أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حول تساؤلات القرّاء والقارئات الأعزاء واقتراحاتهم - تعقيب على البلاغ الأخير للحوار المتمدن / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - شكر وتقدير للحوار المتمدن - ياسر حسن عبد القادر






شكر وتقدير للحوار المتمدن

ياسر حسن عبد القادر




- شكر وتقدير للحوار المتمدن
العدد: 151136
ياسر حسن عبد القادر 2010 / 8 / 11 - 10:42
التحكم: الحوار المتمدن

شكر وتحية وتقدير لاسرة الحوار المتمدن والتى تعتبر نافذة نحو خلق المذيد من الحوارات الثقافية والسياسية والاجتماعية التى تساعد على تحقيق النهضة الاحتماعية المطلوبة فى عالمنا العربى والذى يعتبر فى امس الحوجة لها ، خاصة وفى ظل تنامى واتساع افكار وثقافة التطرف والجهل فى مجتمعنا العربى فأن موقع الحوار المتمدن لابد ان يساهم فى تحقيق الوعى الثقافى والسياسى وتثبيت اسس وقوانين احترام حقوق الانسان وتوسيع دائرة الحريات السياسية من خلال ارساء دعائم الديمقراطية الحقيقية

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
حول تساؤلات القرّاء والقارئات الأعزاء واقتراحاتهم - تعقيب على البلاغ الأخير للحوار المتمدن / الحوار المتمدن




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - من المسئول عن غياب الثقافة الجزائرية الأصلية -المعاشة-؟ / حمادي محمد أيمن
- نظرية الدين للمال ورأس المال _ الإسلام نموذجا / عباس علي العلي
- من هو المحتل الأول في سوريا؟ / هدى مرشدي
- قراءة في رواية حرب وأشواق / خولة سالم
- أنا و أنت ( 1 ) / هيثم بن محمد شطورو
- ألوانٌ مائيّة تُلَطِّخُ الروح / عماد عبد اللطيف سالم


المزيد..... - الأمير ويليام يزور الشرق الأوسط.. إليك جدول أعماله
- اليمن: المعارك تقترب من وسط الحديدة ومخاوف من تفاقم الأزمة ا ...
- مدير الإعلام في الاتحاد المصري لـCNN: محمد صلاح لم يخبرنا ب ...
- الأمير ويليام يزور الشرق الأوسط.. إليك جدول أعماله
- توقعات مورينيو لمباراة روسيا وأوروغواي
- كردستان العراق: واشنطن مستمرة في دعم البيشمركة عسكريا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حول تساؤلات القرّاء والقارئات الأعزاء واقتراحاتهم - تعقيب على البلاغ الأخير للحوار المتمدن / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - شكر وتقدير للحوار المتمدن - ياسر حسن عبد القادر