أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - الحوار الريفي - الحوار المتمدن / جمشيد ابراهيم - أرشيف التعليقات - يقتلون القتيل ويمشون في جنازته 2 - سامح ابراهيم حمادي






يقتلون القتيل ويمشون في جنازته 2

سامح ابراهيم حمادي




- يقتلون القتيل ويمشون في جنازته 2
العدد: 655816
سامح ابراهيم حمادي 2015 / 12 / 14 - 06:29
التحكم: الحوار المتمدن

لكن السيد ميشو الذي قال الكلام أعلاه يتابع حرب الكلمات وبكل غرور،ووجه تعليقا مسيئا للسيد ش ع ع وفيه ألفاظ لا تدل على رفعة خلق صاحبها،وما زال يوجه التهمة إياها بأننا ننتحل شخصية صديقه الخبيث بقوله(رغم كشفي لشخصيته وإسمه الحقيقيين)

ضميره لم تقوّمه الحضارة خلال أربعين سنة من الحياة بين أهلها،فراح ببساطة يرمينا بتهم باطلة دنيئة لا تصدر عن إنسان متحضر
فما إثباته على اتهاماته لنا(سيدات وسادة)وهناك في الجعبة أربعون!

إن اتهامه لنا دون برهان يرقى إلى مستوى جريمة تشويه سمعة في البلاد المتحضرة يا سيد سردار

لقد تألم السيد ميشو من تعليقك الأخير له أستاذ جمشيد الذي كشف معدن تفكيره النرجسي
وتألم من كشفنا كلنا لمناطحاته العنترية مع الكتاب،فوضعنا كلنا في سلة واحدة لاتهامات خرقاء،وحرّك نفسه من خلال شخص السيد سردار ليعيد ويكرر في التهم إياها،ثم يدعي أنه مقموع ومظلوم

إنه ملخّص لشخصية صدّامه العنيفة وشخصية شيوخ التطرف الذين لا يرون الحق إلا إلى جانبهم

وإن أهم ما يميزه أنه لا يعرف الاعتذار
يخطئ ويجرح ويقتل ويمشي في جنازة قتيله ولا تتحرك شعرة في رأسه
هكذا هم العرب ولو عاشوا مئة سنة في الغرب

تحياتي


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
الحوار الريفي - الحوار المتمدن / جمشيد ابراهيم




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - قراءة في ( ماقالته الرواة عن الحواري) لعبدالله تايه / ناصر عطاالله
- الكلمة والحرف في قصيدة -قلق- -رائد عمر العيدروسي- / رائد الحواري
- المؤتمر العالمي للتيار الماركسي الأممي 2018: إعادة ربط عقدة ... / بن كوري
- استغراق.. / يعقوب زامل الربيعي
- المناضل المبدع الفنان التشكيلي الفلسطيني الفرنسي / سمير سلام ... / محمود خليفه
- تحديات الزمن من وجهة نظر فنان / سيروان شاكر


المزيد..... - مصر تتسلم متهما باختطاف طائرة من قبرص
- تشيلسي يسقط أرسنال في -البريميرليغ-
- مسؤول عراقي: احتياجات نينوى تتجاوز إعادة الإعمار
- اندماج فيدرالية اليسار: ماذا سيضيف لقضية تحرر الكادحين؟
- غزة تشيّع جثمان كريم أبو فطاير إلى مثواه الأخير
- كين يفك عقدة أغسطس ويقود توتنهام للفوز


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - الحوار الريفي - الحوار المتمدن / جمشيد ابراهيم - أرشيف التعليقات - يقتلون القتيل ويمشون في جنازته 2 - سامح ابراهيم حمادي