أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - إستياء من نشر هكذا مقالات بالحوار-قضية للنقاش / سامى لبيب - أرشيف التعليقات - رأيي 4 - مالك وشتاتي






رأيي 4

مالك وشتاتي




- رأيي 4
العدد: 723114
مالك وشتاتي 2017 / 5 / 8 - 16:45
التحكم: الحوار المتمدن

أختم مقتبسا من ثائر (يللا يا خويا انت وهو كله يكتب ويقول اللى عايز واوعى حد يصدق الشعارات الخايبه) ومن nasha (تتفكك دول وتموت ملايين وتتشرد عشرات الملايين وتغتصب الاف النساء بتاثير شخصية محمد) لذلك يجب على الجميع كشف حقيقة هذه الشخصية دون أي خطوط حمراء؛ فقط يجب على الناقد توثيق كلامه؛ ونفس المبدأ يخص كل الشخصيات الدينية. ملاحظة جانبية: نحن الأعلون طبعا شتان بين من يؤمن بالوهم الذي يدمّر أوطاننا وبين من خرج من الصندوق وعمل على تحريرها والنهوض بها، لكن نعتذر لكم عن الفهم الخاطئ لبعضنا.

كلامي ليس هجوما على أشخاص لكن نقد أفكار أراها سبب خراب وطني وأوطانكم، هو رأيي الذي أراه ولا ألزم به أحدا وهو حريتي في التعبير، فأهلا بكل قلم يريد نقاش ما دوّنت من الملحدين والمتدينين.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
إستياء من نشر هكذا مقالات بالحوار-قضية للنقاش / سامى لبيب




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - خيري منصور شاعراً بما يكفي ... / مروان صباح
- الحل في سورية سهل ,لكنه ممتنع / فتحي علي رشيد
- سر اللطم الكربلائي / هيثم بن محمد شطورو
- القذافي وتقسيمه لليبيين إلى (كلاب ضالة) و(كلاب غير ضالة) !؟ / سليم نصر الرقعي
- فلاديمير لينين-بداية البونابرتية / عمرو عاشور
- سؤال من حي بن يقضان / مراد زهري


المزيد..... - محمد بن سلمان يوجه رسالة بمناسبة اليوم الوطني للسعودية
- بالصور: رقص مع شروق الشمس ورجل يعيش مع التماسيح وبطولة العال ...
- نصب تذكاري تخليداً لعملية -أبو النور- البطولية وتحية لجمول‎. ...
- قطر تنفي شائعات رسالة مزعومة لمكتب نتنياهو
- القوات الكردية تقتل 26 إرهابيا من -داعش- شرقي سوريا
- قرار عاجل من الملك سلمان


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - إستياء من نشر هكذا مقالات بالحوار-قضية للنقاش / سامى لبيب - أرشيف التعليقات - رأيي 4 - مالك وشتاتي