أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - أسئلة وأجوبة متعلقة باليات العمل والنشر في الحوار المتمدن. / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - التعليقات المرقمة 22- 23- 24- 25- 37- 28- 29- 30 - حيدرعلي التوأمين






التعليقات المرقمة 22- 23- 24- 25- 37- 28- 29- 30

حيدرعلي التوأمين




- التعليقات المرقمة 22- 23- 24- 25- 37- 28- 29- 30
العدد: 660046
حيدرعلي التوأمين 2016 / 1 / 20 - 05:26
التحكم: الحوار المتمدن


التعليقات المرقمة
تشمل شخص واحد متبني التوأمين حيدرعلي مشمول بتعليق ( رقم 7 ) على الرابط بتاريخه مطلع عام 2016م:

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=501238


المومى إليه - للأسف !- تمادى باستغفال قارىء و زملاء تحرير الحوار المتمدن بتدليسه المراوغ على دور المرأة التي ترنم بها الراحل ( محمد فوزي) بترنيمته الشهيرة:

ماما زمنها جيا... جيا بعد شويه جيبا لعاب وحاجات..
... ... ...
ما بيشربش ( اللبن ) الصبح وكل اصحابه ضحكوا عليه!..



للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
أسئلة وأجوبة متعلقة باليات العمل والنشر في الحوار المتمدن. / الحوار المتمدن




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - -جنونها ..وكفى- / ميلينا مطانيوس عيسى
- حقوق الإنسان أساس الأمن / أسعد العزوني
- تناقضات الواقع بين السلطة وحركة الجماهير / رياض حسن محرم
- من قتل ابونا سمعان؟ / رفعت عوض الله
- الزاملتين ... مصدر تشريع الدواعش / احمد الملا
- العيش بالحلم والإيمان / رداد السلامي


المزيد..... - رئيس الاتحاد الحر لنقابات البحرين:صوت العمال غائب في مجلس اد ...
- العبادي: استفتاء كردستان بات من الماضي.. والبشمركة اختارت ال ...
- مظاهرات حاشدة في برشلونة تضامنا مع المعتقلين المناصرين للانف ...
- بولندا تدعم طلب تركيا الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي
- تصوير جوي يوثّق ابتلاع ألسنة اللهب للغابات في البرتغال
- محامي عائلة القذافي: سيف الإسلام سيعود للعمل السياسي


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - أسئلة وأجوبة متعلقة باليات العمل والنشر في الحوار المتمدن. / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - التعليقات المرقمة 22- 23- 24- 25- 37- 28- 29- 30 - حيدرعلي التوأمين