أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - إلى كاتبات وكتاب الحوار المتمدن الاعزاء - إمكانية دمج موقعكم الفرعي بالفيسبوك - / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - احبتي في الحوار المتمدن - الاء حامد






احبتي في الحوار المتمدن

الاء حامد




- احبتي في الحوار المتمدن
العدد: 264595
الاء حامد 2011 / 8 / 9 - 21:40
التحكم: الحوار المتمدن

احبتي في الحوار المتمدن ..شكرا لكم لمجهودكم القيم الذي تبذلوه في هذا الملتقى الكريم ,,لديه مشكلة سبق وان طرحتها لحضراتكم تتعلق بعدم نشر مقالاتي وتعليقاتي في موقع الفيس البوك المدموج بموقعي بعد انشائه بشكل اوتماتيكي .. برأيكم اين المشكله وما الحل ؟؟ لكم كل الود وادناه الرابط الخاص بالفيس بوك
http://www.facebook.com/rosaAlnaesseri


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
إلى كاتبات وكتاب الحوار المتمدن الاعزاء - إمكانية دمج موقعكم الفرعي بالفيسبوك - / الحوار المتمدن




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - وردةٌ جامحةُ الرُّؤَى / محمد الشوفاني
- رائحة حرب .. صورة الحاضر و استباق توقع المستقبل / ظفار احمد المفرجي
- حكايات ندى العشية .. / محمد نور الدين بن خديجة
- بنو إسرائيل فى مصر الفرعونية فى رؤية قرآنية : الكتاب كاملا / أحمد صبحى منصور
- هل حان موعد الحرب العربيه الأسرائيليه / هل حان موعد الحرب العربيه الأسرائيليه
- العلم أنسنة الكون / حسن عجمي


المزيد..... - لام أكول (2): ما آل إليه حال الجنوب جعل الكثيريون يعتقدون أن ...
- مجلس الأمن يدرس إدانة إيران بسبب -أنصار الله-
- وزيرة دفاع ألمانيا: الهجمات الإلكترونية تشكل تهديدا رئيسيا ل ...
- لام أكول (2): ما آل إليه حال الجنوب جعل الكثيريون يعتقدون أن ...
- خاشقجي يتمنى لو سار محمد مرسي على خطى جاكوب زوما
- غارات إسرائيلية على غزة ردا على إصابة أربعة جنود إسرائيليين ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - إلى كاتبات وكتاب الحوار المتمدن الاعزاء - إمكانية دمج موقعكم الفرعي بالفيسبوك - / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - احبتي في الحوار المتمدن - الاء حامد