أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم




أرشيف التعليقات



- عرض من - 1 - الى - 25 -
(1)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
تديين القضية فى مصلحة إسرائيل
التاريخ Sunday, December 17, 2017
 الموضوع والكاتب مزاد القدس: احذروا عودة المدينة للعرب والمسلمين - نضال نعيسة تاريخ النشر Saturday, December 16, 2017

لا يوجد مسجد أقصى قبل ما يسمى فتوحات. و كان هناك رد عجيب أن أولى القبلتين هى الأرض فى القدس لحين بناء الأقصى عليها. هذا التهريج فى هذا التفسير يعطى لإسرائيل مببرات و حجج دينية أقوى من المسلمين.
لا تبكون على القدس بل أبكوا على غباء من قام بتديين القضية و بنى مبرراته على سراب.
فالأقصى تم تشيده فى زمن الفتوحات على يد عمر بن الخطاب بعد موت نبى الإسلام و إنتهاء الوحى. فالأقصى الذى تم ذكرة بالقرأن سراب أو ربما هناك مسجد آخر بهذا الإسم






(2)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
العلمانية ضد تغييب العقول
التاريخ Sunday, December 17, 2017
 الموضوع والكاتب العلمانية والإسلام: لماذا يرفض المسلم العلمانية؟ - نضال نعيسة تاريخ النشر Sunday, December 17, 2017

المدمن لا يعترف أنه مريض و يحارب من يعطية الدواء. العلمانية هى علاج الخرافة فى الأديان و عادة ينكر المتدين أنه مضلل بتخاريف الأديان .
العلمانية تقول على الفتوحات إنها حروب سياسية - تقول على قطع القوافل أنه قرصنة. تقول على قطع اليد و الرجم سادية. تقول على معاشرة الأطفال شذوذ. تقول على العمليات الإستشهادية إنتحار و عمليات إرهابية. تقول على تحليل أموال اليشر بأنه سرقة. تقول على تحليل قتل المختلف بأنه إجرام. تقول على التقية و المعاريض كذب بواح. تقول على إرضاع الكبير و تحليل معاشرة الزوجة المتوفاة بأنه خلل عقلى و أباحية.
التعاليم الدينية التى تسوق للإجرام ترفض العلمانية لأنها تسمى الشيئ بأسمة و لا تتلون أو تجمل الواقع.
العلمانية لا تقبل تعاليم مدمرة بحجة أنها مقدسة و من عند الله. العقلية الدينية تؤمن بالمسلمات و عدم التفكير عكس العقلية العلمانية التى تعلى من شأن إستخدام العقل






(3)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
مسطرة الضمير
التاريخ Sunday, December 17, 2017
 الموضوع والكاتب خرافة القرآن كلام الله - سامي الذيب تاريخ النشر Sunday, December 17, 2017

أى تعليم منسوب لله يجب أن يتم قياسة بمسطرة الضمير الفطرى للإنسان فلو توافق معه يتم قبول هذا الكلام.
لو تم تطبيق هذه النظرية على القرأن أو حتى على تعاليم أى دين سنجد الكثير منها لا يتوافق مع الضمير الفطرى للإنسان.
الأخلاق هى المنتج النهائى لتعليم الأديان. فأى متدين هو مرأة التعليم لدينة. فلو تحول لإرهابى فمعنى ذلك أن التعاليم إرهابية و منسوبة لله زورا. ولو كان تقيا و يعمل الصلاح يكون تعاليم الدين سامية.
الكثيرين لا يستطيعون الجهر بسلبيات تعاليم دينهم لأنهم ليسوا أحرار. فالمجتمعات الشرقية تخشى من رأى الجماعة لذلك هى مجتمعات يضرب النفاق جذورها و يكون الصدق عملة نادرة بها.
الإنسان الذى يضحك على نفسة هو إنسان فاشل و مهزوم ذاتيا لأنه لا يسطيع مواجهة الحقيقة. الأديان أختراع بشرى و التعاليم السامية يمكن تميزها بسهولة . كلام الله خدعة يلوكها أى شخص يريد تمرير تعليم غير إنسانى و مدمر فينسبة لله لإخراس من ينتقد هذة التعاليم






(4)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
الإيمان و الدجل
التاريخ Sunday, December 17, 2017
 الموضوع والكاتب الخرافة المسيحية والعقل - طوني سماحة تاريخ النشر Saturday, December 16, 2017

الدجل بيظهر جليا فى المجتمعات الغير متحضرة و التى تتلقى مفهوما الدينى من رجل الدين فقط. ففى بلدى يقدسون أجساد القديسين. فأنا لست ضد إحترام البشر و التمثل برقيهم الروحى و لكن ضد تقديس أجسادهم و المتاجرة بهذه الأفعال التى هى ضد المنطق و الدين.
المشكلة فى سرد قصص أسطورية و كأن إثبات صحة الإيمان لا يأتى إلا عن طريق قصص خرافية.
ففى الغرب لو شاهدوا أنوار فى السماء يفسرونها على إنها اطباق طائرة و فى العقلية الدينية الشرقية يفسرونها على أنها أنوار ربانية تمثل ظهورات للقديسين .
من الذى سيدفع فاتورة تغييب العقول. فالمشكلة الأكبر أن هؤلاء المغيبون لا يستقون أى معلومة دينية إلا من خلال رجل الدين. لا يفكرون بل يبحثون عن من يفكر بالنيابة عنهم. لو أختلفت مع أحدهم يقول رأى فلان أو علان و لا يوجد رأى لشخصة. الكل لا يريد أن يفكر و يعتمد لمن يلقن له المعلومة أو التفسير.
فعلا الأديان إختراع رجال الدين و الإيمان الأكثر صحة هو الإيمان الشخصى و الذى يضع كل معلومة أيمانية تحت إختبار العقل






(5)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
الحداثة بدعة
التاريخ Sunday, December 17, 2017
 الموضوع والكاتب الاسلام و الحداثة - مصطفى العمري تاريخ النشر Tuesday, December 12, 2017

الحداثة بدعة لأنها تفضح التابوهات التى ورثتها المجتمعات الدينية كمسلمات و حقائق لا تقبل مجرد النقاش.
الحداثة هى العدو الأول لتجار الدين و التاريخ اللذين برمجوا عقول الملايين عبر القرون و غير مستعدين لمواجهة الحداثة






(6)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
لعبة التضليل و الموت
التاريخ Sunday, December 17, 2017
 الموضوع والكاتب قادة سياسيون يغتالون شعوبهم - آزاد آميدي تاريخ النشر Sunday, December 17, 2017

هؤلاء الحكام الخونة لشعوبهم يمتلكون أداه السحر (الإعلام) لكى يصورون للشعب الذى يخونه بأنهم وطنيون و أن من يعارض حكمهم بأنه عميل للغرب و خائن و يستحق الموت لخيانتة.
و هناك صنف آخر من الحكام يصورون أنفسهم للشعب بأنهم ولى الأمر و مبعوث الله للشعب لكى ينعتون من يفضح فسادهم و خيانتهم للشعب بأنه كافر يستحق الموت






(7)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
أصول قراءة كتب التاريخ
التاريخ Sunday, December 17, 2017
 الموضوع والكاتب يوسف زيدان …. اكسر كوّةً في الجدار… وامضِِ - فاطمة ناعوت تاريخ النشر Sunday, December 17, 2017

لا تقرأ التاريخ الذى كتبة الباغى و الظالم فهو كله إفتراءات على المجنى عليهم لتبرير الأفعال القذرة للباغى.
لا تقرأ التاريخ من وجهة نظر دينية فقط لأنها لا تحمل الحيادية حيث تقدس البشر و تصور للقارئ أن جميع قرارات هؤلاء البشر صحيحة.
لا تقرأ التاريخ من وجهة نظر واحدة لأنها لن تعطى لك الصورة الحقيقية.
للأسف عندما يضمن المستفيدين أن التاريخ سيتم قراءتة من وجهة نظر واحدة فى مصلحتهم سيحاربون أى زاوية أخرى لقراءة نفس الأحداث.






(8)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
غزوات الرسول
التاريخ Thursday, December 14, 2017
 الموضوع والكاتب فوضى الإسلام السياسي: بين حماقة الأداء واستغلال المنهج - كرم خليل تاريخ النشر Thursday, December 14, 2017

الغزو: هو السيرُ إِلى القِتالِ بغية الانتصار على العَدُو. فهى هجومية و ليس دفاعية.
غزوة الأبواء - غزوة بواط - غزوة العشيرة - غزوة بدر الأولى - غزوة بدر الكبرى - غزوة بني السليم - غزوة بني قينقاع - غزوة السويق - غزوة ذي أمر - غزوة أحد - غزوة حمراء الأسد - غزوة بني النضير - غزوة ذات الرقاع - غزوة بدر الآخرة - غزوة دومة الجندل - غزوة بني المصطلق - غزوة الخندق - غزوة بني قريظة - غزوة بني لحيان - غزوة ذي قرد - صلح الحديبية - غزوة خيبر - غزوة عمرة القضاء - فتح مكة - غزوة حنين - غزوة الطائف - غزوة تبوك.
هناك 27 غزوة و إغارة على القوافل. فالإسلام السياسي بدأءة نبى الإسلام بنفسة.








(9)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
سياسة القطيع فى فكر المتدينين
التاريخ Thursday, December 14, 2017
 الموضوع والكاتب لكم ربكم ولي ربي - سيف عطية تاريخ النشر Thursday, December 14, 2017

يريدون أن تعبد الله بمفهومهم عن الله و من خلال تعاليم و كتب مشكوك فى صحتها .
يريدون أن تعبد الله بثقافة مجتمعات بدائية فى القرون السحيقة.
يريدون أن تعبد الله بطريقتهم و بطقوسهم و بأفكارهم.
الخلاصة يجب أن تكون تابع للجماعة أو القطيع حتى لو أفكار هذة الجماعة تهين الله و تجعلة قواد لماخور فى جنتة. تجعله ضعيف و يلجأ للمؤمنين به ليحاربون بأسمة و لفرض نفسة بالقوة على البشر. هذا الإله ناقص و يشعر بأنه ليس كاملا و له أطماع سياسية رغم إدعاء أنه يمتلك الكون. إله متعطش للدماء. إله أباح كل المعاصى بمرادفات دينية. و فى الآخر الذى يكفر بمعبودهم يعتبرونة كافرا.
نحن فى زمن من يكفر يتعاليم شيطانية منسوبة لله يستحق الموت. و من يؤمن بتطبيق المعاصى من قتل و سرقة الغير له الماخور و الدعارة فى جنة هذا الإله






(10)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
القدس مدينة الصراعات السياسية
التاريخ Thursday, December 14, 2017
 الموضوع والكاتب القدس - نظرة تاريخية - سيف عطية تاريخ النشر Thursday, December 14, 2017

صراعات سياسية بغلاف دينى بدأئها اليهود بإعتبار أن اورشليم أرض الموعد دخلوا فى حروب قبل الميلاد مع سكانها بعد خروجهم من مصر فى رحلة دامت 40 عام كما تذكر التوراة بسبب فسق يهود الخروج. و كانت عند ظهور ممالك و إمبراطوريات كانت تحتل القدس. دخل المسيحيين بعد ذلك فى الموضوع بإعتبار أن المسيح عاش و صلب كما يعتقدون فى هذه المدينة المقدسة. ثم دخل المسلمون بعد ذلك فى الموضوع رغم عدم وجود مسجد أقصى و لا هيكل حتى وفاة نبى الإسلام و ما تم ذكرة فى القرآن يحتاج لتدقيق تاريخى لعدم وجود مساجد إسلامية خارج الجزيرة العربية قبل ما يسمى بالفتوحات الإسلامية.
علمانية القضية هى الحل. فالعلمانية تحترم معتقدات جميع البشر و لا تقبل بإستخدام الدين فى
السياسة و أصحاب الديانات يتاجرون بتعاليم متضاربة منسوبة لله صدقها السذج لأجل صراعات و أهداف سياسية.







(11)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
الإسلام حركة سياسية و دين و دولة
التاريخ Wednesday, December 13, 2017
 الموضوع والكاتب مشكلة المسلمين مع السياسة - مولود مدي تاريخ النشر Wednesday, December 13, 2017

منذ فجر الإسلام و كتب التراث الإسلامى تتباهى بتوحيد القبائل (عمل سياسي) و غزو القبائل و قطع الطرق على قوافلها (عمل سياسي حربى) و بعد وفاة رسول الإسلام حدث خلاف بين أهل
البيت و الصحابة (خلاف سياسي على الحكم). و السلف و المعاصرون بيؤكدون أن الإسلام دين و دولة. (مفهوم سياسى) فالإسلام جنسية ووطن و ليس مجرد دين. فطبيعى أى إنسان ينشأ على هذه المفاهيم يحدث تداخل لدية بين الدين و السياسة بل يرى أن من يفصل بينهما هو الذى على خطأ.
و حتى تبرير الإرهابين لأعمالهم بأن الإرهاب نصرة للدين. فدولة الدين المؤمنة فى حالة حرب مع
الدول الأخرى الكافرة.
السياسة نجاسة و من المفترض أن الدين نقى و يمثل القداسة و لكن العقل الجمعى للمسلم الملم بمبادئ دينة لا يجد مشكلة بين دمج المقدس و النجس لأن كل الشخصيات من الرسول حتى حكام السعودية بيدمجون الدين بالسياسة دون الشعور بأى مشكلة.






(12)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
عقول مريضة
التاريخ Tuesday, December 12, 2017
 الموضوع والكاتب الرد على السيد (متابع) - طلعت رضوان تاريخ النشر Tuesday, December 12, 2017

هناك ردود من بعض المعلقين الرد عليها مضيعة للوقت. فإنهم يقدمون وجهة نظر فى نقد سلبيات معاصرة بأنها كانت موجودة قبل زمن فى مجتمع ما.
المشكلة فى عدم إدراكهم للتاريخ الحقيقى بل فى تقديم خزعبلات التاريخ المزور كمبرر لإجرام معاصر.
تارة يقولون أن الحرروب العالمية قام بها غير المسلمون كمبرر لتصرفات داعش . فهل من قام بهذه الحروب أدعى إنها حروب دينية كما تفعل داعش بتكبيراتها عند نحر البشر؟؟ و هكذا عندما يتحدثون عن غزو الغرب لقبائل الهنود الحمر فهل هؤلاء قاموا بأفعالهم بمببرات دينية. إن التبرير لجرائم معاصرة بأنها كانت تحدث فى الماضى بيؤكد على أن هذه العقول عقول جامدة و لا تعترف بالتطور الفكرى للمجتمعات البشرية و تريد أن تعيش بمنطق القرون الوسطى فى زمننا المعاصر.






(13)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
الوطن ليس صنم
التاريخ Tuesday, December 12, 2017
 الموضوع والكاتب هل تتحرر الأوطان دون حرية المواطنين؟ - طلعت رضوان تاريخ النشر Tuesday, December 12, 2017

الوطن يعنى المكان الذى يحوى البشر (المواطنين) فمن يتاجر بالوطن يبحث عن مصلحتة الشخصية حتى ولو على حساب معظم الشعب. الوطنية الحقيقة تتناسب طرديا مع مصلحة الشعب





(14)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
تديين القضية فى صالح إسرائيل
التاريخ Tuesday, December 12, 2017
 الموضوع والكاتب خطورة التعاطي الديني لمشكلة ألقدس - فاروق عطية تاريخ النشر Tuesday, December 12, 2017

حقوق الفلسطينيين و صراعهم مع اليهود بدأ قبل الإسلام فالتبرير الدينى للقضية حجة ضعيفة جدا و فى مصلحة إسرائيل. فهل هو غباء العرب أم ذكاء إسرائيل أن تسحب الخصم فى ملعبها ؟؟





(15)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
أطماع بشرية
التاريخ Monday, December 11, 2017
 الموضوع والكاتب كيف يكون قتل الناس بأمر إلهى؟ - طلعت رضوان تاريخ النشر Monday, December 11, 2017

أى دين لو برر لقتل البشر لأجل الله فهذا معناة أن الله ضعيف. الموضوع أطماع بشرية و تطلعات سياسية . الإسلام بالأخص بخلاف أباحتة للقتل بأسم الله أباح السرقة بتحليل أموال غير المسلمين. أباح الكذب فى التقية و المعاريض . أباح الزنا بتعدد الزوجات بخلاف العرفى و المسيار و المتعة. أباح الإنتحار تحت مسمى عمليات إستشهادية . و أباح الشذوذ بنكاح الزوجة الميتة و الاطفال و رضاع الكبير و الولدان المخلدين. الموضوع أكبر من أباحة القتل فقط بأسم الله





(16)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
شعوب نائمة تستحق حكامها
التاريخ Monday, December 11, 2017
 الموضوع والكاتب أزمة القدس وصفقة القرن. - منى الغبين تاريخ النشر Monday, December 11, 2017

تم تديين القضية و برمجة العقل الجمعى العربى بأن الخروج عن الحاكم من الكبائر. وحكام المنطقة هم مجرد أدوات تحركها القوى السياسية و جميعهم يبحث عن من يحافظ على عرشة أو كرسية حتى ولو على حساب مصلحة البلد التى يحكمها.
الخيانة فى دم معظم الحكام العرب. السعودية و مصر باعوا القضية و الشعوب لا قيمة لرأيها.
https://www.youtube.com/watch?v=WlluzFtH1NI&t=5s






(17)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
الكذب من أجل المصالح
التاريخ Monday, December 11, 2017
 الموضوع والكاتب تاريخ فلسطين إلى حدود 48 من وجهة نظر حزب التحرير الفلسطيني - محمد مسافير تاريخ النشر Sunday, December 10, 2017

الكذب و إستخدام القصص التاريخية للاديان بيتم توظيفها للمصلحة السياسية. و بما أن الطرفان يستخدمان نفس طريقة التفكير فإستحالة يكون لهذه القضية حل.





(18)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
أولاد العم
التاريخ Monday, December 11, 2017
 الموضوع والكاتب منطق المسلمين في الدفاع عن فلسطين! - محمد مسافير تاريخ النشر Saturday, December 9, 2017

إسرائيل دولة أساس وجودها دينى و قراراتها السياسية مبنية عن معتقدات دينية و كلا الطرفان يفكر بنفس الإسلوب لذلك لا حل لهذه القضية سوى تغير تفكير الطرفان. فخزعبلات الأديان دمرت البشر فى هذه المنطقة. و الإنسان هو الحقيقة المقدسة التى يجب الحفاظ عليها و له حرية ما يعتقدة دون أن يستخدم معتقداتة الدينية فى السياسة لتدمير المختلف عنة. الذى قام بتديين القضية الفلسطينية يتحمل النتائج و لا يلقى أخطائة على الآخرين. و بما أن منطق القوة العسكرية هى المتحكمة فى العقلية الدينية فعلى الطرف الضعيف أن يقر بالواقع. فإحتلال العرب لدول خارج الجزيرة العربية مساوى لأحتلال إسرائيل لفلسطين





(19)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
قضية حقوقية أم قضية دينية
التاريخ Sunday, December 10, 2017
 الموضوع والكاتب إن الولايات المتحدة -تصب الزيت على النار- لحرق الدولة الفلسطينية التي عاصمتها القدس الشرقية - الحزب الشيوعي اليوناني تاريخ النشر Sunday, December 10, 2017

بعد ضعف الشيوعية و إستخدام الامبريالية الأمريكية للإسلام السياسي أصبحت القضية الفلسطينية قضية دينية. و بالتالى لا يحق لغزاة قادمون من الجزيرة العربية و إحتلالهم للقدس أن يتحدثوا عن حقوق دينية للشعب الفلسطينى. هذه هى الخدعة الحقيقية التى وقع فيها العرب و الفلسطينيون.





(20)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
شيوخ السلاطين
التاريخ Sunday, December 10, 2017
 الموضوع والكاتب جاءنا من الحجاز البيانُ التالي - فاطمة ناعوت تاريخ النشر Saturday, December 9, 2017

خطورة شيوخ السلاطين إنهم لهم القدرة على تأليف تعاليم دينية و نسبها لله. هذه التعاليم يجب أن تتوافق مع خطط و أفكار الحاكم المسلم . تكلمنا عن أن السلف الطالح هو الذى الف تعاليم الإسلام التى بيتم تدريسها الآن فى الأزهر و المعاهد الدينية فوجدنا هجوم عنيف ولكن الهيئة بالسعودية أكدت ما تم كتابتة عبر سنوات.
تحدثنا عن الحروب الدينية و العنف المصاحب لها و إجبار الشعوب بدفع الجزية أو الدخول فى الإسلام أو القتل فوجدنا داعش تطبق التاريخ الدموى لتؤكد مصداقية ما تم كتابتة عبر سنوات.
ما يحدث فى زمننا المعاصر هو توثيق صادق لأحداث عابرة بالصوت و الصورة و كأن هناك يد قوية بتفضح التاريخ المزور الذى كتبة الباغى و صدقة السذج.
شكرا للأحداث و شكرا لوسائل التوثيق لقد قمتم بدور عظيم لم يتوقعة أفضل المتفائلين. فعلا فمهما طال الزمن لابد للحقيقة أن تظهر و الكذب ينفضح






(21)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
ترامب ليس ساذج
التاريخ Sunday, December 10, 2017
 الموضوع والكاتب تداعيات قرار القدس.. هدم الأقصى وتشريد الشعب - ابراهيم القعير تاريخ النشر Sunday, December 10, 2017

ترامب أخذ موافقة السعودية و مصر قبل هذا القرار و حتى خطة تهدئة الشعوب من حكامها تم التخطيط لها.
فما يقوله الحكام لشعوبهم شيئ و ما يقولونة سياسيا لرؤوساء الدول فى الحجر المغلقة شيئ آخر.
حكام المنطقة لا يخشون سوى على عروشهم فقط و يعتقدون أن تقديم فروض الولاء لأمريكا و إسرائيل سيحمى عروشهم.
ومن جهة أخرى ربما يوجد صفقة بين إسرائيل و السعودية بخصوص إيران فكلاهما يريد ضرب مفاعلات إيران النووية و ربما صفقة القدس هى مقابل دعم إسرائيل للسعودية فى هذا الموضوع






(22)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
رد على الأستاذ أحمد على
التاريخ Sunday, December 10, 2017
 الموضوع والكاتب منطق المسلمين في الدفاع عن فلسطين! - محمد مسافير تاريخ النشر Saturday, December 9, 2017

الإسلام ليس دين فقط بل هو دين و دولة و يمكن مراجعة كتب الأزهر و المواقع الإسلامية و بالتالى الترويج بأن الإسلام دين فقط كلام عار تماما عن الصحة.
مبررات ما يسمى فتوحات إسلامية غير منطقية لعدم منطقية فرض أى دين أو فكرة بالقوة. بخلاف أن هذه التبريرات تهين الله و تجعلة له أطماع سياسية و ضعيف و يلجأ للبشر للجهاد بأسمة.
لم يوجد مسجد خارج الجزيرة العربية قبل ما يسمى فتوحات و زمن الفتوحات أتى بعد موت رسول الإسلام و إنتهاء ما يسمى بالوحى. فبالتالى المسجد الأقصى الذى تم ذكرة فى القرأن لم يكن له وجود حتى وفاة محمد






(23)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
المسلمون يحتلون أراضى
التاريخ Saturday, December 9, 2017
 الموضوع والكاتب منطق المسلمين في الدفاع عن فلسطين! - محمد مسافير تاريخ النشر Saturday, December 9, 2017

أى بلد خارج الجزيرة العربية تم غزوها من المسلمين هى تحت إحتلال. العجيب من يسترد أرضة التى أغتصبها المسلمين يعتبرة العالم الإسلامى أنه محتل..
قضية القدس و فلسطين قضية حقوق مشروعة للشعب الفلسطينى و بعد تديين القضية أصبح الموقف ضعيف جدا.. فكلما سمعت أن الأقصى أولى القبلتين و مسرى النبى كتبرير للحقوق الفلسطينية يضعف حماسى لقضية شعب مظلوم بسبب هذا الهراء. فالفلسطينيون لم يكونوا مسلمين قبل الغزو الإسلامى لبلادهم و حقوقهم لا تمت للإسلام بصلة فكيف يتحجج غاصب اراضيهم بأن حقوقهم دينية ؟؟
هل يقبل مسلم أن يتم إحتلال مكة و التحكم فى الكعبة ؟؟ هكذا فعل المسلمين بغيرهم. الأقصى تم بناؤة بعد ما يسمى فتوحات إسلامية لبلاد الشام. وكل ما تم ذكرة فى القرأن فهو كلام غير صادق أو كلام عن مكان آخر بإسم الأقصى أو إعتبار مكان هيكل سليمان أولى القبلتين للمسلمين. ففى جميع الأحوال التبرير الدينى للقضية الفلسطينية ليست فى صالح الفلسطينيين







(24)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
تخاريف أولى القبلتين
التاريخ Friday, December 8, 2017
 الموضوع والكاتب خرافة هيكل سليمان المزعوم - عمر سلام تاريخ النشر Friday, December 8, 2017

تخاريف أولى القبلتين تعطى قبلة الحياة لتخاريف هيكل سليمان. فالمسلمين الاوائل و فى عهد رسول الإسلام كانوا يصلون بإتجاه هيكل سليمان (لعدم وجود مسجد أقصى) أو بالأحرى بإتجاة مكان لا يوجد به هيكل و لا مسجد.
بعد قيام الدولة الأموية في عام 41 هـ الموافق 661 على يد معاوية بن أبي سفيان، قام بتجديد بناء المسجد القبلي داخل المسجد الأقصى الذي بناه عمر بن الخطاب، فجعل من الحجر بدلاً من الخشب، ووسّعه ليسع 3000 مصلٍ.
إذن لم يكن هناك مسجد وقت الإسراء و المعراج. و لا أثناء الصلاة كأولى القبلتين






(25)  الاسم و موضوع التعليق Amir Baky
المشكلة فى طريقة تفكير الطرفان
التاريخ Thursday, December 7, 2017
 الموضوع والكاتب القدس: المسلمون واليهود اغبياء - سامي الذيب تاريخ النشر Thursday, December 7, 2017

اليهود بالفعل كانوا بين النيل و الفرات قبل إقامة دولة إسرائيل بمفاهيم الحدود الجغرافية المعاصرة. السؤال هنا هل النبؤات التوراتية التى تتحدث من النيل للفرات كانت تتحدث عن طبيعة الحكم لهذه الدولة أم تتحدث عن وجود اليهود من النيل للفرات كشعب؟؟؟
و فى الجهة الأخرى من النهر هل الفليسطينيون عرق أم كان هناك دولة إسمها فلسطين و تم إحتلالها. فحتى كتابة هذه السطور لا يوجد كيان لدولة فلسطين أصلا. فكلا الطرفان يتصارعان على مفهوم حديث لم يتم ذكرة فى كتب التراث أو كتب التاريخ أو الكتب المقدسة اللذين يؤمنون بها.
الصراع تحول دينيا بسبب أن كلا الطرفان يتحدثان عن حقوق تاريخية دينية و على الأرض سيكسبيكو و منظرى الحدود الجغرافية لم يفكرون من منطق دينى أصلا.
العقلية اليهودية و الإسلامية عقلية لا تجد مشكلة فى خلط الدين بالسياسة. وربما وجود يهود من أصل أوروبى هو الذى أستطاع تطوير دولة إسرائيل. و علمنة طريقة الحكم.
جينات العقلية اليهودية تنتظر المسيح كقائد سياسى فهل ترامب هو مسيح اليهود؟ و العقلية الإسلامية تؤمن بأن الإسلام دين و دولة. فمتى يتخلص الطرفان من هذا التفكير يمكن حل مشكلتهما