أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - ينار محمد - رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: احتفال بالثامن من مارس ام وقفة تحدّي لبُنى اجتماعية معادية للمرأة. / ينار محمد - أرشيف التعليقات - حوار منتج وهام - فؤاده العراقيه






حوار منتج وهام

فؤاده العراقيه




- حوار منتج وهام
العدد: 666537
فؤاده العراقيه 2016 / 3 / 8 - 20:38
التحكم: الكاتب-ة


عزيزتي الست ينار محمد المحترمة
كم نحن بحاجة الى مثل هذه الحوارات ولكن مع الأسف قد فاتني ان انتبه له منذ الأول من مارس ولم انتبه عليه إلا اليوم فقضيت وقت طويل لأكمل قراءة جميع التعليقات واستمتعت بردودك الوافية والشافية عليها والتي اظهرت اهتمام لا نظير له بهذه القضية الشائكة وتبين من خلالها ثقافة ووعيا عميقا بها مما اضاف لي الكثير ,
اشد على يديكِ الكريمتين وأبارك جهودكِ الشريفة ونضالكِ القيّم في طريق إخراج المرأة من جحور الظلام والإستبداد والطغيان
نحن بحاجة ماسة يا عزيزتي إلى عمل جاد ومضني ومكثف لإنهاء التمييز ضد المرأة أو بالأحرى التخفيف من وطأة الأذى الواقع عليها والمتسبب في تعطيل دورها وربما إماتتها وهي على قيد الحياة ليقتصر دورها على أن تكون إنسانا آلياً لخدمة الرجل
وذلك بالتركيز على توعية النساء وتبيان حقوقهنّ المسلوبة , وأنا أركز على توعية النساء بحقوقهنّ كون الغالبية لا يعرفنّ بأن لهنّ حقوق مسلوبة بفعل التغييب الذي فرضته قوى الظلام عليهن , .
ليس هناك اقوى من المظلوم عندما يكتشف بأن له حقوقاً قد سٌلبت منه أما وهو مقتنع بان لا حقوق لديه , كما هو حال اغلب النساء المغيبات فسوف لن ينهض لاسترجاع حقه كونه لا يمتلك اي قناعة بأن له حقوق
لا يوجد إنسان بطبيعته يستلذ بالعبودية كون الإنسان يولد حراً , ولكن يتم برمجته على العبودية بذرائع كثيرة واولها ذريعة الدين حيث استغله اصحاب السلطات والمصالح ليتم من خلاله السيادة عليها
هنا تكمن مشكلة النساء اللواتي يسكتن أو مستكينات لأوضاعهن , فالعيب ليس بهنّ ولا هو ضعف بهنّ بل تم استغلالهنّ وتجهيلهنّ واستغفالهنّ
تحرير المرأة لنفسها هي مسؤوليتها قبل ان تكون مسؤولية الرجل كون القضية تمسّها والحقوق التي سٌلِبت هي حقوقها
أبارك جهودكنّ عزيزتي الغالية وأنا على اتم الاستعداد لأي عون لخدمة هذه القضية وخصوصا وأنا اعتبرها قضيتي الأساسية لما أحمله من هموم ومعاناة خاصة ,وربما اطلعتِ على كتاباتي في موقع الحوار حيث تدور جلّها حول معاناة المرأة , مستعدة لأي خدمة وسيكون لي الشرف بخدمة هذه القضية الإنسانية
شاكرة لجهودكِ ومقدّرة لشخصكِ ايما تقدير


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
ينار محمد - رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: احتفال بالثامن من مارس ام وقفة تحدّي لبُنى اجتماعية معادية للمرأة. / ينار محمد




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - حِكم، أقوال وأمثال في كلّ مجال (٤) / حسيب شحادة
- الكوردي بين الحلم والواقع / عباس عباس
- في ذكرى اغتيال الرفيقين شابورعبد القادر وقابيل عادل من قبل إ ... / مؤيد احمد
- عويل الريح / عبد الفتاح المطلبي
- إعلانُ حرب ضدّ السرطانات الفكرية والثقافية في -وصايا الغبار- / إدريس سالم
- للمطالبين بإقليم البصرة... الدستور مصمم للانفصال وليس الأقال ... / موسى فرج


المزيد..... - بيدرو ألمودوفار وتيرانس مالك وكين لوتش.. أسماء كبيرة في مهرج ...
- إليكم أبرز مواقف السيسي من الدستور وكرسي الرئاسة خلال 6 سنوا ...
- ضربة موجعة لبرشلونة.. الإصابة تنهي موسم أحد نجومه
- فصائل غزة تبحث سبل التصدي لـ-صفقة القرن-
- على السودان الاستجابة للدعوات إلى العدالة
- شاهد: هرعا إلى قسم الشرطة لإنقاذ رضيعهما الذي يختنق ... فماذ ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - ينار محمد - رئيسة منظمة حرية المرأة في العراق - في حوار مفتوح مع القراء والقارئات حول: احتفال بالثامن من مارس ام وقفة تحدّي لبُنى اجتماعية معادية للمرأة. / ينار محمد - أرشيف التعليقات - حوار منتج وهام - فؤاده العراقيه