أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - سامى لبيب - مفكر يساري وباحث في الشأن الديني – فى حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول حضور الفكر الدينى كسبب للتخلف ومقوض لتطور المجتمعات العربية وكأداة للسيطرة الإستعمارية . / سامى لبيب - أرشيف التعليقات - يستحيل نجاح إسقاط الدين على الواقع - سامى لبيب






يستحيل نجاح إسقاط الدين على الواقع

سامى لبيب




- يستحيل نجاح إسقاط الدين على الواقع
العدد: 538365
سامى لبيب 2014 / 3 / 28 - 19:45
التحكم: الكاتب-ة

تحية طيبة عزيزى التاج أحمد وأهلا بك بعد غياب وممنون لحضورك وتقديرك .
تقول أن سبب تخلف المسلمين يرجع للبعد عن الدين وترى هذا البعد أدى إلى تشوه وعى المسلمين بثقافة القبيلة والمجتمع الذكوري مع ثقافة الشعوبية والاستعلاء العنصري الأجوف مضافا الى ذلك رجيع ونفايات الثقافة الغربية بدلا من أصلها ومحتدها , وثفالها وقشورها بدلا من لبها وجوهرها .. يغلف ذلك كله فهم مغلوط للدين واتباع اعمى لآراء وتنظيرات بشر واجتهادات فقهاء وائمة.
جيد ان يكون هناك إعتراف بمواطن السوء وإن كنت أختلف معك فى محاولة إزاحة التهم عن التراث الإسلامى فماذا لنا بعد نصوص واضحة لا تقبل الإلتباس وماذا بعد أراء وتفسير وفتاوى فقهاء الامة ومرجعياتها ومؤسساتها وماذا بعد تراث يظهر الذكورية والعنف فى مواضع كثيرة .
بدلا من الدخول فى توضيح المزيد من الخلل فى النص يمكنى الإكتفاء بالقول بأننى أرصد وأشخص حال المجتمعات الإسلامية وفقا للمعطيات الموجودة حاليا بغض النظر ان معظم المسلمين بعلمائهم ومؤسساتهم يفهمون الإسلام خطأ أم لا .. فأنا أحلل وأنتقد حالة متواجدة على الأرض فلا يعنينى غير ذلك وإنسابها للمصادر التى تعلن عن نفسها .
كنت أأمل بالفعل من الإسلاميين المعتدلين أمثالك تأصيل إسلام معاصر ينسجم مع الواقع ووجهت الدعوة لك انت وشاهر لهذه القضية بغية تخفيف الحضور الإسلامى الأصولى فأنا أعتقد أنه لا توجد فكرة أو معتقد تزال من الوجود نهائيا كما أن إمكانية التطوير متواجدة فاليهود والمسيحيين إنصرفوا عن حرفية النص ليتبنوا فكرة تاريخية النص فلماذا لا يفعلها المسلمون بل هم يمتلكون مرونة أكثر بحكم ان معظم النصوص الإسلامية ذات أسباب تنزيل أى عالجت موقف وحدث بعينه لذا اتصور بالإمكان الخروج من عنق الزجاجة للوصول لإسلام غير متصادم بشدة مع الواقع كما أتصور ان التجديد يمكن أن يتواجد بغض النظر عن إعتماده على رؤي ليست قوية وصحيحة ولكن من قال أننا أمام معادلة رياضية فهو فكر يمكن تشكيله كما شكله القدماء وفق ظروفهم الموضوعية لذا مازلت أضع أمل فى هذا النهج فهاأنت مثلا ترفض حد الردة وتضع له تأصيل لنأمل المزيد .
كل ما نتمناه فى الظرف الراهن تخفيف وطأة التراث فقط ولكن ليس معناه إعتقادنا بأن هذه الأمور ستجلب نهضة , فالقضية أكبر من كسر شوكة التطرف والإرهاب كونها متغلغة فى النسيج الفكرى الذى يعتمد على الفكر الغيبي ومنهجية تفكير وسلوك قديمة تشكل البنية التحتية للتخلف .
على العموم يصبح تقديم إسلام جديد قادر على التلائم مع العصر وغير متصادم مع الحريات والعلمانية والمواطنه وحقوق الإنسان يقع على كاهلكم كإسلاميين معتدلين .
لا يجب تقييم التاريخ الإسلامى إلا فى حدود عصره وزمانه بمعنى أن الإسلام فى القرون الأولى قد يكون أكثر تقدمية فى زمانه وهذا يستدعى أن نبحث فى هذا الأمر لنقرر كونه اكثر منظومة متقدمة أم لا ولكن حتى لو كان الإسلام فى هذه الفترة الزمنية أكثر تحضرا وتقدما فليس معنى هذا على الإطلاق أن يكون متلائما مع عصرنا فالماء لا يجرى فى النهر مرتين ونحن أمام مياه كثيرة جرت من تطور وتغير هائل فى نظم إجتماعية وإنتاجية وثقافية وهذا ما لا يفطن له المسلمين معتدليهم ومتطرفيهم انه يستحيل لمنظومة قديمة لها ملابساتها وظروفها الموضوعية ان تسقط على واقع مغاير وتنسجم معه حتى ولو كانت عظيمة فى زمانها.
اتصور أن هناك المزيد ليقال فى هذا الشأن وأنتظر تفاعلك ولك تحياتى وإحترامى


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
سامى لبيب - مفكر يساري وباحث في الشأن الديني – فى حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول حضور الفكر الدينى كسبب للتخلف ومقوض لتطور المجتمعات العربية وكأداة للسيطرة الإستعمارية . / سامى لبيب




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - رحلتى في مفاهيم الإقتصاد / هاجر محمد أحمد
- مشعان الجبوري,ليس الا عتادا لسلاح دمارسايكولوجي شامل / مازن الشيخ
- لا هنا و لا هناك ! / سليم نزال
- مولاي ..! / زكي رضا
- تخدير أم تحديث الشخصية الليبية في عهد العقيد معمر القذافي؟ / أسماء عبدالواحد الكامل
- الضمير في زماننا هذا / طوني دغباج


المزيد..... - أكثر من ثلاثين قتيلا بحادث سير في المدينة المنورة
- كيف عزز التخبط الأميركي حضور روسيا بأسواق الطاقة العالمية؟
- لتدمير ذخيرة خلفتها القوات لدى انسحابها… التحالف الدولي ينفذ ...
- تركي آل الشيخ يفتح تحقيقا عاجلا بشأن فيديو لـ -امرأة منتقبة- ...
- الكشف عن رسالة ترامب لأردوغان في 9 أكتوبر: لا تكن أحمق
- عمر هلال: الحكم الذاتي هو الحل الوحيد والأوحد لقضية الصحراء ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - سامى لبيب - مفكر يساري وباحث في الشأن الديني – فى حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول حضور الفكر الدينى كسبب للتخلف ومقوض لتطور المجتمعات العربية وكأداة للسيطرة الإستعمارية . / سامى لبيب - أرشيف التعليقات - يستحيل نجاح إسقاط الدين على الواقع - سامى لبيب