أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - عبد الصادقي بومدين - عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بالمغرب - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار والتيارات السياسية الإسلامية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا: محاولة لمقاربة جديدة. / عبد الصادقي بومدين - أرشيف التعليقات - رد الى: وليد بنونة - عبد الصادقي بومدين






رد الى: وليد بنونة

عبد الصادقي بومدين




- رد الى: وليد بنونة
العدد: 720943
عبد الصادقي بومدين 2017 / 4 / 19 - 11:37
التحكم: الكاتب-ة

بعض الاسلاميين يقومون بمراجعات ويعملون على الاندماج في الحياة السياسية بمعاييرها الحديثة و..يتقدمون.وبعض اليسار يتمسك بمتاريسه واحكامه المسبقة و..يتاخر!

للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
عبد الصادقي بومدين - عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بالمغرب - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار والتيارات السياسية الإسلامية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا: محاولة لمقاربة جديدة. / عبد الصادقي بومدين




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - الناسخ والمنسوخ / ماجد الحداد
- مسلمون؛ ملحدون وباحثون .. يتساءلون / هشام حمدي
- أسباب التضخم الرهيب في فنزويلا / حاتم بن رجيبة
- بديهيات جدلية تاريخية / طارق المهدوي
- لا منطق الدولة الجزائرية في تعاملها مع الاستفتاء وتقرير المص ... / سعيد الوجاني
- الانهيار القادم / فضيلة يوسف


المزيد..... - مساكم مونديال.. كيف خطفت البرازيل الفوز من كوستاريكا؟
- طهران: الاتفاق النووي في العناية المركزة
- الأمير تشارلز وعقيلته في سالزبوري
- الورقة الكردية في الانتخابات التركية
- مطار أمريكي يسمح لشابة تحمل مسدسا بدخول الطائرة
- نيجيريا تفتتح التسجيل في مباراتها أمام آيسلندا في مونديال ر ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - عبد الصادقي بومدين - عضو اللجنة المركزية لحزب التقدم والاشتراكية بالمغرب - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: اليسار والتيارات السياسية الإسلامية في الشرق الأوسط وشمال افريقيا: محاولة لمقاربة جديدة. / عبد الصادقي بومدين - أرشيف التعليقات - رد الى: وليد بنونة - عبد الصادقي بومدين