أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - تعامل الكفار مع المسلمين / صباح ابراهيم - أرشيف التعليقات - الاجابة على السؤال يا صباح - وليد عطعوط






الاجابة على السؤال يا صباح

وليد عطعوط




- الاجابة على السؤال يا صباح
العدد: 727229
وليد عطعوط 2017 / 6 / 14 - 19:21
التحكم: الحوار المتمدن

السؤال هو
ايهما الكافر الاب المسلم ام مديرة المدرسة ؟ ..
ومن هو صاحب المشاعر الانسانية ؟
----
المسلم هو من شهد ان لا اله الا الله وان محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم واطاع الله فى امر وانهى عما نهى عنه
الكافر هو من لايؤمن بالله ولا برسله ولا بكتبه ولا ملائكته ولا اليوم الاخر

السؤال مش محتاج فكاكه
السلوك ظهر من البداية من المديرة انها وهو الرفض
السلوك من الرجل المسلم التعجب
كون الوزارة وافقت فهذا شيئا مسيس لادخل له بمن هو المؤمن ومن هو الكافر


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
تعامل الكفار مع المسلمين / صباح ابراهيم




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الفلسطيني تنعى المناضل الصلب و ... / الحزب الشيوعي الفلسطيني
- حملة ال 16 يوم لا للعنف ضد المرأة تحت شعار : عار على دولة لا ... / نزار عقراوي
- متابعة الحريات .مصر.الشرطه تلقى القبض على محامى العمال بالاس ... / تيار الكفاح العمالى - مصر
- انعدام المعارضة الحقيقية في العراق و كوردستان ايضا / عماد علي
- ينساب.... / يعقوب زامل الربيعي
- العقل الفلسفي بين التكوين والبنية / زهير الخويلدي


المزيد..... - تيريزا ماي تنجو من اقتراع سحب الثقة في بريطانيا
- أول تعليق من ماي بعد فوزها باقتراع الثقة في بريطانيا
- المصادقة على مشروع إصلاح المراكز الجهوية للاستثمار وإحداث ال ...
- رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي تفوز بثقة النواب المحافظ ...
- تيريزا ماي تنجو بعد التصويت على حجب الثقة من زعامة حزب المحا ...
- الملك المغربي يتضامن مع فرنسا في -ظرفها العصيب-


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - تعامل الكفار مع المسلمين / صباح ابراهيم - أرشيف التعليقات - الاجابة على السؤال يا صباح - وليد عطعوط