أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - إلى إدارة موقع الحوار المتمدن. / نضال الربضي - أرشيف التعليقات - السيد أفنان القاسم المحترم - جابر الأشقر






السيد أفنان القاسم المحترم

جابر الأشقر




- السيد أفنان القاسم المحترم
العدد: 686016
جابر الأشقر 2016 / 7 / 15 - 21:26
التحكم: الحوار المتمدن

يعز علي أن أقول فيك شيئاً لا تستحبه، ولكني تلميذ افلاطون.
أولاً شكراً لك على الرد وعلى تأييدك لي في قضية التجسد
ثانياً أنا لا أتهم القحطاني بالتطرف والدليل يعلمه هو كما أن نقاشي معه دليل على ذلك أيضاً لأنني لا أناقش المتطرفين ولا في أحلك الظروف. القحطاني طردني من ندوته
ثالثاً اسمح لي أن أفكك قولك (أصدقائي المستعربون كلهم نقدوا الدين بعين العلم، وقدموا خدمة كبيرة للعلم وللدين بدون غوغائية متديني ومتأسلمي موقع الرفيق رزكار)
أصدقاؤك المستعربون علمانيون ملحدون ينتقدون الأديان، وقد جئت على ذكرهم لتطعن بناقدي الأديان في الحوار المتمدن لتقول إن هؤلاء الناقدين الذين في الحوار المتمدن غوغائيون ليسوا على شاكلة ونهج المستعربين
ولا يعقل أن يكون قولك موجهاً إلى المتدينين والمتأسلمين إذ ما شأن هؤلاء بالمستعربين، ما الجامع بين الفريقين؟
فأما لفظ المتمركس فيطلق على الماركسي الحقيقي من خصومه تحقيراً له
وتقول لا حوار مع المتدينين هكذا بنفي عام. والمشكلة أن القحطاني أعلن عن نفسه أنه متدين ومقالاته الدينية هي التي دفعت صاحب الشكوى إلى أطلاق شكواه أغلب الظن والتعليق الأول شاهد على ظني
ألا ترى موقفك غريبا؟


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
إلى إدارة موقع الحوار المتمدن. / نضال الربضي




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - ازمة المياه في العراق بين تجزئة الواقع والنظرة الشاملة / فراس مهدي زوين
- الكلمة وأثرها في قصيدة -حقا قامت- سيلمان أحمد العوجي عندما ي ... / رائد الحواري
- نزيف قلم. / محمد الورداشي
- الشاعر زين العزيز، والتطهر بالجواب ..! ديوان (خطأ في رأسي) أ ... / وجدان عبدالعزيز
- أمي وردة الجنان / طاهر مصطفى
- -أوراق صحافي عراقي-... حين تشتهي أن تكون عراقيًا! / حيدر جليل خلف


المزيد..... - فرقة -سمة-..أجساد تتمايل في العالم العربي لتكسر قواعد الرقص ...
- وجوه دامية وعيون منزوعة.. هل تجرؤ على تناول هذه الحلوى؟
- الحكومة التونسية تعقد مجلسا وزاريا لاتخاذ إجراءات بعد فيضانا ...
- يوميات رحلة: من ريو غراندي إلى تييرا ديل فويغو
- مسؤولة كويتية: توطين الوظائف الحكومية خلال 4 سنوات
- الشركات الإماراتية أكبر مُصدر للسندات بالخليج منذ مطلع 2018 ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - إلى إدارة موقع الحوار المتمدن. / نضال الربضي - أرشيف التعليقات - السيد أفنان القاسم المحترم - جابر الأشقر