أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - بلاغ بمناسبة مرور 100عام على ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى / الحزب الشيوعي اليوناني - أرشيف التعليقات - العار لمن ابدل لينين بسفاحين مثل تشرشيل وبريمر! - طلال الربيعي






العار لمن ابدل لينين بسفاحين مثل تشرشيل وبريمر!

طلال الربيعي




- العار لمن ابدل لينين بسفاحين مثل تشرشيل وبريمر!
العدد: 733207
طلال الربيعي 2017 / 7 / 30 - 17:13
التحكم: الحوار المتمدن

اما الولايات المتحدة المتحدة فجرائمها لا تعد ولا تحصى, فيكفيها وحشية احتلالها للعراق وكذلك قتلها لخمسين مليون شخص من سكان الولايات المتحدة الاصليين.
https://www.facebook.com/NATIVEAP/videos/332582993830706/
العار لمن تخلى عن لينين واحل محله وحوشا بشرية مثل تشرشل وبريمر وجورج بوش وانطوني بلير!


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
بلاغ بمناسبة مرور 100عام على ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى / الحزب الشيوعي اليوناني




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الأرملة السوّداء / فاتن واصل
- وجع القصيدة. للقصيدة / محمد خضر الزبيدي
- اعتراف / طارق المهدوي
- دعماً للجهد البابوى نحو النهضة - الحاجة ماسة إلى بيريسترويكا ... / ماهر عزيز بدروس
- علاقة منهج الغزالي بمنهج ديكارت هل هي علاقة توافق أم علاقة س ... / حنان قصبي
- البنية المفاهيمية لمقاربة موضوع الهجرة / نبيل العتاوي


المزيد..... - الجيش الأمريكي: سفينة تجسس روسية تتجه إلى الولايات المتحدة
- بعد أنباء عن احتمال انتقاله إلى الريال.. ما هو رأي زيدان بني ...
- التغييرُ هو الخيارُ الوحيد المجدي في السودان: جرد حساب للوضع ...
- أردوغان: عملية عفرين بدأت فعليا.. وسيتبعها منبج
- بالفيديو.. تقدم وحدات الجيش السوري والحلفاء في ريف حلب الجنو ...
- الدفاع الروسية: اتهامات واشنطن لدمشق باستخدام الكيماوي لا أس ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - بلاغ بمناسبة مرور 100عام على ثورة أكتوبر الاشتراكية العظمى / الحزب الشيوعي اليوناني - أرشيف التعليقات - العار لمن ابدل لينين بسفاحين مثل تشرشيل وبريمر! - طلال الربيعي