أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - عبد الصادقي بومدين - عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بالمغرب - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار والتيارات السياسية الإسلامية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا: محاولة لمقاربة جديدة. / عبد الصادقي بومدين - أرشيف التعليقات - رد الى: نعمه هادي الفتلاوي - عبد الصادقي بومدين






رد الى: نعمه هادي الفتلاوي

عبد الصادقي بومدين




- رد الى: نعمه هادي الفتلاوي
العدد: 720940
عبد الصادقي بومدين 2017 / 4 / 19 - 11:13
التحكم: الكاتب-ة

هذه احدى الافكار الاساسية التي اقدر انها ستسعاد اليسار في المنطقة لايجاد هوية تميزه، اي اخذ نقط الالتقاء التي ذكرت وادماجها في رؤية اليسار وخطابه،اليسار ليس في تضاد وتناقض وصراع مع الاسلام في حد ذاته ، اعتبار اليسار نقيضا للاسلام ومن ثمة محاربته مقاربة خاطئة في تقديري ولن تؤدي سوى الى مزيد من التهميش لليسار.وطبعا ان الحركات السياسية الاسلامية لا تمثل الاسلام الذي هو دين مفتوح للجميع ( على النقيض من اليهودية مثلا المغلقة ) ولا يملكه احد شخص او تنظيم او تيار،وضوح هذا الامر يساعد على بلورة مقاربات وممارسات سياسية انجع.

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
عبد الصادقي بومدين - عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بالمغرب - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار والتيارات السياسية الإسلامية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا: محاولة لمقاربة جديدة. / عبد الصادقي بومدين




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - ميركل تقطع أرزاق العراق بسبب الأكراد؟!! / عزيز الحافظ
- استنكار شديد اللهجة / محافظ الانبار رجاء / سمير اسطيفو شبلا
- كيف حالكِ مولاتي / شيرزاد همزاني
- النموذج الصهيوني لعلم الآثار / محمود الصباغ
- الأوضاع القائمة بمحافظة نينوى وتلكؤ معالجتها والعوامل الكامن ... / كاظم حبيب
- استقرار عدم الاستقرار / يوسف جريس شحادة


المزيد..... - كامليا انتخابي فرد تكتب لـCNN: بروز محمود أحمدي نجاد
- جواد غلوم: سهول وتضاريس من جغرافيا الشعر
- بعد إعلانه الاعتزال.. "الأمير" كاكا ورحلة المجد من ...
- التحكيم.. صداع في رأس برشلونة قبل "الكلاسيكو" أمام ...
- الأسد: الإرهاب وفي مقدمته -النصرة- ما زال موجودا في سوريا بد ...
- غوغل توفر الإنترنت السريع باستخدام الليزر!


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - عبد الصادقي بومدين - عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بالمغرب - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار والتيارات السياسية الإسلامية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا: محاولة لمقاربة جديدة. / عبد الصادقي بومدين - أرشيف التعليقات - رد الى: نعمه هادي الفتلاوي - عبد الصادقي بومدين