أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - النبي الكذاب يمجد نفسه بدلا من الله / صباح ابراهيم - أرشيف التعليقات - الي عبد الحكيم عثمان - محمد البدري






الي عبد الحكيم عثمان

محمد البدري




- الي عبد الحكيم عثمان
العدد: 769377
محمد البدري 2018 / 5 / 17 - 11:26
التحكم: الكاتب-ة

استغربت جدا للتعلق 4
فمحمد او الله او المسيح وموسي او اي شخصية دينية رمزية كانت ام حقيقية فهي مشاع وملكية عامة للجميع ومن حق الجميع ان يقولوا رايهم فيها. فاذا كان لديك اعتراض فلتعترض علي الاقوال المنسوبة الي هذه الشخصيات المهددة للامن العام وللانسانية والتي تسب البشر وتهين الانسانية وقيم الحواجز الفكرية والعقائدية والثقافية بينهم بل وتدعي ان هناك بشر خنازير وكفار ومجرمون ... الي السب والقذف في حق البشر المسالمين. ان عنوان المقال او تعليقات المعلقين تاتي كرد فعل لافعال واقوال موغلة في القدم تاريخيا ومن تاثير سومومها لازالت فاعلة الي اليوم في عقول السذج من المؤمنين. هل سمعت يا سيد عبد الحكيم عن صفاقة اكثر من هذه علي لسان الانبياء وزعيم عصابتهم المدعو الله.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
النبي الكذاب يمجد نفسه بدلا من الله / صباح ابراهيم




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - قصة قصيرة جدا / التابوت / بويعلاوي عبد الرحمان
- العالم يحتاج للعدالة فقط! / عزيز الخزرجي
- قاص من بلادي / عماد نوير
- طريق الأمل / عبدالله أبو شرخ
- وكم تألم الاشواق روحآ لو عشقه / محمد النعماني
- انت الثبات إن عصفت بي الحياة ياسندي / محمد النعماني


المزيد..... - كيف يساعد علاج الملح الجاف المسافرين قبل رحلاتهم؟
- مواجهة قريبة بين سمكة قرش عملاقة وقارب.. ماذا حدث؟
- نسرين طافش: شاهدة على عصر -سلطان العارفين-.. في رمضان
- أطباء بلا حدود تحث على إخلاء فوري للاجئين والمهاجرين من ليبي ...
- الخلفي عن مغادرة السفير الإماراتي للمغرب: لاتعليق !
- الناشطة منال الشريف لـCNN: سفيرة السعودية بواشنطن تحتاج لإذن ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - النبي الكذاب يمجد نفسه بدلا من الله / صباح ابراهيم - أرشيف التعليقات - الي عبد الحكيم عثمان - محمد البدري