أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سلام عبدالله – كاتب وصحفي وناشط يساري تعاوني من إقليم كردستان العراق - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: تنظيم التعاونيات الحرة ردنا الاشتراكي على الوضع القائم، وفي مواجهة سلطة الرأسمالية المتوحشة. / سلام عبدالله - أرشيف التعليقات - تعليق - عدنان الظاهر






تعليق

عدنان الظاهر




- تعليق
العدد: 719172
عدنان الظاهر 2017 / 4 / 8 - 06:41
التحكم: الكاتب-ة

صباح الخير
كتبتُ تعليقاً لكنَّ الموقع لم ينشره !
لا أسألُ عن السبب لكني أطلب نشر تعليقي وهو لا ريبَ ما زال لديكم ....

الدكتور عدنان الظاهر
ألمانيا


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
سلام عبدالله – كاتب وصحفي وناشط يساري تعاوني من إقليم كردستان العراق - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: تنظيم التعاونيات الحرة ردنا الاشتراكي على الوضع القائم، وفي مواجهة سلطة الرأسمالية المتوحشة. / سلام عبدالله




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - (( أي اسلام هو الحل )) / نهاد كامل محمود
- اللّجنة الثقافية لتيار الديقراطيين العراقيين في كوبنهاكن تحت ... / نوميديا جرّوفي
- لُغتنا العربية تَحتَفل بيومها العالمي / رابحة مجيد الناشئ
- يكفي فاطمة نزال أنّها شاعرة / جميل السلحوت
- لوحة حذاء / عبدالكريم الصابري
- عولمة العبودية / صبيحة خليل


المزيد..... - -سلسلة السينما العراقية-.. هل تعيد الجمهور العراقي إلى صالات ...
- أنفال عبدالباسط الكندري: قصاصات
- الدورة الدولية لتأهيل معلمي اللغة العربية للناطقين بغيرها، ب ...
- ما هي طبيعة المعركة الشرسة بين "أمازون" و"غوغ ...
- بالفيديو.. هدف برأسية رائعة
- استطلاع: أغلبية البريطانيين يرغبون البقاء في الاتحاد الأوروب ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سلام عبدالله – كاتب وصحفي وناشط يساري تعاوني من إقليم كردستان العراق - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: تنظيم التعاونيات الحرة ردنا الاشتراكي على الوضع القائم، وفي مواجهة سلطة الرأسمالية المتوحشة. / سلام عبدالله - أرشيف التعليقات - تعليق - عدنان الظاهر