أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - فِي رِحابِ سُورَة الإخلاص... الله العاقِرالذي لَمْ يَلِدْ / بولس اسحق - أرشيف التعليقات - ختم الموروث الثقافي - nasha






ختم الموروث الثقافي

nasha




- ختم الموروث الثقافي
العدد: 782188
nasha 2018 / 11 / 12 - 06:54
التحكم: الحوار المتمدن

انتم يا اخوة لستم ملحدين ولكنكم مرتدين عن الاسلام
المسيحية تحت الفحص والتمحيص منذ بداياتها وتعرضت لانواع واشكال من النقد من اولادها قبل غيرهم.
الفكر الاصيل المبني على القيم الاخلاقية الرفيعة وعلى المحبة والتسامح والتضحية لا يخشى النقد لان النقد ينقيه من الشوائب او العيوب التي قد تُنسب او تلصق به
الفكر الحر لا يهاب النقد لانه مثل الذهب الذي يٌنقى بالنار ولا يفقد قيمته وخواصه
اخيرا اذا كنتم ملحدين حقيقة لماذا انتم مهتمين؟؟؟ واما اذا كنت لازلتم مسلمين باعماق نفوسكم فلماذا الخشية من النقد ؟؟؟
تحياتي للجميع


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
فِي رِحابِ سُورَة الإخلاص... الله العاقِرالذي لَمْ يَلِدْ / بولس اسحق




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - التنديد بالوضع -اللاإنساني الخطير- السائد في مخيمات تندوف أم ...
- السلفادور تبلغ غوتيريش رسميا بسحب اعترافها بـ-الجمهورية الصح ...
- فرنسا: القضاء يؤكد إحالة ساركوزي إلى المحاكمة بتهم -فساد- و- ...
- “مناهضة العنف الجنسى ضد المرأة” إشكاليات ونماذج مقارنة .. لم ...
- ماوريسيو ساري يتفقد ملعب ناديه الجديد يوفنتوس
- خبيرة أممية تدعو إلى تحقيق جنائي في مقتل خاشقجي
- أكبر مستشار دبلوماسي فرنسي توجه إلى إيران اليوم لعقد محادثات ...
- صحيفة إسبانية: نيمار أخبر الخليفي برغبته في الرحيل عن باريس ...
- الرئيسان المصري والروماني يجتمعان في بوخارست ويبحثان الإرهاب ...
- المسدس الذي قتل به فان غوخ نفسه يباع بأكثر من 145 ألف دولار ...
- الانتقاد الفني التشكيلي باللون والشكل والمعنى
- اتحاد كرة القدم .. خروق بالجملة ومساءلة مؤجلة


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - فِي رِحابِ سُورَة الإخلاص... الله العاقِرالذي لَمْ يَلِدْ / بولس اسحق - أرشيف التعليقات - ختم الموروث الثقافي - nasha