أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - قصة الطوفان العظيم / صباح ابراهيم - أرشيف التعليقات - الطوفان - ايدن حسين






الطوفان

ايدن حسين




- الطوفان
العدد: 707600
ايدن حسين 2017 / 1 / 3 - 13:11
التحكم: الحوار المتمدن


الاديان تعرض حادثة الطوفان و كان الله مثل اي مخلوق اخر .. محكوم بالاحداث و لا يستطيع ان يلغيها او يفعل بديلا عنها
الطوفان .. الاديان ذكرها لغاية ان الله اراد ان ينجي المؤمنين و يهلك الكافرين و المفسدين
و لكن الاديان ايضا تدعي ان الله على كل شيء قدير
فلماذا لم يهلكهم بالسكتة القلبية او الطاعون او انفلونزا الطيور الخ
كل هذا .. من اجل اهلاك الكفار .. الكفار عديمي الحيلة
بناء سفينة ضخمة .. و تجميع زوج من كل حيوان .. كل هذا من اجل اهلاك الكفار
و ماذا كانت الفائدة او العبرة منها .. هل استفاد الكفار منها .. بل هل استفاد المؤمنون الذين نجوا
الانسان اليوم .. قادر على اهلاك جميع من في الارض بعدة قنابل هيدروجينية .. فهل الله محتاج الى كل هذا السيناريو .. اي الطوفان .. لاهلاك البشر
و احترامي
..


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
قصة الطوفان العظيم / صباح ابراهيم




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - ظفاير شوگ / ميسون نعيم الرومي
- خيانات مضمرة / راتب شعبو
- عن العرب فى اوروبا / سليم نزال
- وجوب فصل الدين عن السياسة حفاظا على قدسية الدين وللأ تفشل ال ... / ماجد احمد الزاملي
- إلى متى نبقى بين المطرقة والسندان ؟ / ماهر ضياء محيي الدين
- الرفض ليس دوما موقفا وطنيا أو بطوليا / إبراهيم ابراش


المزيد..... - كيف ستحط الطائرات إلى جانب هذا المسبح اللامتناهي في أمريكا؟ ...
- نتنياهو يمضي -الفصح- بالجولان مع عائلته.. ويخطط لتكريم ترامب ...
- خالد بن سلمان يهاجم إيران من روسيا و-رؤية إيران 1979-
- عدسات الصحفيين تلاحق حراس زعيم كوريا الشمالية لحظة بلحظة!
- الليرة التركية عند أدنى مستوى في 6 أشهر
- الجزائر..وضع الإخوة كونيناف رهن الحبس المؤقت


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - قصة الطوفان العظيم / صباح ابراهيم - أرشيف التعليقات - الطوفان - ايدن حسين