أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - النبي الكذاب يمجد نفسه بدلا من الله / صباح ابراهيم - أرشيف التعليقات - عبدالحكيم عثمان - نصير الاديب العلي






عبدالحكيم عثمان

نصير الاديب العلي




- عبدالحكيم عثمان
العدد: 769621
نصير الاديب العلي 2018 / 5 / 19 - 08:54
التحكم: الحوار المتمدن

حبيبي الذي جاء يالمستعمر المحتل هم انتم وليس غيركم وهذا الكلام لبس بالضرورة ان تكون مشمولا به شخصك فهذا المستعمر الذي تندد به هو الذي اتي بالسلطة الحالية وهم من فتش مقابر المسيحيين وكسر حجر لوحات الشهداء واخيرا من يتحمل عاقبة ادخال العدو هم انتم ومن كان عميلا لهم هم ابناء جلدتك وان كنت ناسي اذكرك يالمزيد فخليها ساكته احسن ها
فمن هجر المسيحيين والازيدين واغتصب نسائهم بسبب ادخال المحتل هم انتم ولا غيركم والتاريخ سوف لايرحكمم فل هتلر اقول رائعة يقول ان الذين يسلمون الاوطان من عملاء الداخل يجب ان يحرقوا بانار لا تنطفئ فهم سبب البلايا


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
النبي الكذاب يمجد نفسه بدلا من الله / صباح ابراهيم




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - محاضرة أسمها (بسكويت) / جوزفين كوركيس البوتاني
- كارمين مزج الخيال باليقين / مصطفى منيغ
- (بسكويت) / جوزفين كوركيس البوتاني
- تضامننا مع الحراك الشعبي بالشيلي. كفى قمعا، كفى من السياسات ... / مناهضي الرأسمالية
- ثلاث ومضات قصصية / بويعلاوي عبد الرحمان
- جيوبوليتيكا الرأسمالية / معين حداد


المزيد..... - شاهد: روبوتات تتنافس في مباراة لكرة القدم في إيطاليا
- مع من تتكلم سيارتك وماذا تقول عنك؟ شركة إسرائيلية تحصل على ت ...
- فيسبوك أغلق حسابات مشبوهة.. هل بدأت روسيا استهداف الناخبين ا ...
- سوريا: مروحيات سلاح الجو الروسي تحط في قاعدة عسكرية أمريكية ...
- -بدأت بالمليارات-... القصة الكاملة لمحاولة محمد بن سلمان شرا ...
- البنتاغون يوضح الفرق بين انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستا ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - النبي الكذاب يمجد نفسه بدلا من الله / صباح ابراهيم - أرشيف التعليقات - عبدالحكيم عثمان - نصير الاديب العلي