أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - تعقيب من هيئة إدارة الحوار المتمدن علي بيان اجتماعها الأخير في 14.02.2010 / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - تقديري لجهودكم واستفسارعن سرحذف تعليقات قديمة - المجذوب






تقديري لجهودكم واستفسارعن سرحذف تعليقات قديمة

المجذوب




- تقديري لجهودكم واستفسارعن سرحذف تعليقات قديمة
العدد: 96392
المجذوب 2010 / 2 / 20 - 03:41
التحكم: الحوار المتمدن

صحيح اننا لاحظنا في الاشهر الأخيرة،كثيرا من الكتابات غير الرصينة و التي تزعم انها تدخل في مجال حرية نقد الاديان،و هي في الحقيقة لاتتجاوز تشنيعات رخيصة ملفوفة في عبارات براقة و مثيرة.وكنا قد نبهنا الى ان بعض الصبية و للاسف انتقلوا من مواقع اخرى ليكملوا حروبهم الدونكيشوطية على صفحات هذا الموقع الذي نال احترام كثير من القراء حتى انه صار اكثر المواقع شعبية.و لكن برأيي المتواضع انه كان بالامكان الانتباه الى العليق الذي يجري مع النهر آنذاك لان مقالات السباب و الشتائم التي هي احط من مستوى النقد الفلسفي للدين لا يمكن سوى ان تغذي الاحتراب الديني و الطائفي الذي لا يمكن لموقع يساري ان يسهم فيه،حتى لا يصير الموقع مجرد قناة لتصريف افكار عدوانية قد تزيد من اضرام حرائق الصراعات المجانية وسط الجماهير والتي تغذيها جهات سياسية لها حساباتها الخاصة كماان لها خلفياتها المناقضة للمرجعية اليسارية العقلانية و لقناعاتها المؤسسةعلى الممارسة السياسية المبدئية .
رغم كل هذا لم استطع هضم المبرر الملتبس للقاعدة الجديدة،اذ انه حتى داخل خرائط القهر التي نعيش فيها يكتب كثيرون باسماء مستعارة على صفحات الجرائد الورقية!


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
تعقيب من هيئة إدارة الحوار المتمدن علي بيان اجتماعها الأخير في 14.02.2010 / الحوار المتمدن




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - مراسيم ملكية 4 / أفنان القاسم
- على اطراف كرامتنا ...تأليف هشام شبر / هشام شبر
- الحسين / عجيل جاسم عذافه
- الحجم الحقيقي / عباس عباس
- نقاط إيجابية وأخرى سلبية في شقشقة الصدر / علاء اللامي
- إسقاط لبعض فكر جان جاك روسو على وأقعنا الحالي / نبيل الطاهر العالم


المزيد..... - نصائح طبية يجب اتباعها بعد النجاة من النوبة القلبية
- ما هدف تركيا النهائي في سوريا وما الذي تحاول إنجازه؟
- رؤية الأموات في المنام متى يكون حقيقيا؟ المغامسي يوضح
- وسائل إعلام كويتية: المفاوضات مستمرة لاستئناف الإنتاج النفطي ...
- الشبيبة الاستقلالية تنتخب كاتبا عاما جديدا
- حوار.. المالكي يكشف رؤيته للخطاب الملكي ومستقبل العلاقة بين ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - تعقيب من هيئة إدارة الحوار المتمدن علي بيان اجتماعها الأخير في 14.02.2010 / الحوار المتمدن - أرشيف التعليقات - تقديري لجهودكم واستفسارعن سرحذف تعليقات قديمة - المجذوب