أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم




أرشيف التعليقات



- عرض من - 1 - الى - 25 -
(1)  الاسم و موضوع التعليق nasha
الاخ عبدالحكيم عثمان
التاريخ Wednesday, October 18, 2017
 الموضوع والكاتب حكاية ست إسمها مريم - فاتن واصل تاريخ النشر Saturday, October 14, 2017

انا لا ادخل للدفاع عن عقيدة محددة .
انت لم تختار عقيدتك كما انا لم اختار عقيدتي نحن ورثناها عن اهالينا ولذلك من وجهة نظري المتواضعة اي تفريق بين الناس باي شكل من الاشكال سواء العقائدية او الاثنية او الجندرية او اي شكل اخر موروث مهما كان ظلم صارخ وتخريب للنسيج المجتمعي .
انا ادخل لادافع عن هويتي الانسانية ضد اي فكر او معتقد عنصري يصنف الانسان تحت تصنيفات ثانوية مختلقة ويضع نفسه سيد الاصناف وفوق كل المعتقدات والافكار والاجناس .
اعتقد كما يحلو لك لكن اياك ان تفرض او تفضل معتقدك على معتقد غيرك من الناس .
انت لا تستفزني يا عبدالحكيم بافكارك ومعتقداتك ابدا ما يستفزني هو التشويش والحشو الذي تسببه تعليقاتك فقط.
على اية حال اشكرك على التواصل مع كل الاحترام والتقدير
تحية للاستاذة الكاتبة لاعطائها الفرصة لي للتعبير عن نفسي ولتحملها الازعاج الذي سببته لها






(2)  الاسم و موضوع التعليق nasha
وسواس قهري دفاعا عن العقيدة
التاريخ Tuesday, October 17, 2017
 الموضوع والكاتب حكاية ست إسمها مريم - فاتن واصل تاريخ النشر Saturday, October 14, 2017

لا تزعل يا عبد الحكيم حقك علي.
هذا عمل فني أدبي والكاتبة تتناول مشكلة التعصب الديني بشكل عام والذي يقلل من إنسانية الإنسان ويحرمه من عواطف إنسانية خصوصية لا تخص إلا الذي يعاني الحرمان منها
التناسق العاطفي ومشاعر الحب الإنسانية التي تدور بين شخصين محصورة بينهما وتخصهما هما فقط ولكن ثقافتنا البائسة تتدخل بكل كبيرة وصغيرة ولا تحترم الخصوصية . هذا ما تناولته الكاتبة وانت دخلت كالعادة للدفاع عن عقيدتك وكأنها ملكك الخاص
انا دائما اقرأ لك في هذا الموقع تدافع بعاطفة لا منطقية دون كلل أو ملل عن عقيدة ليست ملكك . انها ملك كل الناس معروضة على كل الناس ودفاعك الساذج البسيط لا يقدم ولا يؤخر لأننا في عصر الثورة المعلوماتية ولن ينفع الترقيع.
تحياتي






(3)  الاسم و موضوع التعليق nasha
النجاة في الوطنية العراقية
التاريخ Tuesday, October 17, 2017
 الموضوع والكاتب شمال العراق/اقليم كوردستان/جنوب كوردستان/دولة كوردستان/8 - عبد الرضا حمد جاسم تاريخ النشر Tuesday, October 17, 2017

ما حدث في كركوك في رأيي هو فشل الشوفينية القومية ودرس لجميع أطياف الشعب العراقي.
يجب أن يفهم الشعب بجميع مكوناته القومية والدينية والطائفية أن أسباب الحروب والمصائب الاقتصادية ليست التنوع الاثني والديني والطائفي وإنما التقوقع والتعصب الديني والطائفي والقومي .
كل شعوب العالم تتكون من اثنيات واديان وطوائف وليست الحالة محصورة بالعراق فقط.
تطبيق الديمقراطية الحقيقية والاعتراف بحقوق الإنسان دون شروط كفيلة بحل جميع المشاكل السياسية والاقتصادية لكل الشعب العراقي
فشل داعش العقائدي السني وفشل الانفصال القومي الكردي درسين بليغين للحكومة المركزية لتبني اتجاه وطني عراقي صرف بعيدا عن اي تدخل أجنبي محلي أو عالمي.
الكرة الآن في ملعب الحكومة الاتحادية للتخلص من فكرها الطائفي وعليها الاتجاه إلى حل جميع المليشيات الطائفية بكل مسمياتها وتوحيد الجيش تحت اسم العراق فقط
عندها فقط يمكن أن نقول بأن البلد اتجه الاتجاه الصحيح وان الحروب والويلات التي بدأها صدام والخميني ستنتهي . ويمكن أن يكون العراق نواة لإسقاط جميع الدكتاتوريات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.
تحياتي أستاذنا الفاضل






(4)  الاسم و موضوع التعليق nasha
تحط نفسك في مواقف بايخــــــــــــــــا
التاريخ Tuesday, October 17, 2017
 الموضوع والكاتب حكاية ست إسمها مريم - فاتن واصل تاريخ النشر Saturday, October 14, 2017

عبدالحكيم مثل الطماطة يرهم مع كل الطبخات.
انت وعقيدتك وين والحب والجمال وين يا عبدالحكيم
اؤيدك بشيئ واحد فقط وهو( والذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللمم)
تحية للاستاذة الاديبة كاتبة القصة المشوقة الجميلة وعلى المعاني والمشاعر الانسانية التي تفيض منها وتسحر القارئ.
تحية للضيوف
وتحية للاستاذة الاديبة ليندا كبرييل






(5)  الاسم و موضوع التعليق nasha
ماذا تتوقع
التاريخ Tuesday, October 17, 2017
 الموضوع والكاتب اما كفا العراقيين حروبا ودمارا وتشردا؟ - مازن الشيخ تاريخ النشر Monday, October 16, 2017

ماذا تتوقع غير هذا الذي يجري يا سيد مازن؟
هذا بفضل ثقافتنا العنصرية اللاانسانية اللاوطنية فقط . لا داعي لاتهام اي طرف اجنبي بما يحدث. للاجانب مصالحهم وهذا شيئ طبيعي
من بدأ الحرب هم نحن بكل الاطياف وخصوصا الاطياف الرأيسية ..
العرب السنة حلمهم الدولة العربية الاسلامية السنية
العرب الشيعة حلمهم الدولة الفارسية الاسلامية الشيعية
الاكراد القوميون حلمهم الدولة الكردية (حاليا) وربما الدولة الكردية الاسلامية مستقبلاً.
لماذا تستغرب من ما يحدث؟ ولماذا تضع اللوم على الاخرين؟
ما يحدث للعراقيين يستحقونه لانهم لا وطنيين اولا ولانهم عنصريين لا انسانيين ثانيا يفضلون المعتقد او العرق على الرابط الانساني المشترك
تحياتي






(6)  الاسم و موضوع التعليق nasha
الميتافيزيقيا
التاريخ Monday, October 16, 2017
 الموضوع والكاتب -الأرواح المعلقة- - وليد مهدي تاريخ النشر Monday, October 16, 2017

ربما انت نبي تتواصل مع الاله كما كان شائعا بين الناس سابقا قبل النهضة العلمية الاوربية
ربما انت المهدي المنتظر من يدري؟ (انا امزح ارجو ان لا تعتبر مزاحي تقليل من قيمة مقالك)
تحياتي لك موضوعك لطيف يدفع العقل الى التفكير في الميتافيزقيا وما وراء العالم الطبيعي المحسوس.
الوجود لغز عصي على التفسير ... ربما هنالك تفسير ميتافيزيقي ولكن الميتافيزيقيا لا يمكن اثباتها بالتجرية العملية ولا نظريا باستخدام الاستنتاج الرياضي المنطقي لانها تعتمد على التخمين المجرد من اي اثبات.
تحياتي مرة اخرى






(7)  الاسم و موضوع التعليق nasha
المادة العضوية واللاعضوية
التاريخ Monday, October 16, 2017
 الموضوع والكاتب اشكالية الخير والشر عند الله - وليد يوسف عطو تاريخ النشر Sunday, October 15, 2017

هذه مشكلة فلسفية منطقية وليست مشكلة ايمانية دينية حصراً.
هذه المشكلة نابعة من ثنائية المادة والعاطفة (التحسس والغاية) عند الانسان والحيوان بدرجة اقل. وحتى (باقي الكائنات الحية )
ما يمنع استمرار الحياة والاحساس بالالم يعتبر شر وما يُسهل الحياة والاحساس بالرضا يعتبر خير في عالم الطبيعة العضوية (الحية)
في العالم الطبيعي المادي اللاعضوي (الغير الحي) لا معنى للخير والشر ..
تحياتي






(8)  الاسم و موضوع التعليق nasha
رائع
التاريخ Saturday, October 14, 2017
 الموضوع والكاتب على خطى يسوع-11- من كان منكم بلا خطيئة فليرمها بحجر أولا - طوني سماحة تاريخ النشر Saturday, October 14, 2017

لا استطيع ان اقول الا رائع
لأول مرة افهم مغزى وحكمة هذه الواقعة بعقلي وعواطفي
فعلا حكمة إلهية لا تقبل المجادلة.
العقل والمنطق المجرد من العواطف لا يكفي للتعبير عن الواقع ويبقى ناقص دون إدخال العواطف في الواقع الفعلي.
تحية من القلب ومن العقل للأستاذ طوني






(9)  الاسم و موضوع التعليق nasha
لا تعليق
التاريخ Thursday, October 12, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

https://m.youtube.com/watch?t=9s&v=TcvC3gjQUWM





(10)  الاسم و موضوع التعليق nasha
توضيح
التاريخ Wednesday, October 11, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

ارجو ان تنتبه استاذ نعيم
عندما استخدم كلمة وهم فأنا لا أقصد بها العدم
مثال عندما أقول أن الزمان والمكان وهم أو المادة وهم انا لا أقصد العدم وإنما أقصد ان الحقيقة التي عليها جوهر المادة او الزمان او المكان لا تتطابق مع ما يتصوره العقل.
بمعنى أن العقل ينقل صورة لا تطابق الحقيقة الفعلية ولكنه ينقل جزء ضئيل جدا من الحقيقة ... العقل والأحاسيس العادية غير مؤهلة لمعرفة جوهر الحقيقة ولكنها مؤهلة اصلا لإدامة الحياة كما في حالة الحيوان.
معرفة جوهر الحقيقة تأتي بمستوى أعلى من مستوى الادراك الحيواني وهو مستوى التأمل والإبداع والخلق والمقارنة والاستنتاج الإنساني.
أرجو أن تنتبه إلى ذلك.
جورج بيركلي فيلسوف له وزنه وهو لا ينفي وجود المادة ولا علاقة له بالسولبسيزم
السولبسيزم تصنف كفلسفة مثالية وتعتبر فلسفة مثالية متطرفة.
ديكارت أيضا ابتدأ بمقوله الشهيرة (انا افكر إذن انا موجود) لكي يبتعد عن السولبسيزم
تحياتي






(11)  الاسم و موضوع التعليق nasha
التعصب عدو المتعصب قبل ان يكون عدو غيره
التاريخ Wednesday, October 11, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

اما انا فاعتقد ان العقل والوعي هو الاساس والموجودات كلها من انتاجه بما فيها المادة ..... وهذه نظرة مثالية معتدلة.
والنظرة الثالثة هي ان الوجود هو في العقل الذاتي حصرا ولا وجود البتة
وهذه هي ما يسمى بالسولبسيزمsolipsism .... وهذه نظرة مثالية متطرفة
اعتقد ان الاختلاف في وجهات النظر سواء بيني وبينك وبينك وبين الاخ الملحد والاخ سامي لبيب يثبت ان الوجود لغز غامض عصي على الفهم والمسألة مسألة تخمين واعتقاد وميول تؤدي الى الاعتقاد الشخصي الذاتي الذي له علاقة بالموروث الجيني والتاثر بالمحيط ومصدر المعومات والاهتمام بطريقة تكوين الاعتقاد والثقافة الشخصية.
اشكر الاستاذ الفاضل عبدالرضا لمتابعته ولتوازن تعليقاته الناضجة
شكرا وتحياتي للجميع






(12)  الاسم و موضوع التعليق nasha
هسه تمام
التاريخ Wednesday, October 11, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

اشكرك جداً على الرد الواضح هذه المرة استاذنا العزيز نعيم ايليا
الان يمكن ان نتواصل بدون التباسات
اتفق مع رؤيتك بان الحقيقة يجب ان تكون واحدة وهذه الرؤية تتفق مع الجهود العلمية النظرية والتجريبية وهي ايجاد منطق نظري عقلي واحد لتفسير الوجود بالتجربة العملية .
اما اختلافي معك فهو كما يلي:
انت تاخذ المادة كاساس للوجود بحكم ان المادة لها وجهين احدهماهو المادة المالوفة والتي تشكل خمسة بالمئة من كتلة الكون والوجه الاخر وهو المادة المظلمة والتي تشكل خمسة وتسعين في المئة من كتلة الكون.
في هذه الحالة فالمادة هي الاساس والعقل يتبعها اي ان الوعي هو ناتج عن المادة واحد تجلياتها.... هذه نظرة مادية متطرفة
تابعني من فضلك






(13)  الاسم و موضوع التعليق nasha
ال
التاريخ Tuesday, October 10, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

كل موجود مادة:
المكان موجود والزمان موجود والوعي موجود والمادة موجودة والفضاء الخالي موجود...الخ
بحسب تعريفك ممكن أن نسمي كل هذه المفاهيم مادة؟
اذا كان ممكن أن نسمي كل هذه المفاهيم مادة... إذن وباختصار كل ما هو مدرك حسيا اوعقليا يعتبر مادة
أما لو كان تعريفك للمادة: كل الموجود مادة
هنا سيكون الوجود للمادة فقط
ممكن تحدد ماذا تقصد بتعريفك؟
شكرا






(14)  الاسم و موضوع التعليق nasha
رد ضعيف غير مقنع
التاريخ Tuesday, October 10, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

قولك:
مقولة أسبقية المادة على الوعي، إني لأبتهج كلما تذكرتها ، إنها واحدة من إنجازاتي الفكرية؛ أعني أن عقلي على صغره دمرها تدميرا
بما انك قسمت الوجود إلى قسمين ...مادة ...ووعي .. بدليل قولك أعلاه واستخدمت لفظة أسبقية التي ترادف الزمان والمكان فأنت قد خلطت الحابل بالنابل.
ما هو الأصل في هذه الحالة؟ هل هو الزمان والمكان أم الوعي أم المادة؟
إذا كان هذا قولك فلماذا تفترض أن الواقع الموضوعي الحقيقي هو الواقع المادي اذن؟
أما تعريفك للمادة فهو كمن يعرف الماء بالماء
تعريفك للمادة يدل على تناقض في منهج تفكيرك يا استاذ واستخدامك لعبارة هي كل موجود مريبة لأن كلمة موجود مجهولة غير معرفة ومحاولة للتملص من الإجابة الواضحة.
ارسيلك على بر كما يقول المصريون
بعد ما ترسيلك على بر وتحدد بالضبط اتجاه فكرك الفلسفي عندها فقط سنكمل الحوار ..
أشكرك في كل الأحوال لأنك تدفعني للتفكير والتأمل .
تحياتي






(15)  الاسم و موضوع التعليق nasha
العلم لا ينشغل بالوهم 2
التاريخ Tuesday, October 10, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

تقول :إذا كان آينشتاين وهايزنبرع أثبتا أن الواقع الموضوعي وهم، فأين أجد ذلك؟
تجد ذلك عندما تفهم فلسفتهما بعمق، واذا تعذر ذلك .. ما عليك الاّ الايمان بفلسفتيهما لانها مُجربة وتم اثبات صحتها عمليا وما عليك الا التصديق.
تقول: لا أظن أن العلم ينشغل بالوهم
العلم لا ينشغل بالوهم طبعا
جهلنا بالظواهر الطبيعية غير المألوفة لا يعني ان العلم ينشغل بالوهم يا استاذ نعيم ..


واخيرا
تحدى لكل الماديين من ملحدين او متدينين او من اي صنف اخر
سؤال بسيط جدا جاوبوه ان كنتم صادقين ( ماهي المادة ؟)






(16)  الاسم و موضوع التعليق nasha
العلم لا ينشغل بالوهم1
التاريخ Tuesday, October 10, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

تقول : على قواعد العقل يا صاحبي
كلمة العقل التي استخدمتها في جملتك اعلاه لا تسمن ولا تغني عن جوع يا صديقي !!!
اي عقل هذا ؟؟؟؟؟ عقلك انت .... ام عقلي انا..... ام عقول غيرنا؟؟؟؟
الكل ينادي بالعقل... لست وحدك من تنادي بالعقل يا سيدي
عقلك ليس حجة على عقلي والعكس صحيح ... الاعتماد على العقل الذاتي حصراً هو الاستبداد بعينه هو العناد والتكبر والعنجهية وهو اهم سبب من اسباب الفشل
اذن العقل الذاتي لا يمكن ان يكون قاعدة
الفكر الموضوعي المُجرّب والمنطق الرياضي الصحيح الصارم هما القاعدة وهما المرجع ولا نملك غيرهما...






(17)  الاسم و موضوع التعليق nasha
frame of reference
التاريخ Monday, October 9, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

تقول :طيب، لو سألتك الآن: أأنت أيضاً وهم؟ فبماذا تجيب؟
نعم موضوعيا (بالنسبة للعقول التي لا تتابع هذا النقاش ) انا وهم وانت ايضا وهم
اما ذاتيا (بالنسبة لي) فانا موجود ولست وهما وانت كذلك ذاتيا (بالنسبة لك موجود) ولست وهم ولاننا نتواصل مع بعضنا فلقد خلقنا نظاما او واقعا موضوعيا اتفقنا عليه بيننا وبين من يتابعنا .
اما بالنسبة لباقي عقول ووعي ملايين الناس فنحن وهم لاننا خارج اطار واقعهم ونظامهم المتفق عليه.
الواقع هو ما يطلق عليه علميا ( frame of reference)
اي وجود خارج الوعي وخارج الواقع الموضوعي المتفق عليه بالتاكيد وهم






(18)  الاسم و موضوع التعليق nasha
الاستاذ نعيم ايليا
التاريخ Sunday, October 8, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

تقول-;-عزيزي ناشا، النقاش لا يمكن أن يتحقق المرجو منه إلا إذا التزم المتناقشون بقوانينه.
وهذا بالضبط ما اطلبه انا ايضا منك
ساطرح في ما يلي قاعدتين للنقاش بيننا وعليك ان تحدد على اية قاعدة تريد ان نتواصل.
القاعدة الاولى الثوابت فيها (المكان والزمان والمادة والقوانين التي تنطبق عليها هي قوانين المادة والحركة (قوانين نيوتن في الفيزياء)
القاعدة الثانية الثوابت فيها (سرعة الضؤ وثابت بلانك المشتق من سرعة الضؤ) والتي تنطبق عليها قوانين النسبية العامة والنسبية الخاصة وقوانين فيزياء الكم.
على اية قواعد وقوانين تريد ان تواصل النقاش ؟؟؟؟
تحياتي






(19)  الاسم و موضوع التعليق nasha
من أين لك هذا
التاريخ Sunday, October 8, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

تقول الإنسان موجود كما الموجودات التي لا تعد ولا تحصى
وتنسى أن هذا الوجود subjective انت تدعي هذا ولكن لا يمكنك إثباته على الإطلاق .بدون أن تشعر انت تضع نفسك وكيلا ومتحدثا عن المادة تماما كما يفعل المتدينون ويضعون أنفسهم وكلاء ومتحدثين باسم الإله
بنفس المنطق الذي يجادل به الملحدون ويقولون اذا كان الله موجود لماذا لا يعلن عن نفسه انا كذلك اجادلك انا لماذا لا تنطق المادة وتعبر عن نفسها لماذا أنت توكل نفسك ناطقا باسمها؟
المادة لا تدخل داخل عقلك انت تتحسس الوجود فقط انت لست الوجود لتكون ناطقا باسمه
احساسك بالوجود المادي إحساس ذاتي نابع من عقلك ولا يكفي لإثبات وجود المادة الموضوعي ما المانع أن يكون الوجود المادي كله وهم لما لا؟






(20)  الاسم و موضوع التعليق nasha
الاستاذ نعيم ايليا
التاريخ Sunday, October 8, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

لا استطيع إقناعك مهما حاولت لأنك تقرأ عن الفيزياء الحديثة قراءة سطحية مادية سهلة
حاول ان تقرأ عن مبدأ عدم اليقين لهايزنبيرغ uncertainty principle
وحاول أن تقرأ عن النظرية النسبية وتفهمها فهم فلسفي
النظرة السهلة للوجود بحسب فيزياء نيوتن الكلاسيكية تتخذ من المكان كمسرح لعرض التاريخ المادي
اما
النظرة الفيزيائية الحديثة فتعتبر الزمان والمكان مفهوم واحد وتعتبره ظاهرة ديناميكية تتفاعل مع الوجود كما تتفاعل ظاهرة الطاقة والمادة مع الوجود أيضا.
في الفيزياء الحديثة لا يوجد ساعة كونية ثابتة وحيدة ولا يوجد إحداثيات ثابتة .
لكل نظام إحداثيات نسبية منفصلة وكل المنضومات تتفاعل مع بعضها نسبيا
قولك:أنني لا أبالي لسؤالك سببه ببساطة هو انت في وادي وانا في وادي آخر ... انا ايضا لا أفهم لماذا لا تفهمني دائما واتعجب لماذا لا استطيع إيصال فكرتي.
الفيزياء الحديثة ليست بديهية سهلة الفهم مثل الفيزياء الكلاسيكية. فيزياء المادة والحركة وقوانين نيوتن مفاهيم ملموسة حسية بديهية يمكن إدراكها بسهولة.
تحياتي






(21)  الاسم و موضوع التعليق nasha
الاستاذ نعيم ايليا
التاريخ Sunday, October 8, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

تذكرت مثال على ما تبحث عنه قد يقنعك
للجاذبية الأرضية وجود حقيقي ملموس ولا يمكن أن نحيا على ألأرض بدونها أليس كذلك؟
هل يمكن تفسير وجود الجاذبية الأرضية ماديا؟ هل هي مادة؟
ما هي الجاذبية الارضية؟
بحسب النظرية النسبية العامة : الجاذبية الأرضية هي نتيجة لتحدب الزمكان بفعل كتلة .
الارض الظخمة.
ولكن حتى هذا التعريف تعريف نص كم لا يفي بالغرض لأنه counter intuitive
ما رايك؟






(22)  الاسم و موضوع التعليق nasha
البحث عن السراب
التاريخ Sunday, October 8, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

الوجود الواقعي الذي تبحث عنه هو نفسه الوجود الذهني .
لا يملك أي إنسان على وجه الأرض إثبات علمي ولا إثبات عملي حقيقي على الوجود المادي خارج ذهنه.
هل تستطيع إثبات الوجود المادي خارج ذهنك؟ إذا استطعت عندها فقط من حقك أن تطلب مني أن أثبت لك ما تطلبه
كيف تطلب مني أن أثبت لك ما هو موجود خارج ذهني الذاتي؟.... هذا محال منطقيا ولا يمكن إثباته مهما حاولت
كتبت عدة مرات سابقا أن الوعي هو نفسه مادة والمادة نفسها هي الوعي. لا وجود لكليهما منفردا دون الآخر ..... تماما كما يستحيل وجود الزمان دون المكان والعكس
السببية أو الكوزالتي تؤدي إلى الإحساس بالزمان..... ونوع العلاقة بين الافكار يؤدي إلى
الشعور بالمكان والعملية كلها عملية ذهنية.
ما ازعمه لست انا من اخترعه ... وما انا إلا بناقل من ما فهمته من النظرية النسبية ومن فيزياء الكوانتم.
تحياتي






(23)  الاسم و موضوع التعليق nasha
المخرج عاوز كدة
التاريخ Sunday, October 8, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

جاوبتك على سؤالك في تعليق رقم 15 بعد أقل من ساعة على نشر تعليقك رقم 14 ولكن
التعليق تم حجبه بدون أي دواعي
أرجو أن يظهر هذا التعليق






(24)  الاسم و موضوع التعليق nasha
مقال متميز
التاريخ Sunday, October 8, 2017
 الموضوع والكاتب شمال العراق/ اقليم كوردستان/ جنوب كوردستان/دولة كوردية/7 - عبد الرضا حمد جاسم تاريخ النشر Sunday, October 8, 2017

شكرا استاذ عبدالرضا على هذا المقال الرائع.
البرزاني فعلا لا زال يعيش في زمن الإمبراطوريات مثل أردوغان والخامنئي.
المشكلة يا استاذ عبدالرضا أن البارزاني يملك تأييد عاطفي شعبي وهذا ما يضعه في موقع عنجهي قومي لا يختلف ابدا عن موقع أردوغان أو خامنئي أو المواقف الطائفية السياسية للقائمين على ادارة العراق من السنة والشيعة .
كلهم عنصريون أما طائفيا وأما قوميا ولا فرق بين النوعين لأن العنصرية عنصرية في كل الأحوال.
لم يفهم البارزاني ومستشار يه أن اتجاه السياسة العالمية اليوم عابره للحدود الجغرافية وعابره للتاريخ أيضا.
العالم اليوم يتجه اتجاه إنساني عام. الثقافة العالمية اليوم لا تأخذ بنظر الاعتبار اية خلفيات تاريخية أو جغرافية.
ينطبق على البارزاني المثل القائل (جاء ليكحلها عماها ) فبدلا من أن يفرض على الحكومة المركزية العراقية ويفرض على كل السياسيين الطائفيين والقوميين في المنطقة المطالبة بحقوق الإنسان دون قيد أو شرط في كل مكان أعطى لهؤلاء العنصريين جميعا حجة للتمادي
في عنصريتهم وتكريس الطائفية الدينية الكريهة والنعرة الشوفينية القومية
تحياتي






(25)  الاسم و موضوع التعليق nasha
بسيطة يا استاذ نعيم
التاريخ Sunday, October 8, 2017
 الموضوع والكاتب خالق الموجودات - نعيم إيليا تاريخ النشر Saturday, October 7, 2017

الفكر والأحلام موجودات لا يحكمها الزمان والمكان
ستقول الفكر والأحلام موجودات غير واقعية لانها غير مستمرة الوجود أليس كذلك؟
وانا بدوري اقول لك:
كل شيئ في الوجود غير واقعي ايضا وما تتحسسه كوجود متغير لا حاضر له على الإطلاق.
نحن لا نعيش الحاضر على الإطلاق. اللحظة التي نعيشها تتحول إلى ماضي فورا وما نعيشه في الحقيقة هو ذكريات الماضي وتوقعات المستقبل
الحاضر وهم من صنع العقل وما دام الحاضر وهم فالوجود المادي وهم ايضا.
تجرد من احساسك بالزمن الحاضر ...الزمن الحاضر هو وهم الماديين سواء المتدينين منهم أم الملحدين.