أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ينار محمد - رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: احتفال بالثامن من مارس ام وقفة تحدّي لبُنى اجتماعية معادية للمرأة. / ينار محمد - أرشيف التعليقات - توضيحات - يامنة كريمي






توضيحات

يامنة كريمي




- توضيحات
العدد: 665774
يامنة كريمي 2016 / 3 / 3 - 19:33
التحكم: الكاتب-ة

الموضوع يستحق التنويه لمحاولته تقريب القارئ من الواقع العراقي المرير بما فيه المرأة العراقية. ودون المس بتلك الأهمية فأنني سأبدي بعض الملاحظات حول النقط التالية:
أ) لا يليق باعتبار …المرأة ان تصطف في ساحات النضال مع من يتغافلون ... ويرفضون ايلاء الأولوية لقضاياها، بل ويتحاورون ويتحالفون مع تيارات معادية للمرأة وتكرّس عبوديتها للرجل.
ب) ... ارفعوا شعار الدفاع عن مساواة المرأة في ساحات النضال كما في داخل بيوتكم…
أولا اود أن يتم التدقيق أكثر في المفاهيم المستعملة لأن اللغة وعاء الفكر واقصد هنا عبارة رجل التي لا تناسب السياق الذي وردت فيه...اما عن دعوة النساء لعدم مساندة الجاحدين والجاحدات لفضل مسؤولياتها المتعددة فكيف يمكن تحديد تلك الفئة وهل ذلك ممكنا؟ إن المسألة ليست مسألة جنس ولا دين لا يمين لا يسار و...إنها مسألة عقليات وعادات وتقاليد تمرر من السلف للخلف وتغلف بغلاف ديني من طرف المضاربين في الدين. في مجتمعات يغلب عليها التخلف والجهل كما عبر عن ذلك ابن رشد: (التجارة بالأديان هي التجارة الرابحة في المجتمعات التي ينتشر فيها الجهل وإذا أردت أن تتحكم في جاهل فعليك أن تغلف كل باطل بغلاف ديني)... دون مراعاة خصوصيات الواقع المعيش ...
أما عن وضعية العراق وإن كان القلب يبكي دما خاصة بعد هذا التفصيل الدقيق لواقع المرأة هناك فإننا كذلك نستحضر مجموعة معطيات أولها حالة الحرب بعد نظام عشائري سابق...فكيف لشعب لم يحقق المساواة واحترام حقوق المرأة في السلم أن يفعل ذلك في الحرب؟ أما فيما يخص قصة سهام فأظن أن الأكراد في هذه الظروف لهم مبرراتهم ربما هم أقدر من غيرهم على توضيحها.
وقبل أن أختم، أود التأكيد على شيء هو أن سوء أوضاع المرأة في المجتمعات الإسلامية وحتى عند المتطرفين من الديانات السماوية الأخرى -كما أشرتي لذلك- ليس النص القرآني أو الرسول هو المسؤول عنها وإنما جيوب الجهالة والظلم والعداء الذين لبسوا عباية الإسلام وأولوه حسب هواهم ومقاييسهم مما أعطى مجتمعا لا يختلف عن ذلك الذي جاء الإسلام من أجل إصلاحه. تحياتي.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
ينار محمد - رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: احتفال بالثامن من مارس ام وقفة تحدّي لبُنى اجتماعية معادية للمرأة. / ينار محمد




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الحنه فی الشعر الشعبی العراقی / سعدي جبار مكلف
- رباعية عن الثورة المصرية 2 / باهر عادل نادى
- جولة بين ترقيعات المرقّع سليم نصر الرّقعي / مالك بارودي
- قراءة في مسرحية حرب البسوس لعلي أحمد باكثير / شفيق طه النوباني
- الحراطين وأسئلة الانتماء العرقي / محمد صالح جالو الشهير ب- ضيف الله الغيني-
- مقدمة كتاب ( مذبحة مسجدى نيوزلنده : فى رؤية إسلامية ) / أحمد صبحى منصور


المزيد..... - وفاة وزير داخلية الحوثي في لبنان
- حرب لبنان.. -الصورة ذاكرة-
- قصف عنيف على طرابلس وإغلاق مطار معيتيقة
- افتتاح الدورة السابعة من المهرجان الدولي للطبول بالقاهرة
- نائب المرشد الإيراني يشيد بإجراءات السعودية في مجال الحج  
- مساعدة الرئيس الأمريكي زارت موسكو سرا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ينار محمد - رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: احتفال بالثامن من مارس ام وقفة تحدّي لبُنى اجتماعية معادية للمرأة. / ينار محمد - أرشيف التعليقات - توضيحات - يامنة كريمي