أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ينار محمد - رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: احتفال بالثامن من مارس ام وقفة تحدّي لبُنى اجتماعية معادية للمرأة. / ينار محمد - أرشيف التعليقات - رد الى: سلام فضيل - ينار محمد






رد الى: سلام فضيل

ينار محمد




- رد الى: سلام فضيل
العدد: 666770
ينار محمد 2016 / 3 / 10 - 09:16
التحكم: الكاتب-ة

السيد العزيز سلام فضيل

اشكرك على هذه المساهمة المتشعبة، والتي قد تعسّر عليّ فهم بعضها بسبب اللغة، اذ اعتقد بانك تفكر بلغة اخرى عما تكتب، او انك تستعين ببرنامج للترجمة مما جعل من الصعوبة بمكان ان افهم معاني الجمل بشكل اكيد. ولكن لا ضرر، وسوف احاول الاستجابة مع بعض ما تقول.

كلامك حول التطور التاريخي في اوروبا بعد الحرب العالمية الثانية، وهي نفس فترة انتشار الافكار الشيوعية وتدخلها في الادب والثقافة والفن بما يدفع بالانسان الابتعاد عن الشرائع والخوف من الخرافات وعقاب الآخرة، وهجرة المفاهيم الضيقة التي تفرّق البشر عن بعضهم، وتبني الفكر المنفتح الذي يربط العالم كله ببعضه البعض، والتمتع بالعلاقات الانسانية الحرة، ولكن دون ان يتسبب بالايذاء للآخرين، اي يحترم حقوق الآخرين. نعم هو هذا تطوّر حاصل في العالم الغربي وجزء من العالم الشرقي-الاتحاد السوفياتي- حيث لم تظل المرأة وجسدها ملكاً للذكر يمنع عنها العلاقات الاجتماعية الانسانية العاطفية والجنسية، بل اصبحت هي مستقلة بنفسها وتقرر قراراتها الحياتية دون اخذ الاذن من -مالك- لجسدها او -راعي- مسؤول عنسها. وفي هذه الحالة لم تعد علاقات الافراد شأنا للمؤسسة الدينية. ولكن ظلت الراسمالية التي تصر بملكية وسائل الانتاج تشجع التوجهات الذكورية لتملّك الذكور لاجساد النساء من خلال مؤسسة الزواج ام من خلال الدين.

ومن المتعارف عليه في الادبيات اليسارية ان حرية المرأة معيار لتقدم المجتمع، ويضاف اليها في هذا الزمن مسألة حرية المثليين والتي هي ايضا معيار لتقدم المجتمع. نعم صحيح ما تذكر بان للمثليين حق الزواج والمعاشرة في دولة مثل امريكا الان، ولكنك قد لا تعلم بان الثورة البلشفية قد اتت باجراء شبيه في روسيا السوفياتية قبل مائة عام. اذ قام لينين بالغاء تجريم المثلية الجنسية في العام 1917.

ان المجتمعات المتقدمة تتعامل مع فكر الانسان وانتاجه وخلاقيته، بينما تتعامل المجتمعات المتخلفة مع الانسان بما يشبه التعامل مع الممتلكات-المملوكين- حيث ليست لديهم حرية التصرف باجسامهم ناهيك عن عقلهم وتفكيرهم.

شكرا لك سيدي العزيز على هذه المساهمة.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
ينار محمد - رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: احتفال بالثامن من مارس ام وقفة تحدّي لبُنى اجتماعية معادية للمرأة. / ينار محمد




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - 5 بائعة الستائر / فاطمة هادي الصگبان
- محمد / سمير دويكات
- إرشاد الطاغية / ماجد ع محمد
- هيا بنا نرقص / خالد الكيلاني
- لقاء الأحبة / 20– کراده / احمد الحمد المندلاوي
- الإسلام بين بين المساواة والتسايد / ضياء الشكرجي


المزيد..... - سلخت وقتلت بأبشع الطرق.. حيتان تسيطر من جديد على جزيرة نائية ...
- العثماني : الحكومة مرتبطة بعقد أخلاقي
- رئيس الوزراء الفرنسي السابق فيون وزوجته أمام القضاء مجددا في ...
- ليبيا: قوات حكومة السراج تدفع قوات حفتر للتراجع في جنوب طراب ...
- مؤشرات سلبية.. كيف يؤثر -قرار الإعفاءات- على المواطن العربي؟ ...
- أبعاد الخلفية بمقابلة الحوثي تثير تساؤلات إن كانت -مفبركة-.. ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ينار محمد - رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: احتفال بالثامن من مارس ام وقفة تحدّي لبُنى اجتماعية معادية للمرأة. / ينار محمد - أرشيف التعليقات - رد الى: سلام فضيل - ينار محمد