أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ينار محمد في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: آفاق حركة تحرر المرأة في العراق، اليسار والاسلمة. / ينار محمد - أرشيف التعليقات - رد الى: Noor Majazi - ينار محمد






رد الى: Noor Majazi

ينار محمد




- رد الى: Noor Majazi
العدد: 209227
ينار محمد 2011 / 1 / 21 - 05:31
التحكم: الكاتب-ة

لقد اجبت على سؤالك اعلاه بالانكليزية ولكن ساحاول اعادة بعض نقاطه هنا بالعربية.

ان النموذج الذي ندعو له ليست له اي علاقة بالنموذج الغربي الذي تذكرينه.

ان تعميم مصطلح الفمنستية الغربية فيه تجاوز على حقائق موضوعية، ان اذ في الغرب هنالك انواع كثيرة من الفمنستية، بدءا بالحركات اليمينية المرتبطة مع الحركات المسيحية المحافظة (من نمط فمنستية سارة بالين المرشحة السابقة لرئاسة الجمهورية في امريكا)، ومرورا بالفمنستية الليبرالية، وانتهاءً بالفمنستية اليسارية وهي انواع. وعلى فكرة يشترك تيار الفمنستية اليمينية مع كل النقاط التي تذكرينها في مداخلتك من قبيل احترام الدين والعادات على حساب المرأة، ومحاولة العيش في مجتمع عصري؟! ولكن كيف والمعادلتان لا تلتقيان.

لا يزال اليسار العربي والشرق اوسطي بشكل عام متخاصما مع كلمة الفمنستية التي الصقت على حركة انشقت عن اليسار في سبعينات القرن الماضي (وخاصة في امريكا) لتنشئ تجمعات نسوية معادية للشيوعية. الا انه ومع تزايد النشاط النسوي في العالم في الالفية الجديدة، ولم يحل محل مصطلح النسوية اي مصطلح يعبر عن النشاط النسوي بشكل افضل، ولذا بدأت الحركة النسوية التقدمية ترجع لهذا المصطلح نفسه وتستعمله لتسمية نشاطها النسوي الاشتراكي او الشيوعي.

باختصار، ان حركتنا النسوية تستند على التحليل الماركسي لجذر قمع المرأة. وحسب التصنيفات الاكاديمية في ادبيات الدراسات النسوية فان نشاطنا النسوي ماركسي الايديولوجية (يسمونها فمنستية ماركسية)، وممارساتنا تقع ما بين (الفمنستية الاشتراكية) و(الفمنستية الراديكالية)، وبحكم توجهنا للاصلاحات القانونية للتخفيف من معاناة المرأة، يعتقد البعض بان هذا النمط من العمل هو اشبه بالفمنستية الليبرالية.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
ينار محمد في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: آفاق حركة تحرر المرأة في العراق، اليسار والاسلمة. / ينار محمد




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - رسالة حب / أماني الراشد
- مذكرات كاذبة وغير نزيهة .. عبد الحليم خدام .. / عصام محمد جميل مروة
- ليلة القدر / جميل السلحوت
- هل تقدم الغرب بعد أن تخلى عن المسيحية ؟ / منسى موريس
- الإنتخاباتُ القادمة: مشاركةٌ فاعلة أم مقاطعةٌ إحتجاجيةٌ عارم ... / وليد سلام جميل
- يجب وقف المذبحة التي تقترفها حكومة دوكي بحق الشعب الكولومبي! / الاممية الرابعة


المزيد..... - يقدر بأكثر من 130 مليون دولار.. نظرة على منزل بيل وميليندا غ ...
- -غريب ينام في منزلك-.. هكذا تجبر الصين مسلمي الأويغور على اس ...
- الخارجية الأردنية: اشتباك يومي مع السلطات الإسرائيلية لوقف ا ...
- الإمارات: 3 وفيات و1735 إصابة جديدة بكورونا
- ليبيا تسجل 273 إصابة جديدة بفيروس كورونا
- يقدر بأكثر من 130 مليون دولار.. نظرة على منزل بيل وميليندا غ ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ينار محمد في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: آفاق حركة تحرر المرأة في العراق، اليسار والاسلمة. / ينار محمد - أرشيف التعليقات - رد الى: Noor Majazi - ينار محمد