أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - فلسفة ماركس / هشام غصيب - أرشيف التعليقات - عليه ان لا يخشى على اضمحلال أعضاءه التناسلية! - طلال الربيعي






عليه ان لا يخشى على اضمحلال أعضاءه التناسلية!

طلال الربيعي




- عليه ان لا يخشى على اضمحلال أعضاءه التناسلية!
العدد: 715432
طلال الربيعي 2017 / 3 / 17 - 04:46
التحكم: الحوار المتمدن

احد المتحذلقين الذي يحمل رقم 19 يهرف بما لا يعرف ويتخذ الحماقة له شعارا. ولذلك اني ادعوه, ان كان مخلصا مع نفسه ولا يعاني من اضطراب نفسي, ان بعترف بحماقته بعد مشاهدة هذا الفيديو في كوبا و ان لا يخشى على اضمحلال أعضاءه التناسلية في النظام الشيوعي ان كان بقى له منها شيئا وهو في الثمانين من عمره او يزيد. https://www.facebook.com/todocuba/videos/1605321816148736/?pnref=story
علما اني امصيت وقتا في كوبا واني اعتبرها, رغم الحصارالامريكي الجائر, جنة الله على الارض او افضل.


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
فلسفة ماركس / هشام غصيب




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - أمواج البحر في الغيوم.. ظاهرة نادرة تذهل الناس في أمريكا
- بالفيديو: مهاجرون في مركز أبو سليم جنوب طرابلس تحت تهديد الس ...
- تعديل شروط الترشح للرئاسة في تونس: حماية للمسار الديمقراطي أ ...
- شركة للألعاب الجنسية تقاضي هيئة مواصلات نيويورك بسبب حملة إع ...
- اليابان تستعد للألعاب الأولمبية 2020 بمصغرات تحاكي كل الرياض ...
- شاهد: مجموعة "تمرد الانقراض" تغلق شوارع لندن لإنقا ...
- شاهد: عشاق أليس ينظمون حفل شاي على شاكلة "صانع القبعات ...
- أين يلتقي الإسلاميون والعلمانيون؟
- هل يبقى الجيش -صانع القادة- في موريتانيا؟
- الصين تقول إن مدير الانتربول السابق أقر بالذنب في قضية رشوة ...
- المتلوي: مسيرة سلمية لعدد من المواطنين وأصحاب الشهائد العليا ...
- شاهد: أمريكي يحبس سنجاباً ويعطيه عقاراً محظوراً ليحوله لحيوا ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - فلسفة ماركس / هشام غصيب - أرشيف التعليقات - عليه ان لا يخشى على اضمحلال أعضاءه التناسلية! - طلال الربيعي