أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ثقافة نفسية:(10) الشعور بالذنب..والضمير / قاسم حسين صالح - أرشيف التعليقات - الضمير - عواد






الضمير

عواد




- الضمير
العدد: 94223
عواد 2010 / 2 / 14 - 01:30
التحكم: الحوار المتمدن

هو صوت الأله في داخل الأنسان, يوجد من يتصور ان كل مايفعلهُ هو صحيح من وجهة نضر مرة تكون وطنية مثل السياسي الذي يعدم الناس لكونهم خونه ؟ونحنُ نقول عنهُ دكتاتور,ورجل الدين اللذي يضحك على عقول البسطاء وهو يجلس في السرداب والناس تموت بالجملة فهو يراهم يطبقون الشعائر وهم واذا حصل لهم مكروه فهم شهداء من وجهة نضرهُ !!!؟؟؟ ومن رجال الدين يأكل أموال الخمس والزكاة وينام رغد لانها اموال الامام وهو وكيل مطلق ! السؤوال لماذا لايصاب بهذه الامراض ؟؟؟ربما تقول ماعنده ضمير؟؟؟ لو مسوي حرز ضد الامراض ؟؟؟

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
ثقافة نفسية:(10) الشعور بالذنب..والضمير / قاسم حسين صالح




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - جدل القوة والحق : ( 4 ) موسى الخائف الذى يحمل الحق فى مواجهة ... / أحمد صبحى منصور
- اللونان الابيض والاسود في روايتي [قلب الظلام ]لجوزيف كونراد] ... / يونس الخشاب
- مناهضة السياسة الامريكية والنضال ضدها ، ليست بطرا فكريا / أبوحازم التورنجي
- تنظيم داعش: من الصعود البربري إلى الانحدار الحتمي...إلى أين؟ / خالد عايد
- صَلَواتُ العاشِقِ / رائد محمد نوري
- ترجمة شعرية لقصيدة الزا -احبك الزا - لشاعر المقاومة ضد الناز ... / احمد صالح سلوم


المزيد..... - سفير فلسطين بالقاهرة: نعتزم طلب اجتماع طارئ للأمم المتحدة
- مقتل 8 من -الشباب- بغارة أمريكية في الصومال
- 43 فيتو أمريكيا في خدمة إسرائيل
- أمير سعودي ينفي شراء محمد بن سلمان قصرا في فرنسا بمبلغ 300 م ...
- -عائلة سيمبسون- يتناول مزاعم التدخل الروسي في الانتخابات الأ ...
- دبلوماسية مصر تدفع باتجاه حل أزمة ليبيا


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ثقافة نفسية:(10) الشعور بالذنب..والضمير / قاسم حسين صالح - أرشيف التعليقات - الضمير - عواد