أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مواقف المرجعية من الصبر الى الانذار المبين و..حقائق محرجة / قاسم حسين صالح - أرشيف التعليقات - يا لها من كارثة.المرجعية من الصبر الى الانذار - سمير آل طوق البحراني






يا لها من كارثة.المرجعية من الصبر الى الانذار

سمير آل طوق البحراني




- يا لها من كارثة.المرجعية من الصبر الى الانذار
العدد: 800509
سمير آل طوق البحراني 2019 / 8 / 13 - 06:37
التحكم: الحوار المتمدن

اخي الكريم بعد التحية. شعب تقوده العمامة مصيره القمامة. اذا كانت المرجعية هي صاحبة القرآر قلماذ لا يطالب الشعب العراقي بولاية الفقيه اسوة بالجارة ايران ويريح ويستريح. اخي الكريم انه من المؤسف ان دولة لها دستور متفق عليه ترجع امورها لآرآء مرجعية لا يعرفون من السياسة الا قشورها وتدعي انها جمهرية وليس لها من هذا الاسم الا الرسم.

رحم الله الحجاج عن ابنه.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
مواقف المرجعية من الصبر الى الانذار المبين و..حقائق محرجة / قاسم حسين صالح




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - مرحلة جديدة فى الحروب / سليم نزال
- قراءة في كتاب أفيون الشعوب / ندى أسامة ملكاني
- غرائب الفقهاء: حيل شرعية وشبهات / محمد ياسين
- الإفلاس الفكري عند المبشرين المسيحين في الانترنت / محمد برازي
- ضد الانتهازية اليمينية واليسارية 4 / امال الحسين
- الغش الشرعي مع الله .!؟ / رائد عمر


المزيد..... - كيف استقبل الشارع التونسي خبر وفاة الرئيس التونسي السابق زين ...
- شاهد: عشاق آبل خيموا مبكرا أمام متاجرها في أستراليا ليكونوا ...
- كيف ساهمت أصوات الفلسطينيين داخل إسرائيل في تقويض نفوذ نتنيا ...
- صورة -عنصرية- من الماضي توجه ضربة لترودو
- شاهد: عشاق آبل خيموا مبكرا أمام متاجرها في أستراليا ليكونوا ...
- بعد رفع درجة استعداد الجيش الكويتي… ظريف يهاتف الشيخ صباح ال ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مواقف المرجعية من الصبر الى الانذار المبين و..حقائق محرجة / قاسم حسين صالح - أرشيف التعليقات - يا لها من كارثة.المرجعية من الصبر الى الانذار - سمير آل طوق البحراني