أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - مليكة طيطان - ناشطة يسارية ونقابية وعضو المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المغربي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: المغرب أسس لمنزلق خطير من اغتيال حلم الانتقال الديموقراطي إلى تفريخ العشوائية القاتلة / مليكة طيطان - أرشيف التعليقات - تكرر الاحزاب العربية دائما اخطائها - وداد عبد الزهرة فاخر / جريدة السيمر الاخبارية






تكرر الاحزاب العربية دائما اخطائها

وداد عبد الزهرة فاخر / جريدة السيمر الاخبارية




- تكرر الاحزاب العربية دائما اخطائها
العدد: 745800
وداد عبد الزهرة فاخر / جريدة السيمر الاخبارية 2017 / 9 / 29 - 12:14
التحكم: الكاتب-ة

الكلام المعسول عن الوطنية واهمية الدفاع عن التراب الوطني ، وترديد مصطلحات يسيل منها لعاب البعض من قادة الأحزاب اليسارية العربية مثل - إعادة توزيع الثروات بين الجماهير ، والبدء بإصلاحات شكلية في هرم وتنظيم السلطة ، وغيرها - هي الأسباب الرئيسية في وقوع تلكم الأحزاب في شراك الحكومات ، وخاصة ما ظهر من بدعة جديدة اسمها - الأحزاب الإسلامية - والتي هي في حقيقتها ما هي الا نتاج افرازات النظام الراسمالي العالمي الذي وكل عنه هذه الأحزاب في الهيمنة على عقول الجماهير وقيادتها بالشكل الذي يريد ، التي اشاعت الفساد واللصوصية ونهب الثروات وقمع الجماهير بشكل طبيعي كون من ينتفض على الدين هو خروج عن الملة ويستحق الرجم والقتل .
وحتى اعطي مثلا بسيطا فقد سالت المرحوم علي يعطه السكرتير الأول للحزب الشيوعي المغربي - حزب التقدم والاشتراكية - قبل سنين طويلة وقبل وفاته بفترة قصيرة : لقد سمعت كلمتك التي القيتها في مجلس النواب أخيرا وتحدثت فيها عن تفاؤلك بتحول ديمقراطي يوصل المغرب لمرحلة التطور اللاراسمالي وبالتالي كما لم تصرح وقتها للوصول لمرحلة الاشتراكية ، فهل تأمل أن تصل لمرحلة الاشتراكية وفق هذا النمط من الحكم الملكي ؟ .. رد المرحوم يعطه بسرعة وبدون تردد :: لم لا اذا توفرت الوسيلة .. وما حصل طوال تلكم الفترة التي تحدثت عنها للان لم يعط لرد المرحوم يعطه أي فائدة من رده المستند على مفهوم خاطيء برايي للتحالف المسكون بالرغبة في الإصلاح مع احزاب اليمين او اليمين المسلم الذي نبع كنبت شيطاني افرزته اتفاقية كامب ديفيد ..
ونفس هذا الخطأ حصل لرفاقنا داخل الحزب الشيوعي العراقي ولم يتم تصحيح هذا الخطأ في التحالف الخاطيء والجالب للضرر للآن بدءا من جبهة 1973 الكارثية مع حزب البعث ليومنا هذا حيث يتخبط الحزب بتحالفاته الغريبة .
سؤالي متى تنتفض الأحزاب اليسارية على نفسها وترمي حجج ومبررات للتحالفات التي تزرق علاج اللحظة الأخيرة لحكومات او احزاب تشاغل الجماهير من اجل مصالحها المحلية والإقليمية والدولية التي أسست من اجلها ؟؟


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
مليكة طيطان - ناشطة يسارية ونقابية وعضو المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المغربي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: المغرب أسس لمنزلق خطير من اغتيال حلم الانتقال الديموقراطي إلى تفريخ العشوائية القاتلة / مليكة طيطان




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - إبراهيم أبو ثريا ، أُصرخ بهم / حازم عبد الله سلامة - أبو المعتصم -
- قراءة في نص الشاعر -علاء الدين الحمداني- ( ضفة الشيطان) / حسين عجيل الساعدي
- فلسطيني إلى حد الثناء / محمد هالي
- الحياة في جريان و مقولة -عدم تجاوز ماركسية ماركس - / محمد حمزة
- جدل القوة والحق : ( 2 ) فرعون موسى إحتكر القوة وإحتكر الزعم ... / أحمد صبحى منصور
- القائم بأعمال القنصل العام لجمهورية العراق في سيدني تلتقي بو ... / لجنة المرأة في التيار الديمقراطي العراقي - أستراليا


المزيد..... - شاهد..نجوم وشهب تضيء سماء الصين
- تيلرسون أمام مجلس الأمن: لن نسمح لنظام كوريا الشمالية باحتجا ...
- شاهد.. قتلى ودمار في إندونيسيا بعد زلزال بقوة 6.5 درجة
- «الأساطير والأكاذيب.. والخرافات الجذابة في تاريخ العالم” لل ...
- شك أمريكي بدور موسكو وبكين بأزمة كوريا
- جندي إسرائيلي يوجه لكمة قوية إلى وجه امرأة فلسطينية أدت إلى ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - مليكة طيطان - ناشطة يسارية ونقابية وعضو المجلس الوطني لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية المغربي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: المغرب أسس لمنزلق خطير من اغتيال حلم الانتقال الديموقراطي إلى تفريخ العشوائية القاتلة / مليكة طيطان - أرشيف التعليقات - تكرر الاحزاب العربية دائما اخطائها - وداد عبد الزهرة فاخر / جريدة السيمر الاخبارية