أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - حان الوقت لإعادة بناء أممية العمال والشعوب / سمير أمين - أرشيف التعليقات - لم نقتل لا ذبابة ولا جرادة! - طلال الربيعي






لم نقتل لا ذبابة ولا جرادة!

طلال الربيعي




- لم نقتل لا ذبابة ولا جرادة!
العدد: 782017
طلال الربيعي 2018 / 11 / 9 - 18:32
التحكم: الحوار المتمدن

عزيزي جاسم محمد كاظم
بالطبع قد لا يحظى سمير امين باهمية لك ولدى اتباع ستالين وعباد شخصه وذلك يصب لصالحه بالضبط. واهميته الاكادييمة والعلمية من قبل جهات دولية عديدة لا يمكن انكارها.
وما يهمني بشكل خاصا اعتباره الاسلام السياسي وجها آخرا للرأسمالية المتوحشة, فهل ترفض هذا وما تقييمك للنظام العراقي واحتلال العراق وانت نفسك قلت لي البارحة في الفيسبوك ان السلطة في العراق هي لصوص ومافيا؟ واعتقد انكم في العراق تلمسون اكثر مني وحشية النظام واساليبه. وتأثير ستالين على صدام معروف وموثق وان الحيثيات النفسية للاثنين تخلق القواسم المشتركة بينهما.
ولا ادري لماذا ستقف مع النمري في حين انك تسير مع ستالين؟ فهل توقف النمري السير مع ستالين حذو النعل بالنعل ام خلافه؟
اما قولك
-لو قدر لي الزمن ومسكت زمام السلطة لسرت مع ستالين حذو النعل بالنعل-
فعزائي انك لن تمسك زمام السلطة ولذلك لتسير مع ستالين حذو النعل بالنعل! ولا ادري كيف ستسير مع ستالين, فهل سيستيقظ هو من موته و يرجع كأنه المسيح او المهدي المنتظر-مثالية ماركسية بوشائج دينية؟
يتبع


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
حان الوقت لإعادة بناء أممية العمال والشعوب / سمير أمين




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - حول الاشتراكية العلمية / فهد سليمان نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين
- شعبية السرد في رواية -تايه- صافي صافي / رائد الحواري
- تعليق على كلمة السيدة ميركل عن دموية الارهاب الاسلامي … / جلال الاسدي
- الفاشية الدينية في إيران تضاعف من قمعها بکل الاتجاهات / فلاح هادي الجنابي
- قراءات ماركسيه صديقه-احتجاجات الاكوادور . حرب طبقية جديدة !! ... / تيار الكفاح العمالى - مصر
- في ثوب السكون تختبئ الاحلام...! / نيرمين ماجد البورنو


المزيد..... - وزير الخارجية القطري: لا ندعم الإخوان المسلمين ولا جبهة النص ...
- الإدارة الذاتية الكردية: تدهور شديد في الوضع الإنساني و275 أ ...
- جراح إيطالي عالمي يكرس نفسه لعلاج ضحايا التعذيب من اللاجئين. ...
- طبيح ينفي اقتراح لشكر اسمه كوزير للعدل في الحكومة
- FRIENDS : الأصدقاء وغسل اليدين !
- كاميرا للتعرف على الوجوه عند مداخل المساجد في الصين


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - حان الوقت لإعادة بناء أممية العمال والشعوب / سمير أمين - أرشيف التعليقات - لم نقتل لا ذبابة ولا جرادة! - طلال الربيعي