أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - محمود يوسف بكير - كاتب وباحث في الشئون الاقتصادية والإنسانية - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: بعض أفكار ماركس وهل تصلح للتطبيق وكعلاج لمشاكل الرأسمالية. / محمود يوسف بكير - أرشيف التعليقات - عزيزي الدكتور بكير - فؤاد النمري






عزيزي الدكتور بكير

فؤاد النمري




- عزيزي الدكتور بكير
العدد: 809562
فؤاد النمري 2020 / 1 / 8 - 22:53
التحكم: الكاتب-ة

النظام الرأسمالي تم بناؤه في أوروبا الغربية في القرن الثامن عشر وفي الولايات المتحدة فيما بعد
اليوم الإقتصاد في هذه الدول يقوم على إنتاج الخدمات والخدمات ليست منتوجاً رأسماليا
في أميركا وكانت الحصن الأخير للنظام الرأسمالي يقوم اقتصادها اليوم بنسبة 80% على إنتاج الخدمات
ثمة فرق نوعي بين النظام الرأسمالي الذي يقتصر على إنتاج البضائع وبين إنتاج الخدمات التي لا تقيم نظام إنتاج قابل للحياة

يتحقق النظام الرأسمالي بشراء قوى العمل من السوق بقيمتها التبادلية ومن خلال أدوات الإنتاج تستهلك قوى العمل في جسم العامل بتشكيل جسم مادي ذي قيمة استعمالية وقابل للمبادلة في السوق .
بهذه الطريقة فقط يستل الرأسمالي قوى العمل من جسم العامل ليوقعها على السلعة فتغدوملكه يبيعها في السوق .
الحال في إنتاج الخدمات لا يمكّن صاحب العمل من امتلاك قوى العمل التي بذلها العامل حيث تكون
قوى العمل قد استهلكت تماماً حال اكتمال إنتاج الخدمة ؛ وعليه لا يمكن اعتبار الخدمة شكلاً من أشكال القيمة القابلة للمبادلة بحال من لأحوال . شكل القيمة كما حدده ماركس ..
It refers to the social form of a tradeable thing as a symbol of value, which contrasts with its physical features
وهو يشير إلى شيء يستعمله المجتمع قابل للمبادلة حيث يرمز للقيمة بالنظر إلى تقاطيعه الفيزيائية

الخدمة لا تحتفظ بأي خصيصة من هذه الخصائص .. ليست مادية ولا شكل لها وغير قابلة للمبادلة وهي الخصيصة الأهم التي تحول دون الإتجار بها أي أن صاحب العمل لا يستطيع أن يمتلكها منفصلة عن العامل منتجها وبالتالي لا يستطيع المتاجرة بها .
لأن الخدمات التي ليست على علاقة مباشرة في الإنتاج وتتغذى بالتالي من الإنتاج نفسه لم يولها كارل ماركس أدنى اهتمام . كتب أربعة مجلدات كبرى في تشريح النظام الرأسمالي دون أن يأتي على ذكر الخدمات بكلمة والسبب كما يبدو جليّاً هو أن الخدمات ليست إنتاجاً رأسمالياً

مسألة إنتاج الخدمات مسألة جوهرية في غاية الأهمية يترتب عليها مختلف الأفكار السياسية


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
محمود يوسف بكير - كاتب وباحث في الشئون الاقتصادية والإنسانية - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: بعض أفكار ماركس وهل تصلح للتطبيق وكعلاج لمشاكل الرأسمالية. / محمود يوسف بكير




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - تكليف محمد العلاوي هو اصلا ترسيخ للمحاصصة و لكن.. / عماد علي
- الموج والمرساة / شعوب محمود علي
- مسيحي يوصي بدفنه في مقبرة مسلمة / سامي الذيب
- مطر الصراصير... / فاطمة شاوتي
- مشاكسات // انفصام...! // الاستخذاء...ّ! / سليم يونس الزريعي
- نريدُ وطن / مزهر جبر الساعدي


المزيد..... - فرنسا تعلن الوقف التدريجي لإستقدام الأئمة من بلدان أخرى
- أربع مسيرات في وقت واحد يوم 20 فبراير ضمن برنامج نضالي للأسا ...
- اليمن... التوصل لاتفاق تهدئة بين القوات المشتركة و-أنصار ال ...
- اكتشف أسباب الإصابة بانسداد المجرى التنفسى
- ليفربول يخسر أمام أتلتيكو مدريد في دوري أبطال أوروبا
- احتجاجات شعبية في أكثر من 45 مدينة في يوم 20 فبراير


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - محمود يوسف بكير - كاتب وباحث في الشئون الاقتصادية والإنسانية - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: بعض أفكار ماركس وهل تصلح للتطبيق وكعلاج لمشاكل الرأسمالية. / محمود يوسف بكير - أرشيف التعليقات - عزيزي الدكتور بكير - فؤاد النمري