أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سلامة موسي : كبير المظاليم فى حياتنا الثقافية / طارق حجي - أرشيف التعليقات - للأستاذ / صلاح قبطان - طارق حجي










للأستاذ / صلاح قبطان - طارق حجي

- للأستاذ / صلاح قبطان
العدد: 27452
طارق حجي 2009 / 6 / 12 - 15:31
التحكم: الحوار المتمدن

كان عباس العقاد (1889-1964) مفكرا وأديبا ليبراليا بشكل واضح لسنوات عدة (يمكن القول أنها إمتدت منذ صدور أول مؤلفاته سنة 1912 ولقرابة ربع قرن من الزمان). فى سنة 1935 فصل زعيم الأمة (مصطفي باشا النحاس) عباس العقاد من الوفد المصري (حزب الأغلبية الأكبر فى مصر يومئذ) . وهكذا وجد العقاد نفسه فجأة بدون سند شعبي قوي وبدون منبر للتعبير الواسع عن آراءه . ومع إنحسار السند القوي والمنبر الشعبي ؛ ألحق ذلك الفصل بالعقاد ضررا ماديا كبيرا. وقد أدت تلك العوامل معا لأن يأتلف العقاد (كاتب الوفد الأكبر سابقا) مع أحزاب الأقلية البعيدة عن الجماهير والشهرة والربح المادي أيضا. وهكذا إنتقل العقاد خطوة خطوة من قلب الليبرالية لقلب الأحزاب المحافظة ؛ بل ان عدو الأمس الأكبر (محمد باشا محمود) يقوم سنة 1938 وهو رئيس وزراء مصر بتعيين عباس العقاد عضوا بمجلس الشيوخ . وكان العقاد قد شن فى 1928 حملة شعواء على محمد باشا محمود عدو الوفد عندما علق (سنة 1928) العمل بالدستور ونشر سلسلة مقالات نارية بعنوان (يد من حديد فى ذراع من جريد) وذلك بعد أن أعلن محمد باشا محمود أنه سيحكم مصر بدون دستور بيد من حديد ! ومع إشتداد إحتاجاته المالية إتجه العقاد للكتابة المكثفة فى الإسلاميات ومهاجمة الأفكار اليسارية كما إزداد توغلا فى الإتجاها

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
سلامة موسي : كبير المظاليم فى حياتنا الثقافية / طارق حجي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك














المزيد..... - هجر جميل والراح المستعان / محمد علي عبد الجليل
- العراق هل سينقذ العالم؟/ -بابداد- بعد بابل وبغداد/ 3 / عبدالامير الركابي
- ماذا يعني فقدان المغزى في حياتك ؟ / كاظم الحناوي
- من أجل ممارسة مواطنية فعالة في منطقتنا / رابح لونيسي
- أضمومة هايكو / حسني التهامي
- نتنياهو بتحالفه مع حزب الصهيونية الصاعدة تكريس لمفهوم كتابه ... / علي ابوحبله


المزيد..... - بعد فوز -التانغو-.. تداول فيديو يظهر شجارا بين جماهير الأرجن ...
- هل تقل ساعات النوم التي نحتاج إليها مع تقدمنا بالعمر؟
- في الصين.. اندلاع احتجاجات في تحدٍ غير مسبوق لسياسة -صفر كوف ...
- فيديو طريف يوثق ما فعلته طيور نعام هاربة في شوارع كندا
- بعد فوز -التانغو-.. تداول فيديو يظهر شجارا بين جماهير الأرجن ...
- اكتشاف ارتباط غير متوقع بين الوجبات السريعة والاحساس بالألم ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سلامة موسي : كبير المظاليم فى حياتنا الثقافية / طارق حجي - أرشيف التعليقات - للأستاذ / صلاح قبطان - طارق حجي