركة، مشددا على أهمية العمل في الداخل ووجه نداء إلى كل الصحراويين بدون تمييز في العمر أو الجنس أو في المكانة الاجتماعية، من أجل الالتفاف حول الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، بصفتها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي منذ ذلك الوقت.
الهيكلة
الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب حركة تحرير وطنية ، ثمرة مقاومة صحراوية طويلة ضد مختلف أشكال الاحتلال الأجنبي، ينضوي في إطارها على أساس طوعي وفردي كل الصحراويين الذين يؤمنون بمبادئ ثورة 20ماي ويلتزمون بتطبيق برنامج العمل الوطني للجبهة واحترام قانونها الأساسي في كفاحهم من أجل الاستقلال التام واسترجاع سيادة الشعب الصحراوي على كامل تراب الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية .
وهي تنظيم سياسي وطني يقود الكفاح من خلال تأطير الشعب الصحراوي وتنظيم طاقاته وضمان وحدته وحماية مكاسبه وتذليل الصعاب في وجه مسيرته ومواجهة الأخطار المحدقة به، ورسم الاهداف والآفاق من أجل تحقيق تطلعاته المشروعة في الحرية والاستقلال.
وهي حركة تحرير وطنية ذات عمق اجتماعي تعمل على تحقيق العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص والاستفادة بالتساوي من الخدمات الاجتماعية الأساسية والحفاظ على التماسك الاجتماعي من خلال دعم الأسرة كمحتوى أخلاقي ، ثقافي واجتماعي وديني .
وهي منظمة ديمقراطية من حيث أساليب عملها واتخاذ قراراتها ، تعمل باستمرار على بلورة أفكار كل فئات الشعب في اطار بنيات هيكلتها التنظيمية وتضع على أساسها خطط العمل بهدف تطوير وتقدم المسيرة التحريرية .
وتتمثل البنيات الأساسية لهيكلــة الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب في:
- المؤتمر .
- الأمانة الوطنية .
- الأمين العام.
- أمانة الفروع .
- الفروع .
- الخلايا.
تتبع أمانة الفروع مباشرة للأمانة العامة للجبهة وتشرف على توجيه نشاطها ومتابعته حيث :
تشرف على مهام ونشاطات التعبئة والتوجيه والتحريض والتأطير اتجاه مناضلي وهيئات الجبهة .
وتعمل على هيكلة أمانة الفروع وفقاً لمتطلبات العمل ومقتضيات تفعيل الهياكل المختلفة للتنظيم السياسي.
تتولى الإعداد والإشراف على مؤتمرات المنظمات الجماهيرية بما يضمن تنفيذ مقرارات المؤتمر وتفعيل الأداء بالداخل والخارج .


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
بشير مصطفى السيد - عضو الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو و الوزير المستشار لدى الرئاسة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: تقرير المصير في الصحراء الغربية : مبتدأ الديمقراطية وخير الحريات الأساسية. / بشير مصطفى السيد




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - عبور النيل بسبب بطيخة!! (مذكرات زول سوداني)!! / فيصل الدابي
- النزوح والتهجير القسري، من حوارنا مع د. أسلم الشمري - الحلقة ... / فاطمة الفلاحي
- شعبٌ مريض ووالٍ مُعافى / شيرزاد همزاني
- لا لمحاكم التفتيش / محمد هالي
- نَجْمَةٌ حَمْرَاءُ ... / فاطمة شاوتي
- اصدار فلسفي جديد (الزمان الفلسفي وموضعة اللغة ) / علي محمد اليوسف


المزيد..... - مشهد طبيعي يخطف الأنظار..هكذا تبدو جزر الديمانيات في سلطنة ع ...
- أكبر تمثال في العالم العربي.. نصب تسواهن في العراق يقف كرمز ...
- سوريا تسجل 154 إصابة جديدة 12 وفاة بكورونا
- ندوة تقارب مستجدات تدريس اللغة الأمازيغية
- الأندية الإنكليزية الستة تعلن انسحابها من -دوري السوبر- الأو ...
- تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية المحتملة كارثية على العرب


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - بشير مصطفى السيد - عضو الأمانة الوطنية لجبهة البوليساريو و الوزير المستشار لدى الرئاسة الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: تقرير المصير في الصحراء الغربية : مبتدأ الديمقراطية وخير الحريات الأساسية. / بشير مصطفى السيد - أرشيف التعليقات - رد الى: Tunisia - بشير مصطفى السيد