أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ظاهرة السادة في المجتمع العراقي (القسم الثاني) / سلمان رشيد محمد الهلالي - أرشيف التعليقات - الشريف محي الدين حيدر - جلال البحراني






الشريف محي الدين حيدر

جلال البحراني




- الشريف محي الدين حيدر
العدد: 727614
جلال البحراني 2017 / 6 / 18 - 14:49
التحكم: الحوار المتمدن

قصة سمعتها من طلاب أكاديمية الفنون، كان اتحادنا بسكرتارية الطلبة العرب خلف الأكاديمية
أراد الإنجليز تعليم العراقيين الموسيقى بأيام الملك فيصل، فاصطدموا بعقبة عقلية السنة والشيعة التي لا يمكن أن تقبل الموسيقى والفنون (يقال الحكيم أفتى بأن لو وجد شخص آلة عود ببيت فيجب عليه كسره)!؟
فبمن يأتون لكي يقبل العراقيين ولو فكرة تعلم الموسيقى!
من حسن الحظ كان للملك فيصل ابن عم هو الشريف محي الدين حيدر، الذي كان أباه أمير مكة ومن أشرافها بذلك الوقت، كان يعيش بتركيا
فأتوا به وجمعوا بعض رؤوس العشائر، سنة وشيعة وشرحوا لهم أن (السيد الشريف) سوف يؤسس مدرسة لتعلم الموسيقى
غضبوا واعترضوا، فقالوا لهم ولكن هذا ابن أمير مكة!
قال رئيس عشيرة سنية (يعني هو من الأشراف؟) قالوا نعم
فقال رئيس عشيرة شيعية (ما يصير، دا يدق عود)
قال السني، شدا نسوي ابن رسول الله! قال الشيعي يعني من أولاد فاطمة؟
فبلعوها وسكتوا، فأسس الشريف (الأكاديمية أو المعهد)؟!
وأصبح العراق منارة للفن بكل العالم العربي والإسلامي
أحيانا مثل هذه الحيل تفيد! ههه


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
ظاهرة السادة في المجتمع العراقي (القسم الثاني) / سلمان رشيد محمد الهلالي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - مستقبل تونس في المشاريع لا في الأشخاص / آمال قرامي
- التذبذبات بين صفوف البلاشفة - البلشفية طريق الثورة / آلان وودز
- آفاق المواجهة بين اميركا والغرب وبين روسيا والشرق / جورج حداد
- كم نحتاج للامل و التفاؤل ! / سليم نزال
- المشوّهون / جواد بولس
- لماذا الخوف على سورية الجولان وعروبته .....؟؟؟ / زياد عبد الفتاح الاسدي


المزيد..... - شاهد كيف ودع مواطنو كوريا الشمالية زعيمهم إلى روسيا
- هكذا ودع فلاديمير بوتين كيم جونغ أون
- ليبيا: مهاجرون محتجزون عرضة للخطر في اشتباكات طرابلس
- الاتحاد الأفريقي: ادعموا استقلالية هيئة الحقوق
- شاهد: كيف تصرف بوتين وكيم خوفا من "الخيانة" والفأل ...
- الصحة العالمية تشن حملة على مشاهدة الأطفال -السلبية- للشاشات ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ظاهرة السادة في المجتمع العراقي (القسم الثاني) / سلمان رشيد محمد الهلالي - أرشيف التعليقات - الشريف محي الدين حيدر - جلال البحراني