أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - لا لأسالة الدم العراقي مرة أخرى / حاكم كريم عطية - أرشيف التعليقات - لا لكل شيء إسمه لإراقة دماء المغفلين. - خليل احمد ابراهيم






لا لكل شيء إسمه لإراقة دماء المغفلين.

خليل احمد ابراهيم




- لا لكل شيء إسمه لإراقة دماء المغفلين.
العدد: 743342
خليل احمد ابراهيم 2017 / 9 / 14 - 16:36
التحكم: الحوار المتمدن

نحن العراقيين يا أستاذي أبو صويلح لا يناصبنا إلا حكام ديكتاتوريين كصدام أو محاصصين
كمختار العصر ومسعود البرزاني ومطلك والنجيفيان وأمثالهم لذا عليهم أن يكونوا من مستعدين لتقديم قرابين أكثر على مذبح غناهم ما دام هناك شعب سازج باكثريته وحتى من يدعي الثقافة وخريجي الدراسات العليا وكثير منهم وعلى منبر الحوار المتمدن يدافعون عن المالكي والبرزاني وعن حكومة المحاصصة الطائفية.
إنك حاكم وتعرف القوانين وكما يقال القانون لا يحمي المغفلين والشعب العراقي شعب مغفل
لا يستحق الرحمة.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
لا لأسالة الدم العراقي مرة أخرى / حاكم كريم عطية




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الوقت مازال مبكرا / سالم الياس مدالو
- جائزة نوبل للنفاق..!! / طالب الجليلي
- سعيدة الشهيدة، رمز من رموز النضال التحرري الاجتماعي والنسائي ... / وديع السرغيني
- من ديوان الومضات - ومضات شعرية 24 / السيد عبد الله سالم
- سمفونية العشق في (قلعة أربيل ) / حيدر مكي الكناني
- حلو ..من الأخُو يفكَدَك ...!! / زهور العتابي


المزيد..... - مأساة.. أم تغرق توأمها الرضيع في حوض استحمام
- مصدر لـCNN: مجلس النواب الأمريكي قد يحقق في علاقة كوشنر ومحم ...
- WFTU solidarity statement with the people of Afghanistan
- -كن على طبيعتك- لتحقق النجاح في بيئة العمل
- لورانس أبو حمدان فنان يستخلص من صرخات المعذبين عمارة سجونهم ...
- -الجمعية العراقية- و-الأدباء- يحتفيان بالروائي عبد الكريم ال ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - لا لأسالة الدم العراقي مرة أخرى / حاكم كريم عطية - أرشيف التعليقات - لا لكل شيء إسمه لإراقة دماء المغفلين. - خليل احمد ابراهيم