أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - إستياء من نشر هكذا مقالات بالحوار-قضية للنقاش / سامى لبيب - أرشيف التعليقات - رأيي عكسك: العروبة لا أمل في تطويرها 1-2 - إبن الجزّار






رأيي عكسك: العروبة لا أمل في تطويرها 1-2

إبن الجزّار




- رأيي عكسك: العروبة لا أمل في تطويرها 1-2
العدد: 723767
إبن الجزّار 2017 / 5 / 15 - 15:13
التحكم: الحوار المتمدن

قولي ((قد نُمرّر تقديس المسيحيين للمسيح كونه إله)) لا أقصد منه إنصرافًا عن شخصية المسيح لقداسته عند أتباعه ولكن كانت مقارنة عقائدية أو قل لاهوتية مع الإسلام؛ فمحمد مهما علا شأنه عند المسلمين من المفروض أن لا تتجاوز قداسته قداسة الإله. بالنسبة لنسب يسوع قد وضحت أن تعليقاتي التي إهتمت به قد ضاعت ولم أستطع إعادة كتابتها لكني وصفت الثقافة التي نتجت عنه بالمنحطّة والمحقّرة للمرأة وقد توافقت مع ثقافة العروبة/إسلام لتنتج مجتمعات لا أمل في تقدمها كالمجتمع المصري الذي يخضع لهذه الثقافة الثلاثية الأبعاد. أما عن قولك أن ((العروبة تتطوّر)) التاريخ ينفي ذلك، الفكر البدوي لا يمكن أن يتطور: أنظر إلى العرب وبالرغم من كل منشآتهم وأجهزتهم الغربية لا إنتاج لهم إلا تصدير بداوتهم ودينهم، لاحظ الفرق بين مجتمعاتهم ومجتمعات الدول المستعربة، أيضا قارن مع الدول الغير عربية وإن كانت إيران سترى فرقا: التكنولوجيا النووية مثلا: الإسلام يحكم إيران والسعودية، غياب العروبة في إيران وحده يفسّر التقدم العلمي القليل في إيران. ثم لن تستطيع تطوير هوية ليست هويتك وأصحابها الحقيقيون متمسكون ومفتخرون بها فهل سنصير ملكيين أكثر

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
إستياء من نشر هكذا مقالات بالحوار-قضية للنقاش / سامى لبيب




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - في عفرين أخوة الشعوب تُقصَف، وتركيا تُجَر لمستنقع الحرب / حزب العمل التركي
- الطائفية والنظام السياسي / مهدي عامل
- حوارات بين علي خامنئي وأفنان القاسم 7 وأخير / أفنان القاسم
- ورود نائحة / كمال تاجا
- قانون برلماني مُررّ بليل / رائد الهاشمي
- ندين الهجوم العسكري لتركيا على عفرين، يجب ايقافه فورا! / الحزب الشيوعي العمالي العراقي


المزيد..... - مصورون يتحدون الأفكار النمطية حول الشرق الأوسط.. والنتيجة؟
- آخر صيحات برك السباحة..معلقة وزجاجية و-وحشية-
- شاهد.. تيليرسون وهايلي ينددان بدعم روسيا للأسد بملف “الكيماو ...
- جاسوسة سابقة لكوريا الشمالية: لا تنخدعوا واحذروا من الألعاب ...
- "غوغل" تطلق خدمة كتب صوتية مجاناً
- -أمين العمال العرب-لـ -عماد حمدى-:الاتحاد العربى للنفط والمن ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - إستياء من نشر هكذا مقالات بالحوار-قضية للنقاش / سامى لبيب - أرشيف التعليقات - رأيي عكسك: العروبة لا أمل في تطويرها 1-2 - إبن الجزّار