أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - محمد علي مقلد - كاتب وباحث يساري لبناني - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: محركات الربيع العربي، داخلية أم خارجية. دعوة للنقاش. / محمد علي مقلد - أرشيف التعليقات - رد الى: باقر جاسم محمد - محمد علي مقلد






رد الى: باقر جاسم محمد

محمد علي مقلد




- رد الى: باقر جاسم محمد
العدد: 818620
محمد علي مقلد 2020 / 4 / 24 - 20:38
التحكم: الكاتب-ة

شكراً د. باقر على هذه المساهمة القصيرة والمعبرة. أوافقك الرأي أنه من الناحية النظرية لا يمكن إغفال تأثير أي من العاملين الداخلي والخارجي. لكن الاكتفاء بالتحليل النظري يشكل باب نجاة للمسؤول يساعده على التبرؤ من مسؤولياته وتحميلها لعامل خارجي. هذا ما لجأ إليه الحاكم العربي -التقدمي- لكي يمارس استبداده على الوضع الداخلي باسم الصراع مع عدو خارجي. أبرز مثال على هذا المنهج في التشخيص والمعالجة هو البحث في أسباب تخلف المجتمع العربي. حركة الإصلاح الديني والسياس والثقافي حملت -الغرب الاستعماري المادي الملحد- مسؤولية تخلف العالم العربي، في حين يخبرنا التاريخ أن مرحلة الانحطاط بدأت مع نهاية الألفية الأولى والغزو المغولي وتيمورلنك وهولاكو وإحراق مكتبة بغداد، ومع الغزوات الصليبية، ثم مع مرحلة المماليك ثم السلطنة العثمانية. ومع أن كل هذه العوامل المذكورة هي عوامل خارجية، إلا أن مسؤولية التخلف رميت على عاتق غزو من نوع آخر مختلف عن الغزو المعروف بين القبائل أو الشعوب القديمة بقصد الغنائم وتحصيل الأتاوات، وهو ما ظل سائداً حتى الحرب العالمية الأولى، إذ كانت تركيا تحصل الأتاوة من أوروبا عن طريق مملكة النمسا. أما الغزو الجديد فقد حمل معه نموذجاً حضارياَ جديداً لم يكن موضع ترحيب في العالم العربي، فحملوه وحده، من بين كل العوامل الخارجية، مسؤولية التخلف. إلى أن صارت القضية الفلسطينية ومواجهة الصهيونية مبرراً تتستر به الأنظمة لتمارس استبدادها على شعوبها. لا شك أن الصهيونية تشكل خطراً لا بسبب الطابع العنصري لمشروع اغتصاب فلسطين، إلا أنها ليست هي المسؤولة عن تعميم أنظمة الاستبداد على كل العالم العربي من المحيط إلى الخليج.
مع محبتي


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
محمد علي مقلد - كاتب وباحث يساري لبناني - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: محركات الربيع العربي، داخلية أم خارجية. دعوة للنقاش. / محمد علي مقلد




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الليبرالية،، المفهوم، الاشكال، النتائج. / نجم الدليمي
- هل صار لباس المرأة يُمثل سبباً للتحرش! / بكر محي طه
- موت أحمق / خيرالله قاسم المالكي
- قصيدة قصيرة جدا / اَلْقَيْدُ وَ السَّيْفُ / / بويعلاوي عبد الرحمان
- انما الاحزاب الاخلاق… / التيتي الحبيب
- اسطورة الغناء الخليجي عبد الكريم عبد القادر وعبالله الرويشد / محمد الهاشم


المزيد..... - مصدر عسكري تركي: قتلى من -الفاغنر- الروسي في ليبيا بغارات لس ...
- شاهد.. كاميرا مراقبة ترصد لحظة اغتيال الهاشمي أمام منزله
- دياب يحذر من خطورة تنقيب إسرائيل بمحاذاة المنطقة الاقتصادية ...
- غلق صحيفة قطرية بسبب آثار فيروس كورونا
- صعود البورصة السعودية ومؤشرها يكسب 10 نقاط
- مجلس المستشارين يسائل العثماني حول الدروس المستخلصة من وباء ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - محمد علي مقلد - كاتب وباحث يساري لبناني - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: محركات الربيع العربي، داخلية أم خارجية. دعوة للنقاش. / محمد علي مقلد - أرشيف التعليقات - رد الى: باقر جاسم محمد - محمد علي مقلد