أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ياعزيزي محيي ، الأقباط وطنيون وكنائسهم فداء لمصر / مجدي مهني أمين - أرشيف التعليقات - أخي مجدي - ما أروعك - محيي الدين ابراهيم






أخي مجدي - ما أروعك

محيي الدين ابراهيم




- أخي مجدي - ما أروعك
العدد: 212246
محيي الدين ابراهيم 2011 / 1 / 31 - 00:03
التحكم: الحوار المتمدن

اخي مجدي
لم اندهش من كلماتك الوطنية .. وعبارة حبات الوطن هي ادق توصيف .. مقالي الذي علقتم عليه تعليقكم الراقي هذا كنت واضحا فيه خاصة انني نائب رئيس تحرير جريدة صوت بلادي المصرية ولك ان تدخل موقعها بنفسك على الانترنت .. انا أشكرك على رقيك ووطنيتك واظن انك معي في دولة مدنية بعيدة عن هيمنة رجال الدين والمؤسسات الدينية الكبري في مصر ( الأزهر والكنيسة ) الذين سارعوا بتهنئة مبارك بجلوسه على عرش مصر وكأن هاتين المؤسستين الدينيتين تخرج لنا ألسنتها وتخرج ألسنتها أيضا لأنتفاضة المصريين ضد الظلم والطغيان والديكتاتورية وتقف بجانب الظالم ضد الشعب الذي وثق في فضيلتهم وقداستهم وعدالتهم فكان الفضل والقداسة والعدالة في برقيات التهنئة في محاولة لأضفاء الشرعية الدينية ( اسلامية - مسيحية ) لدوام حكم الطغاة .. أظن أن الجميع شاهد ذلك .. لقد اتصل بي اصدقاء لي أقباط ومسلمين متدينيين من الولايات المتحدة - بحكم كما قلت لك أني اعمل في الإعلام - وقالوا لقد ابكانا تصرف المؤسسات الدينية الذي لم يرعى حرمة الشهداء
صديقي ان من يحمي المصليين المسلمين في صلاة الفجر اليوم من بلطجية جهاز الشرطة المنحل هم شباب الأقباط


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
ياعزيزي محيي ، الأقباط وطنيون وكنائسهم فداء لمصر / مجدي مهني أمين




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - مفاتيح الحياة والموت / شيري باترك
- عطره في أساورها / بلقيس خالد
- طريق الهاوية -13- / نادية خلوف
- النفس في الذات الانسانية / مفهوم الذات (2) / عمر قاسم أسعد
- لا يزال الانتصار على الغطرسة الصهيونية ممكنا / نايف عبوش
- حدود و امتدادات معركة حد السيف في ضوء المواقف الأممية / المهدي بوتمزين


المزيد..... - البيت الأبيض: نتبع دبلوماسية -هادئة ومكثفة- في التعامل مع ال ...
- رأي.. طارق عثمان يكتب لـCNN: سبع خلاصات مهمة للحرب في غزة
- توب 5.. أمريكا تتبع دبلوماسية -هادئة ومكثفة-.. والبابا يلتقي ...
- البيت الأبيض: نتبع دبلوماسية -هادئة ومكثفة- في التعامل مع ال ...
- رأي.. طارق عثمان يكتب لـCNN: سبع خلاصات مهمة للحرب في غزة
- صواريخ حماس وإسرائيل: من أين تأتي إلى غزة؟ وإلى أين تصل؟


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ياعزيزي محيي ، الأقباط وطنيون وكنائسهم فداء لمصر / مجدي مهني أمين - أرشيف التعليقات - أخي مجدي - ما أروعك - محيي الدين ابراهيم