أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - نادية محمود - عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي العراقي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: مبارزة داعش بسيف من خشب! حول الحرب ضد داعش!. / نادية محمود - أرشيف التعليقات - رد الى: ادهم ابراهيم - نادية محمود






رد الى: ادهم ابراهيم

نادية محمود




- رد الى: ادهم ابراهيم
العدد: 628366
نادية محمود 2015 / 6 / 24 - 08:54
التحكم: الكاتب-ة

عزيزي ادهم ابراهيم .. اتفق معك بان القضاء على داعش يقتضي القضاء على اسبابها. داعش الان قامت باعمال اجرامية قل نظيرها، الا ان الميلشيات الشيعية ايضا قامت بجرائم يجب ان تقدم للمحاكمة عليها لو كانت هنالك دولة وقانون في العراق. لقدد عددت في مقالي بعض منها. ان الحرب مع داعش هي حرب متعددة الجوانب. الجانب العسكري لازالتها فيزيقيا عن الارض، لعدم بقائها تحتل و تقتل و تسبي، حل لا بد منه. الا ان الحل السياسي من قبيل، تغيير الدستور، انهاء الدولة دينية وبناء دولة علمانية، فصل الدين عن الدولة، وايضا الصراع الفكري مع الفكر القمعي او ما يسمى بالتكفيري. الصراع الاجتماعي وفرض نظام حياة لا يليق بحياة الانسان، و بحقوقه و كرامته، كلها مستويات متعددة لهذا الصراع. انا قلت ليس الصراع العسكري وحده، لان هنالك قضايا سياسية في المجتمع، لا يمكن محاربة داعش عسكريا و الدولة قائمة على اساس الطائفية. يجب تغيير دستورها و ضرب مرتكزاته التي تقف عليها. لذلك هو صراع متعدد الاطراف.

اما بالنسبة الى الحلول العملية لمواجهة داعش، وما هي الاعمال التي من الممكن ان يقام بها من اجل محاربة داعش، فهي متعددة بتعدد الناس. ان حملات في خارج العراق مثلا للضغط على الحكومات المنخرطة لدعم داعش، هي احد اساليب الضغط لايقاف هذا الدعم. يمكن على صفحات هذا الحوار طرح مبادرات عن انجع الوسائل السياسية للانخراط في هذا الصراع سياسيا. انا ارى ان الضغط على الحكومات و فضح دورها، و التئام كل الساخطين على هذه السياسة من العديد من البلدان، تركيا العراق، ايران يشكل وسائل ضغط للدفع نحو تغيير الوضع.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
نادية محمود - عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي العراقي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: مبارزة داعش بسيف من خشب! حول الحرب ضد داعش!. / نادية محمود




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - وزير خارجية الكويت: مستعدون لبذل أي جهود لتجنب الصدام في الم ...
- ما هي التعزيزات العسكرية التي وافق ترامب على إرسالها لردع إي ...
- روسيا تمتلك سلاحا أخطر من صواريخ -إس-400-!
- ديبالا يحسم مصيره مع يوفنتوس
- بيونغ يانغ: لن نستأنف المحادثات النووية إلا إذا تبنت واشنطن ...
- هل تحليل البيانات الضخمة هي النفط الجديد ؟
- نتنياهو يشكر صديقه السيسي على إرسال مروحيتين لإخماد حرائق إس ...
- السويد: السجن والغرامة لأبوين كادا يتسببان في موت طفلتهما بس ...
- شاهد: لوحة جديدة للفنان بانسكي تعرض في إحدى شوارع في البندقي ...
- الألماني نيكو روزبرغ الأسرع في شوارع مونت كارلو
- تركيا: القبض على 3 مشتبه بهم حاولوا بيع كتاب تاريخي يعود إلى ...
- رمضان في العالم العربي: بين ارتفاع معدلات هدر الطعام ومعدلات ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - نادية محمود - عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي العراقي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: مبارزة داعش بسيف من خشب! حول الحرب ضد داعش!. / نادية محمود - أرشيف التعليقات - رد الى: ادهم ابراهيم - نادية محمود