أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - عبد الصادقي بومدين - عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بالمغرب - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار والتيارات السياسية الإسلامية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا: محاولة لمقاربة جديدة. / عبد الصادقي بومدين - أرشيف التعليقات - وهل .هي حقا يسارية؟؟؟؟ - عبدو انوار






وهل .هي حقا يسارية؟؟؟؟

عبدو انوار




- وهل .هي حقا يسارية؟؟؟؟
العدد: 721310
عبدو انوار 2017 / 4 / 21 - 06:19
التحكم: الكاتب-ة


كيف يمكن الحوار والانفتاح على قوى (اسلامية)اوتيارات او احزاب تعتقد ان مبدأ حقوق الانسان .ومساواة الرجل بالمرأة .من اكبر الكبائر .وتستوجب جهنم هالدين فيها.نصا وتشريعا.
المشكلة ليست في من يريد الحوار بل فيما يعتقد من تشريعات لايمكن الطعن فيها لانها مص مقدس .
قد يكون هناك يساراو ما يشبه(يسار)بشمال افريقيا .لكن لايقدس النص كما تعتقد القوى الاسلامية. هنا الاشكال الحقيقي.فكيف لهذا اليسار ان يفتح حوارامع من يقدس النص ان كان هو لايقدسه؟؟؟
وهل يمكن للقوى الاسلامية او الدينية ان تتنازل عن ما تعتقده مقدس او عن احكام صادرة من ما هو مقدس؟؟؟؟
وهل يعتبر هذا اليسار او(القوىاليسارية).هي حقا يسارية؟؟؟؟


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
عبد الصادقي بومدين - عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بالمغرب - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار والتيارات السياسية الإسلامية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا: محاولة لمقاربة جديدة. / عبد الصادقي بومدين




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الخرزة.. قصة قصيرة / عامر هشام الصفّار
- مهرجان الشعر العربي في القيروان: حضر الشباب فحضر الابداع / حكمت الحاج
- كموسة / بحفيظ فريخ
- عشق الوطن قدر الهي / فضيلة مرتضى
- موسم الاحلام / شعوب محمود علي
- بيان المثقفين العرب بخصوص القدس .. / طارق سعيد أحمد


المزيد..... - صفقة صواريخ إس-400: إجراء اللمسات النهائية بين أنقرة وموسكو. ...
- ترامب يدعو الكونغرس لإصلاح قانون الهجرة بعد هجوم نيويورك
- نصف الأيزيدين المخطوفين ما زالوا بقبضة داعش
- الحزب الشيوعي في محافظة عكار يفتتح مركزه الجديد في حلبا الأح ...
- تقدير موقف: قرار ترمب بشأن القدس الدوافع والمعاني والآفاق
- الأمم المتحدة: 8 ملايين يمني على شفا المجاعة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - عبد الصادقي بومدين - عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بالمغرب - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار والتيارات السياسية الإسلامية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا: محاولة لمقاربة جديدة. / عبد الصادقي بومدين - أرشيف التعليقات - وهل .هي حقا يسارية؟؟؟؟ - عبدو انوار