أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - لماذا يؤمنون وكيف يعتقدون / سامى لبيب - أرشيف التعليقات - شكر للأخ بارباروسا وحازم وحميد - سامى لبيب






شكر للأخ بارباروسا وحازم وحميد

سامى لبيب




- شكر للأخ بارباروسا وحازم وحميد
العدد: 752099
سامى لبيب 2017 / 11 / 11 - 16:27
التحكم: الكاتب-ة

بداية أعتذر عن التأخر فى التعقيب لمشاكل فى النت .
----
شكراً للأخ بارباروسا على الإهتمام بقضية المفكر أحمد حرقان وشكرا على بشرته , وأرى بارباروسا الإنسان راقيا فى مسيحيته وراقيا فى حالته على حافة اللادينية فهل يحسب هذا لباباروسا أم للمسيحية أم للادينية
شكر أيضا على حضور الأخ حازم الذى لا يتوانى عن الدعم لكل صوت تنويرى وممنون لتقديرك وأأمل أن تحصل على وقت وسط مشاغلك لتشاركنا الحضور والتعليق .
شكرا للأخ حميد فكرى المناضل التنويرى فى دعمه لكل فكر تنويرى ويسارى.
هذه المضايقات للملحدين لا يعنى أن النظام حريص على إيمان المصريين بل ذر الرماد فى العيون وسحب البساط من الإسلاميين فها نحن غيورين على الدين .


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
لماذا يؤمنون وكيف يعتقدون / سامى لبيب




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - رحلة في عالم فن رسوم الكاريكاتر / منتدى بغداد للثقافة والفنون برلين
- مدينة الضياء / شعوب محمود علي
- شكرا للألم ...تكملة / حسين عجيب
- ما زالوا في حوار مع ماركس ! / ادم عربي
- يا عمال العالَم، اضربوا عن الإضراب عن العمل! / محمد كشكار
- رفة عين اسمها الاستيقاظ / راتب شعبو


المزيد..... - لكل وقت أذانه.. مؤذن الجامع الأخضر في تركيا يبهر السائحين
- روسيا تطور -رادارها المتنقل-!
- المجلس العسكري في السودان سيحتفظ بالسلطة السيادية بينما تؤول ...
- هل كلاب الجمارك الكويتية فعلا -فاسدة-؟
- المجلس العسكري في السودان سيحتفظ بالسلطة السيادية بينما تؤول ...
- مضيق هرمز.. هل تؤثر تهديدات إيران على تجارة النفط بالعالم؟


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - لماذا يؤمنون وكيف يعتقدون / سامى لبيب - أرشيف التعليقات - شكر للأخ بارباروسا وحازم وحميد - سامى لبيب