أخبار عامة - وكالة أنباء المرأة - اخبار الأدب والفن - وكالة أنباء اليسار - وكالة أنباء العلمانية - وكالة أنباء العمال - وكالة أنباء حقوق الإنسان - اخبار الرياضة - اخبار الاقتصاد - اخبار الطب والعلوم

الصفحة الرئيسية - نادية محمود - عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي العراقي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: مبارزة داعش بسيف من خشب! حول الحرب ضد داعش!. / نادية محمود - أرشيف التعليقات - شكرا للاخت ناديا على هذا الطرح - سعد الكناني






شكرا للاخت ناديا على هذا الطرح

سعد الكناني




- شكرا للاخت ناديا على هذا الطرح
العدد: 627985
سعد الكناني 2015 / 6 / 22 - 14:22
التحكم: الكاتب-ة


شكرا للاخت ناديا على هذا الطرح ..وابين الاتي:-
1. ارجو الرجوع الى تصريح بوش الابن في حملته الانتخابية لولايته الثانية وتحديدا من ولاية أوهايو الامريكية عندما قال :اننا سنحارب الارهاب العالمي من خلال العراق.. بعد مرور اقل من ساعة صرحت وزيرة الخارجية الامريكية انذاك كوندوليزا رايس ان تصريح بوش بهذا الصدد هو زلة لسان!!.
2.لم يكن في العراق اصلا اي مجموعة ارهابية قبل الاحتلال الامريكي .
3. ادارة الملف العراقي برمته من قبل التحالف الشيعي صاحب القرار كان مبنيا على الحقد والكراهية وما نتج منه من عمليات تهميش واقصاء وغير ذلك .
3.شرعنة الفساد واصبح هو الماسك الفعلي للواقع على الارض .
4.المادتين 2 و3 اعلاه وفرت غطاءا ومسوغا للتعامل مع الشيطان في خلق بؤر متطرفة ارهابية مدعومة خارجيا .
5. الاجندة الخارجية ومشاريع تقسيم العراق هي الداعمة لكل الفصائل الارهابية .
6.ايران احتوت بل بلعت العراق الى أن وصلت قيمة صادراتها للعراق خلال العام الحالي الى 14 مليار دولار مما يعني ان تدمير الاقتصاد العراقي كان محسوبا ومخططا له .
7. تسييس القضاء العراقي وعدم استقلاليته واحد من اسباب الفوضى في العراق وزيادة الفعل الارهابي.
8. داعش صناعة امريكية صهيونية وهي بندقية للايجار لتنفيذ اي مشروع يضر العراق او دول المنطقة .
9. التحالف الدولي غير جاد في القضاء على داعش.
10. الحل هو :الاصلاح السياسي الكامل وليس الترقيعي بما فيه تحقيق المصالحة الوطنية ،ثورة قضائية لتصحيح المسار القضائي في العراق،اصلاح اقتصادي وتشجيع الصناعة الوطنية. السلاح حصرا بيد الدولة،تأهيل المؤسسة العسكرية والامنية وعدم ارتباطها بالاحزاب،اصدار القوانين المهمة مثل قانون الاحزاب والنفط والغاز والمحكمة الاتحادية ، الغاء تقاعد النواب وامتيازاتهم وتخفيض رواتب المسؤولين دون استثناء الى نسبة الثلث،تحقيق الشفافية واليات العمل الديمقراطي، الدعوة الى المدنية والمجتمع السلمي، تقويض كل اسباب ودوافع العمل المتطرف او الغلو في الدين،القضاء على الطائفية والمحاصصة. العلمانية هي الخيار الاوحد لقيادة العراق-بعد ذلك سنرى اخلاء الساحة العراقية من التطرف والقضاء على داعش الارهاب.

اعتقد التعمق في اعلاه هو طريق نحو القضاء على داعش والشعب العراقي كفيل بانهائه ان شاء الله بدعم من كل القوى الخيرة وذات النوايا الصادقة ..مع التقدير
الكاتب سعد الكناني


للاطلاع على الموضوع والتعليقات الأخرى انقر على الرابط أدناه:
نادية محمود - عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي العراقي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: مبارزة داعش بسيف من خشب! حول الحرب ضد داعش!. / نادية محمود




لارسال هذا التعليق الى شبكات التواصل الاجتماعية الفيسبوك، التويتر ...... الخ نرجو النقر أدناه






تعليقات الفيسبوك

















المزيد..... - انسان مع وقف التنفيذ ..رواية...8 / خالد الصلعي
- ليس شعرا ... ( 28) / ياسر المندلاوي
- هجمة لتدجين منظمة مدجنة / محمد المثلوثي
- عبد المهدي وديموقراطية القنص / فلاح عبدالله سلمان
- حمالة الصدر / مختار سعد شحاته
- ليلى والذئاب: الفصل السادس/ 1 / دلور ميقري


المزيد..... - ترامب يعلن استقالة وزير الطاقة ريك بيري
- السعودية تعتزم تأجيل الطرح العام الأولي لأرامكو
- منها -كوزي بير- و-فانسي بير-.. مجموعات اختراق روسية متعددة ا ...
- للمرة الثانية خلال 24 ساعة… تركي آل الشيخ يغرد عن محمد بن سل ...
- بعد إعلان الحريري… قرار لبناني عاجل بسبب الوضع الحالي في الب ...
- الأمن اللبناني: 40 جريحا من العناصر الأمنية في احتجاجات البل ...


المزيد.....
الصفحة الرئيسية - نادية محمود - عضو اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العمالي العراقي - في حوار مفتوح مع القارئات والقراء حول: مبارزة داعش بسيف من خشب! حول الحرب ضد داعش!. / نادية محمود - أرشيف التعليقات - شكرا للاخت ناديا على هذا الطرح - سعد الكناني