أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حنا غريب - الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: التحرّر الوطني والمقاومة العربية الشاملة. / حنا غريب - أرشيف التعليقات - رد الى: فاخر فاخر - حنا غريب






رد الى: فاخر فاخر

حنا غريب




- رد الى: فاخر فاخر
العدد: 741464
حنا غريب 2017 / 8 / 31 - 00:44
التحكم: الكاتب-ة

الدولار نقد ورقي في الأساس يملك حق إصداره المصرف المركزي (الاحتياطي المركزي) الأميركي وهو مصرف خاص وبالتالي الدولار عملة أميركا بطريقة غير مباشرة. كان يحظى بتغطية الذهب والسلع والخدمات الأميركية حتى مطلع السبعينات، عندما أعلن الرئيس الأميركي نكسون فك علاقة الدولار بالذهب وان تغطيته الوحيدة هي سمعة أميركا وموقعها في العالم. ومنذ ذلك الوقت هذه هي حالة الدولار الذي لا تغطية مادية جدية له لكن مبدئيا هو مغطى بالأنتاج الأميركي باعتبار حملة الدولار يستطيعون مبادلته بسلع أميركية. واليوم يمكن القول ان كل دول العالم تساهم بتأمين تغطية الدولار باقتصادها كون أكثر من 70% من الصفقات العالمية تتم بالدولار. الطلب عليه عالمي في حين أن عرضه إحتكار لأميركا التي تعجز آلة الطباعة عن تلبية هذا الطلب ولا أحد يعرف كميات الدولارات المتداولة في العالم.فهل يصح التشكيك بهيمنة الدولار والقول بانه منهار؟
لذا يعيش العالم حالة إنفصام بالعلاقة بالدولار بما في ذلك البلدان التي تشهد علاقاتها بأميركا توترا ملحوظا (من روسيا الى فينزويلا الى الصين الخ...) وهي التي تعطي الدولار قدرته وعظمته علما أن الواقع يشي بأمكانية إنهياره. وهو ورقة لا تتجاوز قيمتها ما تم إنفاقه على طباعتها. ومع ذلك نحن لا نرى مبررا للدخول في نقاش حول ما إذا كان مهيمنا أم لا. هذا هدر للوقت.
أما الذهب فهو سلعة قائمة بذاتها قبل ولادة النقد وبعد ولادته وهو لم يصبح نقدا الاّ بفضل خصائصه وقيمته الإستعمالية. لم يعد نقدا لأن كمياته المتوفرة لا تسمح لهذا الرأسمال الهائج بان يكتفي بما يؤمنه له من أرباح. الرأسمال يريد نقدا لا يضع حدودا لحركته ولذا الغي الذهب كنقد. وهو سلعة له قيمته وسعره الذي يتأرجح، بالظاهر، حسب العرض والطلب أما فعليا فان سعره يتحدد يوميا في جلسة تهيمن عليها عائلة روتشلد.
إن طابع إنتاج الخدمات يحدده طابع أسلوب إنتاجها. فاذا كان الأسلوب رأسمالياً تكون نتاج أقتصاد رأسمالي، ولأنها تنتج للتبادل فلها سعر كباقي السلع. ونحن نعلم أنه مع التغيرات التي طرأت على الأسلوب التكنولوجي للإنتاج – بولادة الإسلوب المعلوماتي وإنتشار الروبوت والعمل العلمي – تعقدت مسألة تقييم السلع والخدمات وأن بقاء أسلوب أنتاقها رأسماليا بات يتعارض مع منطق تطور البشرية.
ومع ذلك لا نفهم هذا الإصرار على إعلان إنهيار الرأسمالية (الرأسمالية لا تنهار إلاّ إذا تم إسقاطها) وقد سبق لنا في الجزء الأول من الجواب أن ذكرنا بمعايير تحديد النظام الإقتصادي الإجتماعي. ولم نحصل من حضرتكم على تفسير لهذا الإنهيار الذي تصرون عليه. فاذا كانت الرأسمالية قد انهارت وخاصة في المراكز فما هو هذا النظام الأجتماعي الموجود فيها؟
كما أننا لم نفهم قولك عن تجاهلنا أثر ثورة أوكتوبر الإشتراكية على العالم ونحن كنا جزءا من هذه الجبهة ونعلم ما قدمت لشعوب العالم ومنها شعوبنا. أما أن الإتحاد السوفياتي كان دولة عظمى فهذا أمر لا شك فيه لكن ولعميق أسفنا فقد إنهار الإتحاد السوفياتي (وليس الرأسمالية) ونحن من أكثر الشعوب التي تضررت من إنهياره.ولا نفهم قولك ان كل الدول المحيطة فكّت تبعيتها بالإمبريالية وسدت المنافذ على فائض الإنتاج في المراكز الرأسمالية ( من ؟ ومتى؟ وكيف؟) وأن النظام الرأسمالي قد إنهار، في وقت تستمر شعوب آسيا وأفريقيا وأميركا اللاتينية غارقة في التبعية بمختلف أشكالها وآخرها التبعية التكنولوجية. ولا ندري إذا كان عدد الدول المستقلة عن الهيمنة الإمبريالية تتجاوز أصابع اليد.



للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
حنا غريب - الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: التحرّر الوطني والمقاومة العربية الشاملة. / حنا غريب




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الزعيم أحمد عرابى بين الموالين للعثمانيين والمتصهينين / رمضان الصباغ
- مغزى ثلاثة مواقف عربية مناوئة لإسرائيل / رضي السمّاك
- الهوية المكان الوطن : فلسطين نموذجا / مهند طلال الاخرس
- دفاعا عن صلاح الدين الأيوبي بعد معركة حطين / علاء اللامي
- تداعيات غير محمودة متوقعة في دول العالم بسبب الظلم الدولي لل ... / سوزان ئاميدي
- في أمريكا لا يقوم الميت بعد ثلاثة ايام / نبيل عودة


المزيد..... - اليونيسف: 12 ألف طفل روهينجي يفرون إلى بنغلاديش أسبوعيا بسبب ...
- أفغانستان: 30 قتيلا على الأقل في انفجار داخل مسجد شيعي في ال ...
- عشرات القتلى في هجوم انتحاري استهدف مسجدا شيعيا في كابل
- وزيرة الدفاع الفرنسية: انسحاب واشنطن من اتفاق النووي الإيران ...
- موظفو النفط العراقيون يعودون إلى كركوك
- استعدادات بالضفة لإحياء ذكرى وعد بلفور


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حنا غريب - الأمين العام للحزب الشيوعي اللبناني - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: التحرّر الوطني والمقاومة العربية الشاملة. / حنا غريب - أرشيف التعليقات - رد الى: فاخر فاخر - حنا غريب