أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - يجب أن نشكر الشعب اليهودي / جهاد علاونه - أرشيف التعليقات - لاتنسى نقطة هامة - مكارم ابراهيم






لاتنسى نقطة هامة

مكارم ابراهيم




- لاتنسى نقطة هامة
العدد: 577672
مكارم ابراهيم 2014 / 10 / 19 - 16:58
التحكم: الحوار المتمدن

زميلي العزيز جهاد فاتك ان الشعب اليهودي يضم الروماني والالماني والروسي وااثيوبي
ولهذا كان لابد من ان تزدد نسبة الاختراعات عندهم ا عند اصحاب هذه الديانة لتنوع الشعوب التي ينتمون اليها فالشع اليهودي يضم الالماني الرواني والاثيوبي والنمساوي والامريكي والروسي لهذا لابد ان يكون بينهم مخترعين وعباقرة وخاصة الشعب الروسي متميز بعبقريته وعدد كبير نهم اصحاب الديانة اليهودية ولاتنسى شعوبنا ايا عرفت عبقرة ولكن تم اعدامهم او تهجيرهم للخارج او تعرضواللابادة الجماعية فشعوبنا عزيزي حكم عليها بالموت بايدي الديكتاتوريات العربية او الراسمالية الغربية


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
يجب أن نشكر الشعب اليهودي / جهاد علاونه




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - التنديد بالوضع -اللاإنساني الخطير- السائد في مخيمات تندوف أم ...
- السلفادور تبلغ غوتيريش رسميا بسحب اعترافها بـ-الجمهورية الصح ...
- فرنسا: القضاء يؤكد إحالة ساركوزي إلى المحاكمة بتهم -فساد- و- ...
- “مناهضة العنف الجنسى ضد المرأة” إشكاليات ونماذج مقارنة .. لم ...
- ماوريسيو ساري يتفقد ملعب ناديه الجديد يوفنتوس
- خبيرة أممية تدعو إلى تحقيق جنائي في مقتل خاشقجي
- أكبر مستشار دبلوماسي فرنسي توجه إلى إيران اليوم لعقد محادثات ...
- صحيفة إسبانية: نيمار أخبر الخليفي برغبته في الرحيل عن باريس ...
- الرئيسان المصري والروماني يجتمعان في بوخارست ويبحثان الإرهاب ...
- المسدس الذي قتل به فان غوخ نفسه يباع بأكثر من 145 ألف دولار ...
- الانتقاد الفني التشكيلي باللون والشكل والمعنى
- اتحاد كرة القدم .. خروق بالجملة ومساءلة مؤجلة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - يجب أن نشكر الشعب اليهودي / جهاد علاونه - أرشيف التعليقات - لاتنسى نقطة هامة - مكارم ابراهيم